آخر 10 مشاركات
حذار ! الطاهرة حجازي (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 70 - الوقت: 01:05 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          هو فرحي (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 88 - الوقت: 01:02 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          من نزيف الفرات ..الطاهرة حجازي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 12:56 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          لحظة أمل ....محمد محضار (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 69 - الوقت: 12:54 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          نسور مصر :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 44 - الوقت: 10:21 AM - التاريخ: 10-22-2019)           »          ،، قطـــ أحلام ـــــرات ،، (الكاتـب : - مشاركات : 12804 - المشاهدات : 245638 - الوقت: 10:09 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          أسامح ليس حبًا للأعادي (الكاتـب : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 211 - الوقت: 07:32 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 679 - المشاهدات : 45972 - الوقت: 04:17 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          هوى هواء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 34 - المشاهدات : 1099 - الوقت: 11:51 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          هذيان الشتاء (الكاتـب : - مشاركات : 3827 - المشاهدات : 190686 - الوقت: 11:27 AM - التاريخ: 10-21-2019)




وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

قناديل بوح الخاطرة


إضافة رد
قديم 02-12-2019, 10:20 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
مستشار أدبي و رئيس لجنة الخاطرة

الصورة الرمزية رجب قرنفل
إحصائية العضو







رجب قرنفل is on a distinguished road

رجب قرنفل غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

سُـعدنا جـداً بصحبتك معنـا في بـوح الخـاطرة
بكــل المـودَّة
سـنتابع معـك مسـيرة الكلمـة الأدبيَّـة الراقيـة
فـإلى الأمـام على الـدوام
...
مـع تحيـات
لجنـة
الخــاطرة
...
و هـذا هـو
رجــب قرنفــل
يتمـنى لك أسـعد الأوقـات







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 02-12-2019, 06:00 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض بديوي [ مشاهدة المشاركة ]
ســلام مـن الله و ود ،
مرور أولي...
كثيرون أنتم باشتغالكم و حسن مخيالكم ...
و كثيرون نحن بكم...!!ّ
أنعم بكم و أكرم...!!
مـحبتي

حضور يعيد للحروف نضارتها..وللمكان بياضه..
تقف الحروف على ضفاف النص تنتظر عودتكم الميمونة على أمل فيضكم البديع..
تنتظر هطول وعيكم الكبير ولمسات قلمكم البارع..
الأستاذ الراقي المبدع
د.عوض بديوي
سعدت جداا بمروركم المضيء وأنتظر ثراءكم العبق
جزاكم الله كل الخير
ووفقكم لما تحبه وترضاه






التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

رد مع اقتباس
قديم 02-17-2019, 08:36 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العلي الاحمد [ مشاهدة المشاركة ]
قصيدةٌ حاذقة الحرف والسّبك فارهة المعانى
يستفزُّ كلُّ حرفٍ فيها سدنة التآمر والتقاعس والخذلان
تستفزُّ حروفها كلّ منارات المآذن
وكلُّ حجرٍ مازال شامخاً على أسوار القدس مدينة السّلام
تعصر المرار في حلق أكثر من مليارٍ من أُمّة الإسلام
ومع ذلك لا تحرك قيدَ أنملةٍ مِنْ مَنْ ضميرهم قد مات
من أنتِ أيّتها الحرّة ؟
أنتِ ضمير الأمّة
والكلمة الحرّة الّتي تشق عنان السّماء
ولا تهادن في عشقها للأوطان
أنتِ الزّيتونةُ المباركةُ
والنخلةُ الّتي تتجذّر في نفوس أبناء الأمّة الشّجعان
أنتِ الهويةُ العربيةُ للوطنِ المحتل والمستباح
أنتِ كُلّ أرقام الوعي
وقلمكِ السّيف ... لحن المقاومة وقافيتها الغنّاء
نبحث عنكِ في كلِّ مكانٍ وأوان
لتشدي أزر جيلِ التّحرير وتشِيعي بنفوسهم معنى الأمن والأمان
وترفعي رايةَ الأمل بالتّحرير خفاقةً
لتنيري للنصر طريقاً محدد العنوان
أنتِ الصّوت الهادر في كلِّ قصائدكِ ....يقضّ مضاجع المتآمرين ويعرّي تخاذل المتخاذلين والمثبطين ويوقظ النيام
القضيّة وبطاقتها لم تمت
ما دمتِ وأمثالك لها عنوان
كم هو جميلٌ الاسم والمعنى والدلالة (جهاد الفلسطينية)
قريبٌ وكما فعلها المجاهدون الأوائل سيعتلي المشهد من ينتزع الأغلال المحكمة عن علبة الثّقاب
لن نحتاج لعصى موسى ونحن أمّة الفرقان
فذروة سنام الإسلام الجهاد
وتسألين أين أنا ؟!!
أنتِ والوطن الّذي تحملين قضيته على راحةِ كفّيكِ وفي رحابةِ قلبكِ تقيمين في ضمير كلّ حرٍّ حيٍّ وطّنَ النّفس على تحريرِ الأرضِ والإنسان
قفلة خريدتك هذه سطرٌ بألف قصيدةٍ
هل أعصرني مراراً في حلوق النسيان؟؟
دمتِ ودام نبض قلمكِ ودام العطاء

أستاذنا الكبير والأديب الفذ المبدع
أ.العلي الاحمد
ماذا أقول في حضرة هذا القلم النابض بالوطن والثائر في وجه الظلم..
أقف بكل احترام وتقدير وامتنان وبكل فخر بين يدي قلم ينسج الفكر والوعي بين ضلوع النص..بل كانت الحروف أبلغ وبناؤها متين التراكيب يفوق النص..
هي نفحات مسرة وتراتيل فرح غرستم أنغامها على جبين الكلمات ..
لتضيء عتمات الحزن المنبعث من جدائلها الغضة..وتسكب الجمال على عيونها من شهادتكم الغالية في حق حرفي المتواضع...
نثرتم من الفرح ما تعالت أصواته حين نال رضى ذائقتكم الأدبية..
وهذا بحد ذاته فخر واعتزاز وتشريف من لدن قلمكم البارع وحرفكم المتين..
أعتز بحضوركم المزهر وأقدّر عالياً ألحان بصمتكم تحت جيد النص..
لله دركم من هطول وارف وارق تفتّحت معه شرايين التشجيع وعصب الكتابة في تحويل قبلة الكتابة نحو الأرقى والأجمل..وهذا بحد ذاته فخر وتقدير لقلمكم القارئ المتذوق لجمال النصوص...
أهلاً بكم أستاذي الكبير العلي الاحمد على رقي هذا المكوث بين أوراق النص الغضة..
لا حرمنا من هذا التشريف النفيس
ودمتم بعافية وخير
ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه






التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

رد مع اقتباس
قديم 02-24-2019, 05:42 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد أحمد [ مشاهدة المشاركة ]
بوح أبي رسم ملامح الوطن
بريشة تنزف وجعا وقهرا وألما.
دائما في حرفك رسالة نبيلة المضمون والغرض
عميقة الإحساس والنبض
دمتِ بألق الحضور شاعرة الوطن العزيزة جهاد
ودام المداد
تحية تليق
ولقلبك كل الحب ياغالية

أستاذتنا الكبيرة الرائعة أميرة الإحساس
أ.عبير محمد
وما أجمل هالات الضوء حين تمكث بمرورها العبق بين أروقة النص ليزداد المكان نورا..
يسعدني هذا المرور المزهر المشرق من أديبة شاعرة تملك حساً مرهفاً تنثر عبقه بين السطور
يسعدني ويشرفني هذا التواجد
شكراً لكم وجزاكم الله كل الخير على هطولكم العذب ومروركم المضيء..
وفقكم الله لنوره ورضاه






التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

رد مع اقتباس
قديم 04-30-2019, 10:52 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مصطفى الصالح [ مشاهدة المشاركة ]
كرة في ملاعب القمار
حليبا لا ينضب هما نضح منه الفجار
خمرا يسكر أهل العقد والتعقيد
ما شرب الليل تنهيدات الثكالى والأيتام
وطرح النهار آلامهم على أرصفة الاغتراب
للبيت رب يحميه
مهما تجاهل الخونة وباعة الأحزان
ونسينا، إن نسينا أننا أحياء


الأديبة القديرة جهاد بدران
لا ننفك نتذكر الوطن فيك
ونتذكرك بالوطن
شكرا لنبل الحرف وسمو المعاني

دمت بروعتك

كل التقدير

يا لروعة هذه الكلمات وما بين ثناياها من ثورة على الباطل وأهله..
فالقسوة التي يحملها الإنسان الظالم اليوم ما هي إلا إفرازات حتمية للعقلية المتشربة من فكر يخلو من العقيدة ومن العمل الصالح..مما يؤدي إلى تحويل قبلة فكره نحو أفكار بعيدة عن الواقع وتتبع خطوات غربية بحتة..ليصبح رهينة فكر يضعف خيره مع كل اتباع وولاء شامل لأفكار غربية لا تتماشى مع مفاهيم أمتنا ولا مع مبادئ شريعتنا..ليصبح النفور خطوة للنيل من مجتمع بات له العدو الأساسي وبهذا يحلل له القتل والفساد تحت مسميات تغيير غربي وتحت نصل فلسفات لا تمس بواقعنا من شيء..فالحاكم المتحكم بالشعب اليوم يحاول فرض استراتيجية الغرب على أرض عربية ويحاول إلغاء عناصر التفكير والعمل عند من يحاولون النهوض بالواقع بما يلامس احتياجيات الشعب وتحقيق حركة السلوك الإنساني بما يتماشى مع واقع عربي وليس مجتنع غربي..من هنا تبدأ حلقات الصراع ما بين فرض واقع غربي بأفكاره لواقع عربي يختلف كليا عن الجسد الكلي للغرب وعصبه المتفشي بالعنف والفساد كوسيلة لقلع الأمن والعدل والحق من سبل الحضارة العربية والأسلامية..لكن هيهات هيهات لمحاولة نزع الوعي العربي من تاريخه وجذوره المتأصلة بالأرض وحب الله...
.
.
الأستاذ الأديب الكبير الراقي
أ.مصطفى الصالح
رسمتم خطوطاً عريضة للأسباب التي تثير الظلم وما يشرب الليل من تنهيدات الثكالى والأيتام..
نحتاج الوقت الكثير كي نعيد ماء الكرامة لوجه الأرض..لكن ليس ببعيد لمن شمّر عن ساعديه وألقى الصمت جانباً وحرّك دماءه في سبيل الحق وصون العِرض..
أستاذنا الكبير ..يسعدني دائماً غرس جماليات فمركم بين سطور تلهج بالدعاء لربها صموداً وحرية..
أنرتم المكان أديبنا الفذ وقد اتسعت مساحة ضوئكم بين أروقة السطور..دمتم وهذه الشهادة التي أعتز بها..والتي هي وسام فخر أعلقه على صدر القلم..بوركتم وبورك شروقكم الوضاء في كل مكان
وفقكم الله لنوره ورضاه وأسعدكم في الدنيا والآخرة






التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

رد مع اقتباس
قديم 10-07-2019, 06:45 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رجب قرنفل [ مشاهدة المشاركة ]
أديبتنا الكبيرة
المبدعة
جهــــاد بــــدران

( إذا قالت حَذَامُ فصدِّقوها ــــــــــ فإن القول ما قالت حَذَامُ )
بيت من الشعر قاله في الماضي :
( نجيم بن صعب الوائلي ) في حق زوجته بنت الريان

أما أنا فأقول اليوم :
( إذا قالت جهاد فصدِّقوها ــــــــــ فإن القول ما قالت جهادُ )
و ( جهادنا ) هذه .. هي أشهر من نار على علم .. هي مثال المرأة الأبية .. هي
مناضلة عربية شمَّاء ،، تعرف معنى التضحية و الإباء .. تكتب مـن قلـب الحدث
و لكأني بها تختزل لنا القضية على طريقة ( نزار قباني ) الذي قال :
( خلاصة القضية توجز في عبارة .. لقد لبسنا قشر الحضارة و الروح جاهلية )
حين استهلت خاطرتها الرائعة بذات المضمون ، و لكن على طرقتها :

.....
وأنا السّجين في قفص السّلطان ..
وأنا السّجان في سجون الأوطان ..
أنا كلّ الشعب النّازح خلف القضبان ..
.....

فهل يوجد جاهلية أوغل جهلاً من تحويل الأوطان إلى سجون في هذا الزمان !!!
و هــل يوجد حضارة كالتي نقـرأ في هـذه الاستهلالية الرائعة ، عندما نراها قــد
غـدت بهذه الروح النضالية هي ( السجين و السجَّان ) .. فــ لله درك يا جهاد ..
كـم أنـت عظيمة .. كم أنت أبيَّة .. كم أنت عالية الجبين و قـد أصبحت يا عمَّــاه
كـما ( القدس ) ،، أنت ( المحاصَرة و أنت المحاصِرة ) .. أنت السجين .. و أنت
السجَّان ، و نحن من حول القدس

أمة بالملايين .. أين الملايين ..!!!
و ها هي القدس لا تزال أسيرة الزنازين ..!
تَئِن تحت سِيَاطِ الغاصـبين ..
و من ورائِها أُمَّةْ ..
تشتهر بالحِلمِ .. و التسامحِ ..
و مؤتمرات القِمَّةْ ..
أُمَّةٌ .. و أية أُمَّةْ ..
في الماضي كانت ..
خَير أُمَّةٍ أُخرِجت للنَاس ..
سليمة الجسمِ .. قويةُ الهِمَّةْ ..
و اليوم صارَت ..
أكـبر فرجة للناس ..
شـلَل .. و رُعَاشٌ ..
و ألوانٌ من الحُمَّةْ ..
أُمَّةٌ .. و أيَّة أًمَّةْ ..
التاريخُ ، و الجغرافيا ، و اللغة ..
يعرفـون أنَّنا أُمَّةْ ..
شَـوقي ، و البُحـتري ، و ذوالرمَّةْ ..
فياللعجَـب .. كيف أصبحـنا ..
ألف أمَّة .. و أُمَّةْ !!!
تعيش في تَدَابُرْ ..
في تَنَاحُرْ ..
في تَنَاقُـرْ ..
كالضَرَائِرْ ..
كالحماةِ و الكَنَّةْ ..
و القـدس وسطَ هذه الأُمَّةْ ..
كالعَروسِ اليتيمة ..
بِلا أهل ..
بِلا فَرحٍ ..
بِلا حِنَّة ..
أُمَّةٌ .. و أيَّة أمَّةْ ..

أمَّة .. تَدعوا لها بالصحةِ و السلامةْ ..!
إنها أُمَّة الندامةْ ..!
كأنها لم تنجب ( طَلحةَ ) ..!
و لا ( حمزةَ ) ..!
و لا ( أُسامةَ ) ..!
تُرى .. هل دفنت رأسها في الترابِ ..!
كالنَعامة ..!
هل باعت العِـزَّة و الكرامةْ ..؟
هـل أضاعـت النَخوةَ و الشهامة ..؟
أم هي .. كالعادة ..
مقَطعة الأوصالِ .. كالجرادة ..
فَخذها الأيسر ..
ليس من الفَخذِ اليمين ..
و عند حدودِ القدس تنتهي الإرادة ..
أم العِلَّة فينا نحن العـرب ..
أتْقَنا فَـن الصمت ..
حـتى أصبح الصمت عبادة ..!
و تَوسّـدنا الضيم ..
حـتى أصبح الضـيم وِسـادة ..!
لا يا عـرب ..
الأُمةُ تتعـرض للإِبادة ..
القدس .. حبسها الأوغَاد مرَّة ..
فلا تحبسوها أنتم مرتين ..
حـتى لا تصـبح سُـبَّةً و مَعَـرَّةْ ..
و يصـبح الجـرح جرحينْ ..
و تصبح القـدس ..
مثل شَاعرِ ( المعـرَّة ) ..
رهِينَةَ المحبسين ..
أُمَّةٌ .. و أيَّة أمَّةْ ..

أمة بالملايين .. أين الملايين ..!!!
أمة .. لا تسـاوي بالعَـدِّ ..
بالطـولِ .. بالعرض .. بالقَـدَّ ..
خَنْسَـاءً واحـدة .. من خَنْسَاواتِ فلسطينْ ..
لا تسـاوي مُقَاوماً مِنَ المُقَاومينْ ..
سـلوا ( أبو جَندَلْ ) ..
كيف كان يُقَارِعُ الغُـزاةَ ..
يُصَارِعُ الطُغَاةَ ..
وحده في ( جنينْ ) ..
دِفَاعاً عـن الأُمَّةْ ..
نِيابَةً عـن الأُمَّةْ ..
و هو يَحتَضِـرُ مُرَدِّداً : لُبَّيْـكِ يا قُـدسُ ..
مِنْ دونكِ حَبْلُ الوتينْ ..
أُمَّةٌ .. و أيةُ أُمَّة ..

أمة بالملايين .. أين الملايين ..!!!
و القدس لا تزال تَئِـنُّ .. تَحِـنُّ ..
إلى أيَّـامِ ( اليرمـوك ) و ( حطِّـينْ ) ..
تصـرخ .. تنـادي :
أيـن عُمَـرْ ؟
أيـن المعتصمْ ؟
أين صلاح الدينْ ؟
لـكِ الله يا قـدسُ ..
كنَّـا فـي يـومٍ مـن الأيَّـامِ موحـدينْ ..
فأصبحنا اليـوم مُفَتَّتـين .. مُشَـتَّتينْ ..
أُذُنٌ مـن طـين ..
و أُذُنٌ مـن عجـينْ ..
لا تعجـبي يا قـدسُ ..
لـم نَعُـدْ نُفَـرِّقُ ..
بـين أوسِـمَةِ الغَـارِ ..
عـلى الصـدورِ ..
و أوشِـمَةِ العَـارِ ..
عـلى الظهـورِ ..
حـتى فـي القضيَّـةْ ..
اختلطَـتْ علينـا حـروف الأبجديَّـةْ ..
فأصبـح الشـينُ زايـاً ..
و الـزايُ شـينْ ..
فاصـبري وصابـري يا قـدسُ ..
فأنـتِ فـي رِبَـاطٍ إلـى يـوم الديـنْ ..

جهاد .. لا تعجبي يابنة القدس ..
في الماضي ..
كنا أمة مرفوعة الهامة .. منتصبة القامة ..
أما اليوم ..
فقد أصبحنا أمة مقوَّسة الظهر .. محدوْدِبة القامة ..
فهل تعرفين لماذا يا عمَّاه ؟؟؟
إليك الجواب :
سئل ( أحدب نوتردام ) عن سبب حدبته المشهورة ....... فأجاب :

...
[ انحنيت للعاصفة مرة واحدة فقط في حياتي ،
فنبتت بين كتفيَّ و لم تعد تفارق ظهري أبداً ]
...

فإذا كان هذا الأحدب ــ الذي أرفع له القبعة ــ مشوَّه الجسد من الخارج ، فهو كريم
كريم النفس ، جميل الروح من الداخل .. كان يكره الفتن ما ظهر منها و ما بطن ،
و يحارب الفساد و المفسدين ، و يطالب برفع الظلم عن المقهورين .. ونحن على
سطح هـذا الكوكب أمـة بالملايين ، و لكن ــ للأسف ــ أمة حدباء ، تمتطي ظهرها
مجموعة من الحكام ( الحُدْبِ ) ، مشوَّهون من الداخل و الخارج في أفظع ، وأقذع
، و أشـنع سـابقة في التااريخ .. يأمرون بالمنكـر و ينهـون عـن المعروف ، ممـن
يرقصون على أشلاء فلسطين بالصنَّاجات و ضرب الدفوف .. هؤلاء هم الذين قـال
في حقهم ( المتنبي ) قبل قرن من الزمان :
( مَنْ يَهُنْ يَسْهُلِ الهوان عليه ما لجرحٍ بميتٍ إيلامُ )

فلا تحزني يا بنيَّتي .. لا تحزني يا جهاد فلسطين
قـدرنا واحد ..... وجعنا واحد ..... مصيرنا واحد
و أن أمة تنجب من أمثالك.... فهي أمة لن تموت

عذراً على الإطالة

محبتي و كل المعزة
==============
رجب

يا الله يا الله يا الله
كم هي مؤثرة لوحتك الفنية هذه.. يا عماه ..
كم جلدتني كلماتك بسياط من ألم وذبحت كلماتي من الوريد للوريد..
كم أدمت عيوني وجعاً وهي تخرج من أعماق مشاعرك..
ردك أستاذي الفاضل رجب قرنفل ووالدي الذي أفخر به، هو رد بألف رد..
هو معزوفة حزينة تعزفها بنبضك على أوتار الوطن الجريح، وتغردها البلابل بأصواتها المختنقة في حناجرها المتيبسة، تغردها الحمائم بهديلها المبحوح على مآذن القدس التي لا تنام من جراحها الموشومة بالعار من أمة لا تملك ردعاً ولا صدا عنها ولو قيد أنملة، فكيف لا تكون الاوطان السجن ونحن السجان، وكيف لا نكون بالظلم نحن السجان والأوطان تنحني ذلاً في السجون، كيف لا تتحول منظومة العدل بالحق لتكون الأوطان سجوناً للطغاة والعملاء، كيف كيف وكيف؟؟؟؟؟؟!!!!!!

أستاذنا الفاضل الأديب البارع حرفه المذهل في تراتيله لوجع الأمة..العازف على نايات الوجع بقلم حاد الرأس متين السبك ماهر النسج في جمال الكلمة وقوتها
أستاذنا الرائع الراقي الذي تنحني كل القبعات بحضوره وجلاله وهيبة قلمه..أديبنا الفاخر قلمه
أ.رجب قرنفل
لقد أكرمتني بكرم لو قسمته على أهل الأرض لوسعتهم...وأنت الذي لا يشق له حرف من قوته وقدرتكم على محاكاة النصوص بنصوص أعظم وقدرة أبلغ..
لقد شرفتني بهطولكم العذب قبل امتداد شرايين قلمكم البارع في عروق النص، وقبل أن تنضج روح النص في سماء الأدب..
أية لغة عذبة سقتها لأرض قلمي حتى تخضر ملامحه وهويته وجذوره..
لقد ملكتم ينابيع اللغة بتدفق مدادكم على أرض هذا النص الذي يتواضع لحضوركم الدري النفيس المشرق المضيء..
ماذا أقول لكم وأنا في حضرة قلمكم الرشيق وما قدمتم من لوحة عظيمة متوهجة بمشاعركم الحية ..
أستاذي الكبير رجب قرنفل :
ليتكم تفردون لوحتكم هذه في خاطرة منفردة عن ردك هنا لتكون لوحة يتحاكاه التاريخ ويحكيها الأدب لأهل الأدب الكبار لتكون موثقة في أسفار لغتكم العذبة..ليتكم تجعلوها لوحة خاصة لتكون مخلدة على جبين الأدب..
بارك الله فيكم والدي العزيز وجزاكم الله كل الخير
مهما شكرتكم فلن أفيكم حق ردكم هذا لذا أقول بملء ما أملك من لغة..
جزاكم الله كل الخير
ورفع الله ذكركم وشأنكم ورزقكم نوراً وعلماً وخيراً كثيراً
أسأل الله لكم الصحة والعافية
وأسأله سبحانه وتعالى أن تكون بألف خير وجميع أفراد الأسرة
طابت حياتكم بكل الفرح والسعادة
ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه






التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

آخر تعديل جهاد بدران يوم 10-07-2019 في 08:16 PM.
رد مع اقتباس
قديم 10-10-2019, 02:44 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
قلب يحبكم جميعا

الصورة الرمزية د. جمال مرسي
إحصائية العضو






د. جمال مرسي تم تعطيل التقييم

د. جمال مرسي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : جهاد بدران المنتدى : قناديل بوح الخاطرة
افتراضي رد: وأنا السّجين وأنا السّجان؟!!

و كأني بالوطن الأبي يتحدث على لسانك فيبثنا آلامه و أحزانه و صمت العالم عنه بل و صمم الآذان الذي أصاب الأرض من أقصاها إلى أقصاها
هنا أقرأ جهاد بدران الشاعرة الناثرة الثائرة تلقي حجرا في الماء الراكد
لكن ثقي يا أخت الكفاح من أجل حرية الوطن المكبل أن فلسطيننا الغالية و قدسنا الحبيبة و كل شبر من ثرى هذه الأرض المباركة ليست طي النسيان
طالما كان عناك من الشرفاء من يدركون حجم الخطر المحيق بالأمة
أبدعتِ يا جهاد
و أعتذر عن تأخري في الرد على هذه الخاطرة الأبية
تحياتي







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 11
, , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010