آخر 10 مشاركات
{ نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير} (الكاتـب : - مشاركات : 127 - المشاهدات : 4216 - الوقت: 03:18 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          من ديوان : على كفي مطر /وفاء حمزة (الكاتـب : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 79 - الوقت: 03:14 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          سجل دخولك بآية كريمة من القرأن الكريم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3895 - المشاهدات : 93134 - الوقت: 03:08 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          صلاة عليه وسلام (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 157 - المشاهدات : 7380 - الوقت: 03:02 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          @ القلوب لا تشيخ @ (الكاتـب : - مشاركات : 169 - المشاهدات : 3804 - الوقت: 02:11 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          مواســــم ... (الكاتـب : - مشاركات : 224 - المشاهدات : 13387 - الوقت: 12:00 PM - التاريخ: 10-15-2018)           »          لم يكن كافياً / وفاء حمزة (الكاتـب : - مشاركات : 11 - المشاهدات : 180 - الوقت: 11:31 AM - التاريخ: 10-15-2018)           »          مدح المصطفى :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 109 - الوقت: 10:02 AM - التاريخ: 10-15-2018)           »          أفتوني (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 66 - الوقت: 10:00 AM - التاريخ: 10-15-2018)           »          يَا رَسُولَ الْهَـوَى وَ وَهْمَ الْحَيَارَى (الكاتـب : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 92 - الوقت: 09:57 AM - التاريخ: 10-15-2018)




رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

قناديل القصة و الرواية و المسرحية


إضافة رد
قديم 09-27-2018, 09:10 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
كاتبة

الصورة الرمزية وفاء حمزة
إحصائية العضو






وفاء حمزة is on a distinguished road

وفاء حمزة متواجد حالياً

 


المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة


الآن أنا أكثر حذراً بين الناس، من وقت ما صفعتني أمي بقوة حينما شاهدتني أتحرش بابنة صديقتها، أدخلَ الألمُ تغييرات رئيسية على حياتي فكل أموري أفعلها سرا، لا أنصت للتقاليد إنما أكذب عليها أتخفى منها وأفعل ما أريد كنت اقص شعري تقريبا كما الشباب ، هيئتي لا تحمل أي من علامة الجودة الأنثوية ، حتى صوتي كأنه من حنجرة شاب، في اول سنة جامعة كانت لي صديقة خاصة وبعد انتهاء تلك المرحلة تركتها ، مارست ( الانحراف) بذكاء كنت أقترب من أية فتاة وأتحسس بطريقة عفوية جسدها، أقترب بقدر صمتها واستمتاعها وأبتعد بقدر نفورها واستيائها، رأيتهن ضعيفات، كنت أترك بعضهن تئن مثل طير مصاب بالغرق، أتذكرهن، ورائحتهن , ملمس أجسادهن، تأوهاتهن، نظرة الخوف في أعينهن، رأيتهن لطيفات، وأنا أغرقهن بالسباب, ورأيتني كيف أستحيل إلى وحش يمزق الحشمة.. وعندما اصحو أهرب من القلق والتوتر إلى الأسواق المزدحمة بالنساء، كثيرا ما كنت أدخل في الزحام وأحتك بمأدبة الأجساد بطريقة تجلب النشوة لكن مع الوقت وبعد ارتباطي ، بدأت جلساتي معهن كصديقات تقل وبدأت أدخن الحب مع زوجي بطريقة تقليدية.. كنت اكذب كثيراً حتى اتخلص من منظار المراقبة الحسية، كنت مخلصة له حتى لا أورط نفسي في المشاكل، أخذت علاقتي الزوجية بجدية كبيرة حتى بدأ زوجي يملني لم اعد مثيرة له، وبدأ يخرج عن مساري إلى علاقات جديدة.. شعرت وقتها بوخز الخيانة، وقررت الانتقام بالعودة إلى الرغبة القديمة.. حتى باتت تغزوني في كل وقت وتتصاعد بازدياد مخيف أصبحت لا أجيد استخدام جسدي.. أصبح لا ينصت لي، كنت أجري لاهثة عبر شريان الرغبة غير قادرة على النظر لما يجري خلفي ,أنفاسي كانت تحترق , كل جسدي يقيدني ويعلقني على واجهة آيلة للسقوط، في أعماقي نداء ومخالب تريد الافتراس، هذا المساء التقيت بفتاة من بلد عربي اقتربت منها كما كنت أفعل وأنا مراهقة، وجدتها تقترب مني كثيراً إلى حد أني شممت عطرها!!لم ألمس صدا، أو نفورا، تحسستها بخفة.. ابتسمت بغنج وضحكةٍ .. أتدفعين؟
_قلت نعم.. بدأت تتبضع بجنون، خرجت معي الى بيتي, كان زوجي مسافرا مع صديقه كعادته من بلد إلى آخر.. أدخلتها غرفتي وعندما أغلقت بالمفتاح ضحكت.. ماذا ستفعلين صفعتها بقوة لم تطلق الصرخة حتى أتبعتها بصفعة أقوى.. كنت أنظر للوحش الذي بداخلي كيف هجم ووضع اللاصق على فمها كيف مزق ثيابها كيف بدأ يعضها من كل مكان!. حتى فقدت بريقها وبهتت، حدث كل شيء بسرعة خاطفة، وضعت مبلغا من المال في حقيبتها بدت منهكة لكنها راضية.. مالت علي وقبلتني.. كنت مسترخية تمنيت أن تهب لمساعدتي على ارتداء ثيابي، في غمرة هذه النشوة استجمعت قوتي وخرجت لأوصلها، هكذا مع كل مرة أشعر بارتياح كبير بعد توقف النداء الذي يلاحقني ويزعجني يصمتَ بعد أن جعلني أجري كما المجنونة في شوارع الرغبة! غادرت معها البيت، وقبل أن تنزل لبيتها قالت قدماك جميلتان
-لا تتطاولي بالنظر إلى قدمي
أرغب أن أكون معكِ ولكن بدون عنف وإهانة؟
قلت لها أنا صاحبة مزاج سيء ولا أرغب بأكثر من مرة .. كررت الطلب! لم ارد.. الحت! رددت بطريقة حاسمة وأغلقت باب سيارتي ثم انفجرت مقهقهه ..
آآه أحاول أن لا أتذكر.. ههه النفوس المخترقة لا تفضي إلى شيء غير الضحك
تعلمت أن أضحك حتى تصمت الثرثرة، بعد مسافة مال رأسي للخلف، كدت أغفو إلا أنني تنبهت وخففت السرعة، خيم السواد وأشياء أخرى ،كانت ثمة سيارة اعترضت الطريق، قد يسبقنا الزمن أحيانا, يا إلهي.. لمن هذه الدمعة الغنية، السمينة، الضاحكة، المدللة، النار، الدخان، الرماد!







رد مع اقتباس
قديم 09-27-2018, 09:30 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أديب

الصورة الرمزية احمد رمان
إحصائية العضو






احمد رمان is on a distinguished road

احمد رمان متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

الانحراف عن الانحراف يساوي مجانية السقوط في عرف الشيطان وكل نزغ هو اعتراف وكل اعتراف هروب والطرق كثيرة والمذاهب وفيرة والخطأ واحد لكن كثرة الصور تجمله والعودة إلى تحتاج الى سقوط حر فيكفي انه حر







التوقيع

مرسوم طيفك
على الـــشفق
في اخر رشفةٍ
من فنجان
إكتملتي فيه طـــيفاً
وإرتويت منه حزنًا
فغاب بداخلي
مع كل رشفة
منك جــــزءاً


رد مع اقتباس
قديم 09-27-2018, 12:37 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
كاتبة

الصورة الرمزية وفاء حمزة
إحصائية العضو






وفاء حمزة is on a distinguished road

وفاء حمزة متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد رمان [ مشاهدة المشاركة ]
الانحراف عن الانحراف يساوي مجانية السقوط في عرف الشيطان وكل نزغ هو اعتراف وكل اعتراف هروب والطرق كثيرة والمذاهب وفيرة والخطأ واحد لكن كثرة الصور تجمله والعودة إلى تحتاج الى سقوط حر فيكفي انه حر

هي قصة وجدتها صدفة اليوم بين أوراقي
وكنت نشرتها في مكان ما وحذفت بعد هجوم شرس !!
شرفني رقي وعبق كلماتك

الود وأرق باقة






رد مع اقتباس
قديم 09-29-2018, 02:22 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أديب

الصورة الرمزية عمار عموري
إحصائية العضو







عمار عموري is on a distinguished road

عمار عموري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

هو رجم لشجرة المعرفة التي يتخفى وراءها المتزمتون والانطوائيون!
فكرة أعجبني كثيرا لأنها كسرت الرتابة القصصية، بنقلها صورة من الواقع، تراها عيون الجميع، ومع ذلك فإن السعي إلى طرحها أدبيا أو عرضها فنيا هو محرم
عند البعض، وممنوع عند البعض الآخر...
السكوت وغض الطرف، يجعلان هذه القضية تستفحل وخطورتها تتفاقم...ومن يدري؟ فقد يأتي علينا يوم تجبرنا فيه المنظمات العالمية على الاعتراف بحقوق أصحاب هذا السلوك الشاذ وبشرعية ممارسته!
يبقى النص في حاجة إلى تقسيم فقراته، واللغة إلى تصحيح مفرداتها وعباراتها.

مع تحيتي الجميلة ومودتي الخالصة/ أستاذة وفاء حمزة.






التوقيع

لرفع اللبس : أنا لا أسعى إلى المطلق فيكَ أو فيكِ.....أنا أسعى إلى المقيد لأطلقه فيكَ أو فيكِ،
وفي سبيل ذلك قد يزيد جموح الخيال عندي عن الحد أحيانا....فلا تتورط في الظن بي، أرجوك.
(عمار عموري)

رد مع اقتباس
قديم 10-01-2018, 07:42 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمار عموري [ مشاهدة المشاركة ]
هو رجم لشجرة المعرفة التي يتخفى وراءها المتزمتون والانطوائيون!
فكرة أعجبني كثيرا لأنها كسرت الرتابة القصصية، بنقلها صورة من الواقع، تراها عيون الجميع، ومع ذلك فإن السعي إلى طرحها أدبيا أو عرضها فنيا هو محرم
عند البعض، وممنوع عند البعض الآخر...
السكوت وغض الطرف، يجعلان هذه القضية تستفحل وخطورتها تتفاقم...ومن يدري؟ فقد يأتي علينا يوم تجبرنا فيه المنظمات العالمية على الاعتراف بحقوق أصحاب هذا السلوك الشاذ وبشرعية ممارسته!
يبقى النص في حاجة إلى تقسيم فقراته، واللغة إلى تصحيح مفرداتها وعباراتها.

مع تحيتي الجميلة ومودتي الخالصة/ أستاذة وفاء حمزة.


سلام من الله و ود ،
ما اعترفوا ياعم الحج ..!! وليهم جمعيات وحقوق ...الخ
حركشة بأخي و صديقي أ. العامـر
مـحبتي






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 10-01-2018, 08:03 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

ســلام مـن الله و ود ،
الله الله الله
راقني في هذه السـردية جرأة الرصد والطرح في اشتغال خاص في خبايا الذات هكذا :
والمبدع ما هو إلا كاميرا من نوع خاص ترصد متناقضات الواقع ، و ما يستجد من عجائب وغرائب تخالف ما جرى في المجتمع من حوله ...
غير أنني قرأتها على مبدأ التسطير الحداثي ؛ فالبطلة التي جاءت على لسان الأنا ، ما هي إلا محاولة رسم أسطورة لضرب الخطيئة الأولى في التفاح ؛ ( على مبدأ الانتقام من الخطيئة وتعريتها ، ربما لتطهيرها ...غير أن إستجابة الآخر تبقى الفيصل في الأمر )
لإعادة التوازن أيكولوجيا أكبر بالناصة في طرح ظاهرة موجودة بالفعل ...والهروب من طرحها يزيد من المشكلة على المستوى الإنساني...
فصار في مجتمعنا العربي جنس ثالث ورابع ...الخ يحتاج لمواجهة وحلول ...
سردية حكت رسالتها بفارق واقتدار ؛
فشـكرا لأديبتنا أ. الوفاء جرأة الطرح في بناء حكائي قصصي أتى على جمال السرديات...
نص يستحق الاحترام والتقدير ...
ولي عودة أخرى بحوله تعالى ؛ لأفسح مجالا لإخواني و أخواتي الذين لن يبخلوا بسديد رأيهم...
لـكم القلب ولـقلبكم الفرح
بـورك مـدادكـم
أنـعـم بـكـم وأكـرم...!!
مـودتي و مـحبتي







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 10-03-2018, 01:14 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
كاتبة

الصورة الرمزية وفاء حمزة
إحصائية العضو






وفاء حمزة is on a distinguished road

وفاء حمزة متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمار عموري [ مشاهدة المشاركة ]
هو رجم لشجرة المعرفة التي يتخفى وراءها المتزمتون والانطوائيون!
فكرة أعجبني كثيرا لأنها كسرت الرتابة القصصية، بنقلها صورة من الواقع، تراها عيون الجميع، ومع ذلك فإن السعي إلى طرحها أدبيا أو عرضها فنيا هو محرم
عند البعض، وممنوع عند البعض الآخر...
السكوت وغض الطرف، يجعلان هذه القضية تستفحل وخطورتها تتفاقم...ومن يدري؟ فقد يأتي علينا يوم تجبرنا فيه المنظمات العالمية على الاعتراف بحقوق أصحاب هذا السلوك الشاذ وبشرعية ممارسته!
يبقى النص في حاجة إلى تقسيم فقراته، واللغة إلى تصحيح مفرداتها وعباراتها.

مع تحيتي الجميلة ومودتي الخالصة/ أستاذة وفاء حمزة.

هي كما تفضلت صورة من الواقع وطرحها أدبيا أو فنيا هومرفوض و محرم !!
واتهمت بعد كتابتها بكل شيء كون الاسقاط على الكاتب هواية عربية أصيلة !

كل الشكر والتقدير الأستاذ الناقد: عمار عموري.






رد مع اقتباس
قديم 10-03-2018, 01:45 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
كاتبة

الصورة الرمزية وفاء حمزة
إحصائية العضو






وفاء حمزة is on a distinguished road

وفاء حمزة متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : وفاء حمزة المنتدى : قناديل القصة و الرواية و المسرحية
افتراضي رد: رجم التفاح... بقلم: وفاء حمزة

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض بديوي [ مشاهدة المشاركة ]
ســلام مـن الله و ود ،
الله الله الله
راقني في هذه السـردية جرأة الرصد والطرح في اشتغال خاص في خبايا الذات هكذا :
والمبدع ما هو إلا كاميرا من نوع خاص ترصد متناقضات الواقع ، و ما يستجد من عجائب وغرائب تخالف ما جرى في المجتمع من حوله ...
غير أنني قرأتها على مبدأ التسطير الحداثي ؛ فالبطلة التي جاءت على لسان الأنا ، ما هي إلا محاولة رسم أسطورة لضرب الخطيئة الأولى في التفاح ؛ ( على مبدأ الانتقام من الخطيئة وتعريتها ، ربما لتطهيرها ...غير أن إستجابة الآخر تبقى الفيصل في الأمر )
لإعادة التوازن أيكولوجيا أكبر بالناصة في طرح ظاهرة موجودة بالفعل ...والهروب من طرحها يزيد من المشكلة على المستوى الإنساني...
فصار في مجتمعنا العربي جنس ثالث ورابع ...الخ يحتاج لمواجهة وحلول ...
سردية حكت رسالتها بفارق واقتدار ؛
فشـكرا لأديبتنا أ. الوفاء جرأة الطرح في بناء حكائي قصصي أتى على جمال السرديات...
نص يستحق الاحترام والتقدير ...
ولي عودة أخرى بحوله تعالى ؛ لأفسح مجالا لإخواني و أخواتي الذين لن يبخلوا بسديد رأيهم...
لـكم القلب ولـقلبكم الفرح
بـورك مـدادكـم
أنـعـم بـكـم وأكـرم...!!
مـودتي و مـحبتي



الأستاذ الكبير: عوض بديوي

أشكر قراءتك المميزة التي تسبر أغوار النص، وتهدي للكاتب لآلئه

مرورك أهداني الأجمل

دمت من الأعلام التي ترفرف على قمم الإبداع

ودي الأكيد وتقديري






رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 8
, , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010