آخر 10 مشاركات
.visibilité zero (الكاتـب : - مشاركات : 26 - المشاهدات : 1744 - الوقت: 11:50 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          رواية قنابل الثقوب السوداء - أبواق إسرافيل (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 3 - الوقت: 11:25 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          القتيل الجاني / شعر د. جمال مرسي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 30 - المشاهدات : 641 - الوقت: 10:47 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          بلا عنوان (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 108 - الوقت: 10:46 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          هوى هواء (الكاتـب : - مشاركات : 40 - المشاهدات : 1452 - الوقت: 05:34 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          نقد (نقد) الكاتب مصطفى الصالح لقصة (البرنس) للكاتب عبدالله عيسى (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 246 - الوقت: 12:40 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          تقرير حول كتاب ثقافات الهامش والهويات العليا (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 35 - الوقت: 12:21 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          هو العشق (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 31 - الوقت: 12:20 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          عندما يشهق الماء (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 - الوقت: 12:18 AM - التاريخ: 11-12-2019)           »          هدير الظل (الكاتـب : - مشاركات : 91 - المشاهدات : 4741 - الوقت: 11:14 PM - التاريخ: 11-11-2019)




حتى يصبح التجديد الأخلاقي حقيقة

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 05-15-2008, 10:55 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
كبار الشحصيات

الصورة الرمزية ريمه الخاني
إحصائية العضو







ريمه الخاني is on a distinguished road

ريمه الخاني غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي حتى يصبح التجديد الأخلاقي حقيقة

حتى يصبح التجديد الأخلاقي حقيقة

بقلم - عبد الكريم بكار




يشكل جمود الوعي مصدرًًا كبيرًًا لكثير من المشكلات، ومنها المشكلات التي تمس القضايا الأخلاقية؛ فنحن في تصورنا للمآزق والحلول الأخلاقية ما زلنا نفكر بالعقلية التي كنا نفكر بها منذ نصف قرن، حين كان الناس يعيشون في البوادي والقرى والقليل من المدن الصغيرة، وحين كان الناس يعيشون معزولين عن العالم الخارجي، ويعملون في أعمال بسيطة، كما أن وعيهم بمصالحهم كان محدودًا...

إن كل هذا قد اختلف وتبدّل تبدّلًا واضحًًا، ومن الطبيعي أن تختلف مع كل هذا تصوراتهم للطمأنينة والسعادة، وتختلف كذلك طموحاتهم وأشكال التواصل بينهم، وليس في هذا ما يقلق، لكن الذي يقلق فعلًا هو عدم وجود قدر كافٍ من الوعي بما يحدث من تغيرات شبه جذرية على صعيد الأخلاق والقيم الفردية والاجتماعية، مما يؤدي إلى برودة أفعالنا عليه، وتخلّف مشروعاتنا الإصلاحية.

إن التديّن الصحيح هو الذي يقدم للمسلم التوازن على الصعيد النفسي، ومن خلال وجود أفراد كثيرين متوازنين نفسيًا يتكون مجتمع مسلم متوازن. وأعتقد أن مساقات التوازن كثيرة جدًا لكنّ أهمَّها مساقان:

1. التوازن بين الروحانيات والماديات.

2. التوازن بين الشئون الفردية والشئون الاجتماعية، أو بين المصلحة الخاصة والمصلحة العامة.

وقد كان تحقيق التوازن سهلًا في الماضي على الصعيد الأول بسبب بساطة الحياة وقلة الضغوطات المادية والمعيشية، وكان المجتمع المحلي بما فيه من تلاحم وتفاهم وتعاون يؤمن درجة جيدة من التوازن بين الخاص والعام، وكانت إمكانات الفساد المالي والإداري محدودة بسبب قلة الإمكانات التي بين أيدي الناس، مما جعل تحقيق المصلحة الشخصية على حساب المصلحة العامة محصورًًا في نطاق ضيق جدًًّا، كل هذا قد اختلف اليوم على نحو مثير، لذلك فهو يحتاج إلى علاج عاجل.

اللغة دليل الأخلاق

إن اللغة التي يستخدمها الناس في حياتهم اليومية على نحو عفوي وتلقائي توضح إلى حد بعيد اهتماماتهم الأخلاقية، كما تشرح سلم القيم لديهم، ولعلكم تلاحظون كيف يتضاءل على نحو مستمر استخدام الكلمات الدالة على الزهد، والورع، والموت، وعذاب القبر، وأهوال الحشر، والكلمات الدالة على الرحمة، والمروءة، والشجاعة، والشهامة، والتضحية، والصدق، والأمانة.. وذلك لصالح انتشار الكثير من الكلمات الدالة على معانٍ شبه مضادة للمعاني السابقة، وذلك من نحو: النجاح، والشطارة، والثروة، والشهرة، والقوة، والربح، والمتعة، والنفوذ، والسعادة، والجرأة والمغامرة، وتحقيق الذات، والتأثير في الآخرين، والوعي بالمصلحة الشخصية.. وأنتم تلاحظون أن الكلمات التي تراجع استخدامها تتصل بشيئين مهمين:

1. الانشداد إلى الآخرة والتفكير بالمصير النهائي للإنسان.

2. الاستقامة الشخصية والإحساس بهموم الآخرين والعمل على مساعدتهم.

إن الفساد على الصعيد المالي والإداري كثيرًًا ما يعني تحويل العام إلى خاص، أي استحواذ بعض الناس على ما هو عام من حق الجميع الاستفادة منه والانتفاع به على نحو شخصي.

أما الفساد على الصعيد الاجتماعي فإنه كثيرًًا ما يعني وهن القوى اللاحمة للمجتمع والمهتمة بشأنه العام، أي -بعبارة أخرى- انكباب الناس على إصلاح شأنهم الشخصي والانصراف عن رعاية الشأن العام، والبذل في سبيل المصلحة العامة. وهذا يحدث اليوم لدينا على نطاق واسع بسبب ضعف التجديد الروحي على الصعيد الفردي، وبسبب ضعف التربية الاجتماعية، وضعف وندرة المؤسسات التي يوظف فيها الناس طاقاتهم من أجل خير المجموع.

حتى نجدد القيم..

نحن بالطبع لن نعمل على تجديد اللغة، ولكن علينا أن نعمل على تجديد القيم التي تعبر عنها اللغة، وهذا التجديد يحتاج إلى الآتي:

1. شيء جيد أن ندرك أن كل الأخلاقيين في العالم يتحركون ضد روح العصر، وضد مصالح القوى المحركة له، هذا بالإضافة إلى أن تجديد الأخلاق يحتاج إلى تجديد الإدراك والوعي والنفس والسلوك، وهذه أشياء كبيرة عدة، ويحتاج تجديدها إلى وقت طويل.

2. في كل دول العالم حكماء ومفكرون كبار يشعرون بقريب مما نشعر به، وهم يقومون ببذل جهود كبيرة من أجل تجديد ما يعتقدون أنه أخلاق أساسية لشعوبهم، ولديهم أفكار نيّرة في هذا الشأن يمكن لنا أن نستفيد من كثير منها.

3. إن كل بلد إسلامي يحتاج إلى مركز كبير وقوي من أجل رصد التطورات الإيجابية والسلبية التي تطرأ على مجتمعه على الصعيد الخلقي على مستوى الفرد والأسرة والمجموعات، وهذا الرصيد بالغ الأهمية، والأرقام التي ستصدر عنه ستشكل مادة ممتازة لكل العاملين في حقول الدعوة والإعلام والتربية والإرشاد الاجتماعي.

4. على المدارس أن تهتم اهتمامًا شديدًا بما يمكن أن نسميه (التدريب الأخلاقي) وذلك من أجل تنمية روح التطوير والإيثار والصدق والجدية.. في نفوس طلابها، وبعض المدارس في بعض الدول المتقدمة تدرّب طلابها على أشياء كثيرة من هذا القبيل، منها -على سبيل المثال- التدريب على حل النزاعات بين الأقران والزملاء!.

5. كل واحد منا مطالب من أجل أن يصبح التجديد الأخلاقي حقيقة واقعة بأن يجعل من نفسه قدوة لمن حوله في خلق من الأخلاق الحميدة؛ إذ إن عدوى الأرواح والنفوس قريبة من عدوى الأجسام. إن القدوات تؤثر فينا على نحو صامت، ويدفعون بالفضائل إلى سطح الوعي، والأمة في حاجة إلى أكبر عدد منهم.



--------------------------------------------------------------------------------

الأستاذ بكلية اللغة العربية والعلوم الاجتماعية بجامعة الملك خالد بالمملكة العربية السعودية.







رد مع اقتباس
قديم 05-22-2008, 09:25 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
قلب يحبكم جميعا

الصورة الرمزية د. جمال مرسي
إحصائية العضو






د. جمال مرسي تم تعطيل التقييم

د. جمال مرسي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ريمه الخاني المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي

مقال قيم أختي الكريمة ريمه
أشكرك لنقله لنا
و أتمنى أن يتشارك الأخوة الحوار حول مضمونه
كل الشكر و التقدير لك







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 06-19-2008, 08:27 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
كبار الشحصيات

الصورة الرمزية ريمه الخاني
إحصائية العضو







ريمه الخاني is on a distinguished road

ريمه الخاني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ريمه الخاني المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي

نعم اشكرك استاذي والمحور الذي اريد ان اناقش من خلاله:
لماذا لا نتجاوز تعاليم ديننا الحنيف للتنفيذ بعد العبادة ؟؟؟
هنا ثغرة رهيبه ينفذ منها مل عصيان واخطاء علائقيه لو جاز التعبير.غير التراجع والتخلف المنوطان بهما.
ولو تخلصنا من هذه النقطه اظن نصبح بخير كبير.
ممتنة اهتمامك







رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 4
, ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البناء الأخلاقي الإسلامي أ.د/ خديجة إيكر الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي 8 11-23-2017 09:40 PM
ندوة عن التجديد فى الشعر العربي بالدار البيضاء عبد القادر الحسيني الضوء و شرفة شاعر و عرفنا بنفسك 6 06-23-2011 11:52 PM
حزب مولاي - حزبي- بلقيس الجنابي قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 9 06-18-2009 05:35 AM
هؤلاء فى أنتخابات التجديد النصفي لاتحاد كتاب مصر ابراهيم خليل ابراهيم الضوء و شرفة شاعر و عرفنا بنفسك 0 02-28-2009 01:59 AM
حسبي الله حامد أبوطلعة قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 7 11-17-2008 01:18 PM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010