آخر 10 مشاركات
خلقت فصارت عالما (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 70 - الوقت: 12:32 PM - التاريخ: 07-20-2019)           »          مواســــم ... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 279 - المشاهدات : 21164 - الوقت: 12:29 PM - التاريخ: 07-20-2019)           »          سجل حكمتك لهذا اليوم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4957 - المشاهدات : 119497 - الوقت: 12:27 PM - التاريخ: 07-20-2019)           »          دونـــــــــــــــك (الكاتـب : - مشاركات : 176 - المشاهدات : 6624 - الوقت: 12:13 PM - التاريخ: 07-20-2019)           »          التراب/م ع الرباوي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 437 - الوقت: 12:09 PM - التاريخ: 07-20-2019)           »          باللونِ الأسْودِ/ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 180 - الوقت: 11:51 AM - التاريخ: 07-20-2019)           »          عازف منفرد على وتر مقطوع (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 252 - الوقت: 11:48 AM - التاريخ: 07-20-2019)           »          لا تنتظر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 140 - الوقت: 11:43 AM - التاريخ: 07-20-2019)           »          اختطاف حلم من المنام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 125 - الوقت: 05:04 AM - التاريخ: 07-20-2019)           »          بعض الَّذى بَرَقَ (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 25 - المشاهدات : 698 - الوقت: 04:33 AM - التاريخ: 07-20-2019)




ديوان الشاعر د.جمال مرسي

دواوين شعراء العمودي و التفعيلي


إضافة رد
قديم 07-05-2010, 08:30 PM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

الرزق الحلال

شعر : د. جمال مرسي


ألا مهلاً بريدَ الصبحِ مهلاً =فقد أوشكتُ أنْ أُنهي الرسالَهْ
تحمَّلْها ، ففيها بعضُ دمعٍ= أَسَلْتُ ، و لا تسلني من أسالَهْ
و فيها اللومُ ، علَّ اللومَ يُجدي= فيأتيني الجوابُ على عُجالَهْ
و بين سطورها نبضاتُ قلبي =تميدُ كشاربٍ حدَّ الثُمالَهْ
و قد زيَّنْتُ بالأشواق طِرسي= و بالتحنانِ توّجتُ المقالَهْ
و من عَبَقِ الجراحِ نثرتُ عطراً =و من نورِ الهمومِ قطفتُ هالَهْ
و ضمَّنتُ الخطابَ عميقَ شوقي= لمحبوبٍ سقاني ما بدا لَهْ
ترفَّقْ يا بريدي بي عساني= أجاوز شامخاً نهرَ الكلالَهْ
فأصنعُ من أحاسيسي جناحاً =إلى وطني ، فأسترضي رمالَهْ
و أسترضي النخيلَ بكلِّ سهلٍ =بوادي النيلِ ، أستجدي ظِلالَهْ
و أطلب صفحَ أهلي أن طواني =بعيداً عنهمُ ليلُ الملالَهْ
و شدَّ وَثَاقَهُ فوقَ اْحتمالي =فدكَّ البعدُ قلبي و احتمالهْ
ألا خبَّرتَ يا مِرسالُ عنّي= بأني لستُ من أهل النذالَهْ
و حفظُ العهدِ بعضٌ من خصالي= و مثلي ليس من ينسى خصالَهْ
و إن طال النوى بالرغم مِنِّي =فإنِّي ما أردتُ لهُ اْستطالَهْ
سعيْتُ لأجلِ رزقٍ من حلالٍ =و جُبتُ الأرضَ عمراً كي أنالَهْ
ركضْتُ وراءهُ برّاً و بحراً =و كدت أطير كي أرقى جبالَهْ
فما نالتْ يميني غير قدْرٍ =قضاهُ اللهُ ربِّي ذو الجلالَهْ
**=**
أيا عبداً لجمعِ المالِ عُذراً= أتدري ما السبيلُ إلى الضلاله ْ؟
سبيلُكَ في اْغتصابِ المالِ غدراً =فبئس المالُ ، قد أشقى رِجالَهْ
فكُن حَذِراً إذا جَمَّعتَ مالاً =فإن حرامَهُ يُفني حلالَهْ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:32 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

سراب


شعر : د. جمال مرسي

تبادلا السؤالَ و مضت فلم يعرف من هي و لم تعرف من هو
فأنشد يقول :


مَن أَنتِ يَا فَجراً تَوَضَّأَ بِالسَّنَا=مَن أَنتِ قُولِي ، كَي أُجِيبَكِ مَن أَنَا ؟
أَلقَت بِكِ الأَقدَارُ فِي دَربِي ، و مَا=أَلفَيتُ دَرباً رَاقَنِي مُذ ضَمَّنا
و كَأَنَّهُ مِن نُورِ وَجهِكِ أَشرَقَت=جَنَباتُهُ ، فَهَدَى خُطَايَ إِلَى الهَنَا
عَامَانِ مُذ كَانَ اللِّقاءُ ، و خَافِقِي=مُتَرَنِّحٌ بَينَ الصَّبَابَةِ والعَنَا
أَصحُو عَلَى شَوقٍ ، أَبِيتُ عَلَى جَوَىً=وأَشُمُّ فِي رَوضِ التَّذَكُّرِ سَوسَنَا
وأُبِيحُ لِلعَينِ اختِلاسَ طُيُوفِ مَن= زَرَعَت ، و رَاحَت بِالبِذَارِ و بالجَنَى
وعَنَادِلُ القَلبِ الشَّغُوفِ تَرَنَّحَت=مِن خَمرِ عُصفُورٍ بِثَغرِكِ دَندَنَا
و نَسَائِمُ الجَنَّاتِ فَاحَت بِالشَّذَا =فَعَرَفتُ مَن تَخِذَت رُبَاهَا مَسكَنَا
مَن أَنتِ ، قَد جَفَّ السُّؤالُ عَلَى فَمِي=و اْخضَوضَرَت فِي القَلبِ أَشجَارُ الضَّنَى
و تَأَجَّجت نَارُ التَّوَلُّهِ فِي دَمِي=مِن نَظرَةٍ قَلَبَت بِعَيْنَيَّ الدُّنَى
فَشَمَالُهَا كَجَنُوبِهَا ، و صَبَاحُهَا=كَمَسَائِهَا ، و المُستَقِيمُ المُنحَنَى
و نُوَاحُهَا كَصُدَاحِهَا ، و عَرَاؤُهَا=كَكِسَائِهَا ، والفَقرُ فِيِهَا كَالغِنَى
مَن أَنتِ قُولِي ، أَينَ بَوْصَلَةُ الهَوَى=تَهدِي سَفِينَةَ مَن لِحُبِّكِ أَذعَنَا
لَو كُنتِ خَلفَ الشَّمسِ جَئتُكِ طَائِراً=لأُرِيقَ فِي كَفَّيْكِ أَنهَارَ المُنَى
أَو كُنتِ خَلفَ البَحرِ جِئتُكِ سَابِحاً=لا المَوجُ يُثنِينِي هُنَاكَ و لا هُنَا
عَامَانِ و الدَّربُ الطَّوِيلُ يَقُودُنِي=لِلآَلِ ، مَا فَتَرَ الفُؤَادُ و مَا وَنَى
عَامَانِ أَبحَثُ فِي مَوَانِي اْلقَادِمِيـ ..=نَ ، اْلرَّاحِلِينَ ، و كَم سَأَلتُ الأَعيُنَا
و نَظَرتُ فِي كُلِّ القُلُوبِ فَلَم أَجِدْ =لِطُيُورِ قَلبِيَ غَيرَ قَلبِكِ مَوطِنَا
عَينَاكِ غَيَّرَتَا خَرِيطَةَ عَالَمِي اْل =بَدَوِيِّ ، مُذ أَشرَقْتِ فِيهِ تَمَدَّنَا
و جَبِينُكِ المِرآَةُ يَفضَحُ لَحظَةً=دَارَت بِهَا كَأسُ التَّسَاؤُلِ بَينَنَا
و يَمِينُكِ النَّعنَاعُ مُذ لَمَسَت يَدِي=و حَرَارَةُ اللُّقيَا تُرَاوِدُ أَرعَنَا
لَوْلاكِ قَرَّت عَينُهُ بِمَنَامِهَا=و ارتَاحَ مِن أَرَقٍ عَلَيهِ تَشَيْطَنا
يا ظَبيَةً عَرَبِيَّةً لَم تَترُكِي=لِقَتِيلِ حُسنِكِ غَيرَ حُلْمٍ هَيمَنَا
و شَرَدتِ لا عُنوَانَ غَيرَ " أُنُوثَةٍ "=و سَرَابِ غَانِيَةٍ إِذَا ابتَعَدَتْ دَنَا
و قُصَاصَةٍ بَيضَاءَ نَوَّرَ فَوقَها:=" مَن أَنتَ قُل لِي كَي أُجِيبَكَ مَن أَنَا "


للاستماع






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:32 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

نار و ثلج

شعر : د. جمال مرسي

مهداة للشاعر القدير و المعلم الجليل عبد الرسول معله


لا يَعرِفُ الثَّلجَ مَن لَم تَكْوِهِ النَّارُ=و لا الجِوَارَ سِوَى مَن شَانَهُ الجَارُ
و لَيسَ يُبصِرُ لَونَ الصِّدقِ ذُو كَذِبٍ=و لا استَشَاطَ لِقَولِ الحَقِّ غَدَّارُ
الشَّمسُ تُشرِقُ فِي الإِصبَاحِ ، يَتبَعُهَا=إِذَا غَفَت فَوقَ صَدرِ اللَّيلِ أَقمَارُ
و الكَوْنُ أَوجَدَهُ رَبٌّ ، فَسَيَّرَهُ=أَنَّى يَشَاءُ ، و لَم تُدرِكْهُ أَبصَارُ
يَا نَافِخَ الكِيرِ : هَل عَادَلتَ نَفثَتَهُ=بِنَفحَةِ العِطرِ إِن بَثَّتهُ أَزهَارُ ؟
و هَل تَسَاوَى لَدَى الظَّمآنِ مُلتَحِفاً=رَملَ المَتَاهَةِ ، بُركَانٌ و أَنهَارُ ؟
أَعُوذُ بِاللهِ مِن شَيطَانِ قَافِيَتِي=مَا كَانَ يَصرِفُهُ وِردٌ و لا زَارُ !
خَمسُونَ شِعراً و نَارُ الشِّعرِ تَلفَحُنِي=و مَوجُ أَبيَاتِهِ فِي الصَّدرِ مَوَّارُ
قَد كَان طَوقَ نَجَاتِي حِينَ يُغرِقُنِي=هَمٌّ ، و يُؤْرِقُنِي وَهمٌ و أَفكَارُ
يَغفُو عَلَى وَرَقِي ، يُطفِي لَظَى حُرَقِي=يُثنِي عَلَى نَزَقِي ، تَزهُو بِهِ الدَّارُ
يَطِيرُ بِي عَبرَ آفَاقٍ و أَخيِلَةٍ=للنِّيلِ ، يَجمَعُنَا شَطٌّ و أَسرَارُ
فَأَرسُمُ الوَطَنَ الغَافِي عَلَى كَتِفِي=حَبِيبَةً ، حُسنُهَا لِلحُسنِ مِعيَارُ
هِيَ الأَمِيرَةُ و الدُّنيَا وَصِيفَتُهَا=هِيَ الوَحِيدَةُ و الأَترَابُ أَصفَارُ
هِيَ السَّمِيرُ ، عُيُونُ القَلبِ تَحرُسُهَا=هِيَ النَّدِيمُ ، لَهَا الدَّقَّاتُ سُمَّارُ
هِيَ الهَزَارُ إِذَا مَا غَرَّدَت ، عَجَزَتْ=عَن المُحَاكَاةِ عِيدَانٌ و أَوتَارُ
خَمسُونَ شِعراً ، و بَحرُ الشِّعرِ أَركَبُهُ=قَلبِي سَفِينَتُهُ ، و العَقلُ بَحَّارُ
كَم جَاءَ فِي وَحشَةِ اللَّيلاتِ يُؤنِسُنِي=و فِي الحَقِيبَةِ أَقلامٌ و أَسفَارُ
يَصُبُّ لِي مِن دِنَانِ الشَّوقِ خَمرَتَهُ=فَتَنتَشِي طَرَباً فِي القَلبِ أَطيَارُ
و اليَومَ أَطلُبُهُ ، يَأبَى مُنَادَمَتِي=كَأَنَّهُ تَائِبٌ أَعيَتْهُ أَوزَارُ
أَقُولُ يَا صَاحِبِي : قَد حَانَ مَوْعِدُنَا=فَهَل سَتَتْرُكُنِي فِي الوَهمِ أَحتَارُ ؟
قَد كَانَ عَهدَ وَفَاءٍ أَنتَ صَاحِبُهُ=و لَيسَ يُقبَلُ فِي الإِخلاصِ أَعذَارُ
عَبدَ الرَّسُولِ : لَقَد جَفَّ المِدَادُ ، فَخُذْ=يَا صَاحِبِي يَدَ مَن جَافَتْهُ أَشعَارُ
فَقَد عَهِدتُكَ لِلإِبداعِ جَامِعَةً=أُوُلَى مَبَادِئِها : حُبٌّ و إِيثَارُ
عِلمٌ و حِلمٌ و صَبرٌ لَيسَ يُدرِكُهُ=إلا قَوِيٌّ عَلَى الأَحمَالِ صَبَّارُ
أَقَمتَ بَيتاً ، مَعِينُ الصِّدقِ مَوْرِدُهُ=و البَيتُ دُونَ مَعِينِ الصِّدقِ يَنهَارُ
رَأَيتُ دِجلَةَ مُختَالاً بِسَاحَتِهِ=و لِلفُرَاتِ عَلَى الأَعتَابِ إِبهَارُ
نَادَى العِرَاقُ ، فَلَم تَبخَل بِقَافِيَةٍ= يَرَاعُكَ الحُرُّ مَا حُمَّ القَضَا نَارُ
ثَارَ العِرَاقُ ، فَخَارَ الظُّلمُ مُنهَزِماً=فِي دُبْرِهِ اْلخِزيُ ، فِي أَعقَابِهِ اْلعَارُ
غَنَّى العِرَاق ، فَكَان السِّلمُ أُغنِيَةً=لَهَا تَمِيلُ أَفَانِينٌ و أَزهَارُ
يَا صَاحِبَ العِلمِ : بَعضُ العِلمِ مَفسَدَةٌ =و كُلُّ عِلمِكِ للطُّلاَّبِ أَشجَارُ
يَا كَم تَفَيَّأتُ ظِلَّ الحَرفِ مُستَمِعاً=للدَّرسِ ، نَافِلَتِي شُكرٌ و إِكبَارُ
قَطَفتُ مِن رَوضَةِ الأَشعَارِ سَوْسَنَةً=أَهدِي لِمَن ذِكرُهُ فِي النَّاسِ مِعطَارُ
غداً أَمُوتُ و يَقتَاتُ الرَّدَى جَسَدِي=فَاْقرَأْ قَصِيدِيَ ،إِنَّ الشِّعرَ تَذكَارُ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:34 PM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

في المقهى

شعر : د. جمال مرسي

في مقعدٍ هادئٍ في الركـنِ مُستَتِـرِ=نَأَىَ بعيداً عنِ الفوضى ، عنِ النَّظَرِ
عيناهُ في مدخـلِ المقهـى تُراقبُـهُ=هذا يروحُ ، وذا يرتادُ فـي خَفَـرِ
وذا يميلُ مع الألحانِ فـي طَـرَبٍ=وذاك يَغرِقُ في بحرٍ مـن الفِكَـرِ
طوراًَ يُحَمْلِقُ في الجُدرانِ ، يرسُمُها=وتارةً راكزاً عينيـه فـي السُّتُـرِ
يكادُ تفضِحُهُ عينُ الهـوى ‘ و فَـمٌ=يُتَمتِمُ اسمَ التـي أَعيَتـهُ بالسَّهَـرِ
والوقتُ يمضي كما يمضي بمُذنِبَـةٍ=سِيقَت إلى غُرفةِ الإِعدامِ في خَـوَرِ
يا أيُّها النـادلُ السَّاعِـي لخِدمَتِنـا=هلاَّ أَتَيـتَ بِفنجـانٍ مـن الصَّبَـرِ
فقد شربتُ كؤوسَ الإنتظارِ ‘ ومـا=هلََََّت حبيبةُ قلبي ، مُهجتى ،عُمُري
أرى المكانَ وقـد غابـت مُعَلِّلَتِـي=أمسى بلونِ الدُّجَى في غَيبَةِ القَمَـرِ
فلا جَمَالٌ ، و لا نُورٌ أُحِـسُّ بِـهِ=ولا أَشُمُّ أَرِيجَ العِطرِ فـي الزَّهَـرِ
و لَستُ أسمَعُ من أنغـامِ صادحـةٍ=هُناكَ ، غيرَ صدى الآلامِ و الضَّجَرِ
يا أيها النادِلُ الغادي بقهوتِهِ ، زِدني=فإنِّـي أرى مُكثـي إلـى السَّحَـرِ
مالي أراكَ و لم تبرح تُحَـدِّقُ فـي=مُتَيَّـمٍ بلهيـبِ العشـقِ مُستَـعِـرِ
أمُشفِقٌ أنتَ ؟ أم أبْصَرتَ مُعجـزةً=كما يُرى اْلماءُ في عينٍ من الحَجرِ
أَما رُمِيتَ بسهمِ العشقِ فـي كَبِـدٍ=مِثلي ، فصرتَ أسير الهُدبِ والحَوَرِ
أما أُسِرتَ ، و بعضُ الأسرِ نعشقُهُ=نسعى إليهِ بلا حِـرصٍ و لا حَـذَرِ
أما رأيتَ التـي رقَّ الفـؤادُ لهـا=و ليسَ يُشبِهُها نفـسٌ مـن البَشَـرِ
لو كُنتَ أبصَرتَها ، ما كُنتَ تَعذلُنِي=و لا وَصَفتَ الهَوى بالحُمقِ و الهَذَرِ
شَعرٌ تَدَلَّى علـى أكتافِهـا مَرِحـاً=يزهو بِسُمرَتِـهِ ، يَـزدَانُ بالـدُّرَرِ
كأنَّـهُ مَوجـةٌ تجـري و تَتبَعُهَـا=أُخرى فَتَهرُبُ لِلشُطـآنِ و الجُـزُرِ
و العَينُ غَيمَةُ عِشقٍ أَمطَرَت عَسَلاً=عَلَى حَدِيقـةِ كَـرزٍ باسِـمٍ نَضِـرِ
و الثَّغرُ نَهرٌ مِنَ الحِنَّاءِ ، رَاقَصَـهُ=ضَوءُ النَّهارِ على ترنيمـةِ الوَتَـرِ
( يا لائِمِي فِي الهَوَى ، إنَّ الهَوَى قَدَرٌ) =إن كُنتَ تُؤمنُ ، في دنياكَ ،بالقَـدَرِ
فاذهَب و دَعنِي وحيداً في تَرَقُّبِهـا=حانَ اللقاءُ ، لقاء الأرضِ بالمَطَـرِ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:38 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

يا رائعَ النَّفَحاتِ عُد مُتَفَضِّلا


شعر د. جمال مرسي


" أما و قد تهيأ الشهر الفضيل للرحيل فقد كانت هذه القصيدة "




بالأمـسِ رَحَّبنَـا بِـهِ إذ أقبـلا=و اليومَ شَـدَّ رِحالَـهُ مُتَعَجِّـلا
أكرِم بِهِ ضيفـاً خفيفـاً زارنـا=و مضى على أَمَلِ اللقاءِ مُهَروِلا
و كأنَّهُ من عندِ ربِّ العالميـنَ..=مُبشِّـرٌ للقانطيـنَ مِـنَ المَـلا
حَمَلَ الرسالةَ أنَّ ربِّـي راحـمٌ=يمحو خطايا من بِها قـد أُثقِـلا
و جِنانُـهُ قـد فُتِّحَـتْ أبوابُهَـا=للتائبينَ ، و بابُ " مالكَ " أُقفِـلا
غُلَّت شياطينُ الغِوايةِ ، و اكتوى=إبليسُ فـي أصفـادِهِ إذ كُبِّـلا
للهِ شهـرٌ كالنسيـمِ طــراوةً=غَمَرَ القلـوبَ بنـورِهِ مُتَفَضِّـلا
كم ذا تَرَقَّبتُ البهـيَّ حضـورَهُ=أدعو ، وأسكبُ أدمعي مُتَوَسِّـلا
حتى إذا ما جـاءَ وَلَّـى مُرقِِـلاً=و كذاكَ كُلُّ العُمرِ يمضي مُرقِِـلا
**=**
رَمَضَانُ كيف تركتنا! أرأيتنـا=..كالسابقاتِ..مُضَلَّلاً و مُضَلِّلا ؟
مثلَ القطيـعِ يسوقُـهُ لهلاكِـهِ=من لا يُفرِّقُ بين ماءٍ أو طِلَـى
أرأيتنا كالعـامِ فـي نَزَواتنـا=نبني لها صرحاً مَشِيداً مُذهِلا ؟
تِلفازُنـا ويـلاهُ مـن تِلفازِنـا=سُمٌّ زعافٌ لـم يَـدَع مُتَعَقِّـلا
يَفتَنُّ في عَرضِ الخنا في ليلِنـا=و نهارِنا ، متعمِّـداً مُستبسـلا
و كأنه في الحربِ يَشهَرُ سيفَهُ=ضد المبادي آسِـراً و مُقَتِّـلا
**=**
رَمَضَانُ ما زالت دِمـاءُ عِراقِنـا=تجري و غاصِبُهُ يَصُولُ مُجَلجِـلا
لمَّا يَـدَع شيخـاً يُقيـمُ صلاتَـهُ=أو طِفلةً في صَومِهَـا أو مُطفِـلا
و القدسُ ترزحُ تحتَ وطأةِ مُعتـدٍ=يا كم أذاقَ رجالَها طعـمَ البِلـى
آهٍ و أقصانـا يَئِـنُّ و يشتـكـي=و المِنبرُ المكلـومُ صـاحَ مُهَلِّـلا
و العالمُ الأعمـى يُـرَدِّدُ خانعـاً=ما أَطلَقَت أبواقُ غربٍ (مِنْ ، إلى)
أرأيتَ ما صِرنا إليهِ ، و لم نكن =نرضى سِوى نجمِ المجرَّةِ منزلا ؟!
**=**
رَمَضانُ إنْ غَادَرتَنَـا لا تَنْسَنَـا=يا رَائِعَ النَّفَحَاتِ عُـد مُتَفَضِّـلا
و احملْ بَشَائِرَكَ العَظِيمَةَ ،إِنَّني=مازلتُ في عَفوِ الكريـمِ مُؤَمِّـلا
حمـداً لـكَ اللهُمَّ أنْ بَلَّغتَـنَـا=خيرَ الشهورِ ، و أنتَ خيرٌ مَوئِلا
فَاْمنُنْ على العبدِ الفقيرِ بتوبـةٍٍ=و اغفر خطايا من دعا مُتَبَتِّـلا


و دمتم بخير






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:38 PM رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

بيضة السندباد


شعر : د. جمال مرسي



رأيت الأمس رؤيا أرَّقتني = وألقت في الكرى شوك القتادِ
وقضّت مضجعي حتى كأني = نسيت بفعلها طعم الرقادِ
رأيت حمامةً بيضاء طارت = وفي أعقابها نسرٌ رمادي
يلاحقها إذا حلّت بسهلٍ = ويطردها إذا نزلت بوادِ
فإن حطّت بوارفةٍ ونادت = فما من مستجيبٍ للمنادي
ويحسب سامعوها أن سجعاً = ترددهُ عليهم صوت شادِ
وأن دموعها العذراءَ درٌ = يزين صدر سُعدى أو سعادِ
فينصرفون عنها وهْي ثكلى = ويعتذرون عن فهم المرادِ
ويحتجون أن النسر فظٌ = غليظ الطبع منزوع الفؤادِ
وخلف النسر رُخٌّ أفعوانٌ = يموِّلهُ ويسخو بالعتادِ
ويحمل عنه أوزاراً جساما = بأية ملتقىً أو كلِّ نادِ
وينسى أن عمر الظلم يومٌ = ودولتهُ تؤول إلى النفادِ
وأن الحق باقٍ ليس يفنى = ورايتهُ إلى يوم المعادِ
**=**
وشاء الله للورقاءِ نصراً = فراغت في المنام من الأعادي
وباضت بيضةً في حجم طودٍ = عظيمٍ راسخٍ صعبِ القيادِ
سألت مفسرَ الأحلام عنها = أجاب: لعلها للسندبادِ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:40 PM رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

اللقاء الثاني

شعر : د. جمال مرسي



و حَمَلْتُ أحلامي على ظهري ، و قد=سَلَكَتْ أمانيَّ الطريقَ الثاني
و تعثَّرتْ قَدَمايَ في ليلِ الأسى=و تَنَكّرَتْ لِتَعَثُّرِي أحزاني
فإذا بعيني قد تأبّى دمعُها=و القلبُ في وسطِ الطريقِ رماني
يا قلبُ لستُ بخائنٍ عهدَ الهوى=كلاّ ، و لستُ بغادرٍ أو جانِ
إنّي أنا المقتولُ غدراً حينما=ضيّعتُ عمري عاشقاً و زماني
سافرتُ و الآمال تملأ مهجتي=بسفينتي لجزيرةِ المرجانِ
كي أقطفَ العِقْدَ الذي واعدتُها=من قاعِ بحرٍ هاجَ كالبركانِ
عانيتُ ما عانيتُ من أهوالهِ=فالموْجُ عاتٍ و الجوى أضناني
و الغربة الحمقاءُ كادت و النوى=أن يعصفا بالحلمِ و الربَّانِ
لكنني لم يُثنني بحرٌ ، و لم=أحفلْ بطول البعدِ عن أوطاني
وطني الجميل رسمتُهُ في عينها=و نَقَشْتُ عينيها على وجداني
قد كانتا زادي فلم اشعرْ بما=لاقاه قبلي سائرُ الركبانِ
أغفو على صدرِ الحبيبةِ وقتما=شئتُ الهجوعَ ، فصدرُها بستاني
و ألوذُ من قيظِ السنينِ بجفنها=كالطيرِ حين تلوذُ بالأغصانِ
و رجعتُ يا قلبي و مَهْرِي في يدي=من لؤلؤٍ و زبرجدٍ و جُمانِ
و حقائبي ملأى بنارِ صبابتي=و الشوقُ يُفعمُ خافقي و كياني
فمشيتُ في الدربِ الطويلِ يقودني=خطوي و شوقي للقاءِ الثاني
نفس الطريقِ عرفتُهُ من عطرها=لا زلتُ أذكرُهُ ، فهل ينساني ؟
حتى إذا انتهتْ الخُطى في بيتها=و تسمّرَتْ في بابِهِ القدمانِ
خَرَجَتْ إليَّ و حَمْلُهَا في بطنها=ترنو إليهِ و خلفها طفلانِ
و تبعثَرَت نظراتُها في دهشةٍ=بيني ، و طفليها ، و من باراني
قالت: زمانُكَ قد مضى فاذهب بما=أحضرْتَهُ يا فارسَ الفرسانِ
ماذا تفيدُ جواهرٌ و فرائدٌ=إن بدَّدَ الهجرُ الطويلُ أماني
إذهب بمالكَ لم تعد بي حاجةٌ=في المالِ بعد الليلِ و القضبانِ
فوقفتُ منبهراً ألملمُ حيرتي=وكتمتُ في جوفي لظى أشجاني
و رجعتُ أدراجي و قلبي حائرٌ=هذا ، و قد عقد الذهول لساني






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:41 PM رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

عندما تعاتبني ابنتي

شعر : د. جمال مرسي

تُسائلني سُليمى كُلَّ حينٍ=و تعجبُ حين لا تجدُ الإجابَهْ
و تنبهر انبهاراً إن رأتني=و وَجهِي لفَّهُ ثوبُ الكآبَه
و صدري مِرجَلٌ بالحُزنِ يغلي=يكاد يُذيبُني مما اصابَهْ
فتُلقي نفسها في حِضنِ قلبي=كعصفورٍ غفا في حِضن غابهْ
و أسئلةٌ تُحيِّرُها تَدَاعَت=على أعتابِ صمتي في غرابَهْ
ألستَ أبي و تعرفُ كل شيءٍ=و أنت البحرُ لا أخشى عُبابَهْ ؟
ومنك بكل فخرٍ و اعتزازٍ=تعلمتُ القراءةَ والكتابَهْ ؟
وأبصرتُ الشجاعةَ والتحدِّي=إذا أبديتَ رأيكَ في صلابَهْ
ألم تقصصْ علىَّ غداة يومٍ=حكاياتٍ أذابتني إذابَهْ ؟
و كم حدثتني عن مجدِ قومي=كلاماً سغتُ يا أبتي شرابَهْ
فخِلتُ بأننا للأمس عُدنا=إلى عهد النبوةِ والصحابَهْ
فهذا جيشُ عمروٍ قد تراءى=وعمروٌ شامخاً يجلو حِرابَهْ
ويفتحُ بلدةً من بعد أخرى=بصوتِ الحقِّ لاصوتِ الربابَهْ
إلى أن أبصَرَت عينايَ أرضاً=تُهانُ، وغاصباً يأبى انسحابَهْ
وحاخاماً يهودياً جباناً=يكيلُ لأمتي جهراً سِبَابَهْ
و أبناءُ العروبةِ قد تواروْا=وراءَ الصمتِ يفترشونَ بابَهْ
يُحملقُ بعضُهُم في البعضِ حيناً=و يُغضي دونَ أن يُبدي عتابَهَْ
وكنتَ تقولُ إنَّ الحرفَ نورٌ=يُضئُ شُعَاعُهُ وجهَ الكتابَهْ
أصارَ كلامُكَ الماضي سراباً=كمثل كلام عِشقٍ أو صبابَهْ ؟
يُخَطُّ على الحوائطِ في الليالي=فما إن جاءَهُ صبحٌ أذابَهْ
**=**
تُعاتبني سُليمى ثُمَّ تمضي=وتتركُني أُفتِّشُ عن إجابَهْ
تُذكِّرُني بيومٍ كُنتُ طِفلاً =أُداعِبُ والدي نفـسَ الدعابَهْ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:41 PM رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

ملل

شعر : د. جمال مرسي



مللتُ الشعرَ يا سلمى لأني= وجدتُ الغثَّ يعصفُ بالثمينِ
و قلتُ الإعتزال به ارتياحٌ=لقلبي من قروحي و الأنينِ
فجاء الشعرُ يبكي عند بابي=بدمعٍ .. مثلما الثكلى .. سخينِ
فتحتُ البابَ ، قلتُ ادخل صديقي=نديَّ الحرف وضَّاء الجبينِ
و لا تأبه لقولٍ من حزينٍ=عصاهُ الشعر في يومٍ حزينِ
عَدَلتُ عن القرارِ و قلتُ أمضي=على درب الشقاء بلا خدينِ
فقبَّل وجنتيَّ و قال خذني=رفيقاً في اْرتيابِكَ و اليقينِ
و خاصمني فلم أُبصر سناهُ=و طلعتَهُ البهيَّةَ من سنينِ
عجبتُ من الوفاءِ ، أغابَ حتى=عن الأشعارِ في الزمنِ الضنينِ






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-05-2010, 08:42 PM رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية راضيةالعرفاوي
إحصائية العضو







راضيةالعرفاوي is on a distinguished road

راضيةالعرفاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : راضيةالعرفاوي المنتدى : دواوين شعراء العمودي و التفعيلي
افتراضي رد: ديوان الشاعر د.جمال مرسي

ميرنا





ميرنا ابنة أخت لي .. زهرة ربيعية لم تتجاوز أربعة عشر عاماً داهمتها نوبة سكر حادة فألزمتها غرفة العناية المركزة في حالة تدمي الفؤاد .
لم أشعر إلا و الدموع تنسال مني لتسطر هذه الكلمات داعيا الله عز و جل أن يشفيها
ليلة أمس تذكرت هذه القصيدة التي كنت قد كتبتها لها قبل أربعة أعوام و أنا أزورها في غرفة العناية المركزة مرة أخرى و قد كادت أن تلفظ أنفاسها الأخيرة لولا عناية الله و كرمه ،
فهمست لها بها في أذنها و الدموع تكاد أن تخنقني ووعدتها بإعادة نشرها ليدعو الأحبة لها .. و هأنذا أعيد نشرها اليوم من جديد و أدعوكم أحبتي بالدعاء لميرنا الجميلة :





قاوميها
قاومي تلكَ المحاليلِ التي قد علقوها
في وريدِكْ .
قاومي كمَّامةً تحجبُ عني..
حَبَّتَيْ كرزٍ ،
و أنفٍ مشرئبٍ،
و ورودٍ في خدودِكْ .
قاومي هذا الشحوبْ .
أشرقي فينا و غَنِّي مثل أمسِ .
( لم يئنْ بعدُ الغروبْ .)
ما لهذا الصوتِ أضحى خافتاً ، تفديكِ نفسي .
ما لوجهٍ كالمرايا قد تشظى
و جفونٍ عُلِّقَتْ في سقفِ تلكَ الغرفةِ الحمقاءِ
لم تبصر سواهُ .
و نداءٍ لم يعد يطرقُ آذاني صداهُ
حينما ينسابُ : " خالو "
ويكأنَّ الكونَ يُلقي نفسَهُ في راحتيّا
و العصافيرُ..
تُريقُ اللحنَ شهداً خالصاً في مِسمعيّا
حينما تنساب : "خالو"
فتعيد القلبَ طفلاً يا صغيرهْ .
أعطني هذي الفطيرهْ .
مشطي تلك الضفيرهْ .
اركضي خلفي فقد هيّأتُ ظهري
هودجاً ، لا ، بل حصاناً للأميرهْ .
حينما تنساب : " خالو "
انهضي " ميرنا " لأجلي
انهضي من أجل " ماما "
قاومي..
كي تبعثي بعد الدموعِ الإبتساما
ارجعي فالبيتُ يبكي .
و الدُّمَى في الركنِ تبكي .
و كتابٌ كان مفتوحاً على وجهِ العراقِ الحرِّ يبكي .
و العصافير التي أطعمتِها حُباً و حَبّاً
أقبلت تشكو أساها .
أسمعِيها كِلْمةً تُطفي لظاها .
غرِّدي "ميرنا" فقد جفت ينابيع الغناءْ.
غِّردي فالقلب مما قد دهاهُ في عناءْ.
غردي ،
للشدو طعمٌ غير ما غنوا و قالوا
حينما تنساب يا عمري حروفٌ
من شفاهِ الفُلَّةِ البيضاءِ صُبحاً
تملأ الأسماعَ : " خالو "






التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 4 ( الأعضاء 0 والزوار 4)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 48
, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ديوان الشاعر د.جمال مرسي راضيةالعرفاوي دواوين شعراء العامية 28 01-11-2015 05:56 PM
جمال الوفاء ( مهداة لأستاذي الشاعر الكبير الدكتور جمال مرسي ) محمد سمير السحار قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 8 10-14-2014 12:00 AM
ثمة قناديل../ نبضي..إلى الشاعر كمال أبو سلمى و الشاعر د جمال مرسي/ حصريا هنا.. سعاد ميلي قناديل قصيدة النثر 22 08-05-2011 07:56 PM
ديوان الشاعر د.جمال مرسي راضيةالعرفاوي دواوين شعراء النثر 8 06-25-2011 07:34 AM
ثمة قناديل../ نبضي..إلى الشاعر كمال أبو سلمى و الشاعر د جمال مرسي/ حصريا هنا.. سعاد ميلي مهرجان القناديل 16 08-11-2009 02:34 PM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010