آخر 10 مشاركات
تخلصنا من الأعباء (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 5 - الوقت: 01:39 PM - التاريخ: 12-05-2019)           »          لحظة (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 318 - الوقت: 09:06 AM - التاريخ: 12-05-2019)           »          البطل قصي راشد :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 53 - الوقت: 08:49 AM - التاريخ: 12-05-2019)           »          شكوى (الكاتـب : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 86 - الوقت: 09:08 PM - التاريخ: 12-04-2019)           »          قيس مقيس (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 12 - الوقت: 07:14 PM - التاريخ: 12-04-2019)           »          فديت محمدًا بأبي وأمي (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 163 - الوقت: 04:39 PM - التاريخ: 12-04-2019)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 716 - المشاهدات : 52641 - الوقت: 03:58 PM - التاريخ: 12-04-2019)           »          فضاء آينشتاين أمام قصري (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 24 - الوقت: 02:52 PM - التاريخ: 12-04-2019)           »          أعصبُ عينايَ (الكاتـب : - مشاركات : 8 - المشاهدات : 302 - الوقت: 10:42 PM - التاريخ: 12-03-2019)           »          ذكرى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 222 - الوقت: 02:19 AM - التاريخ: 12-03-2019)


العودة   ::منتديات قناديل الفكر والادب :: > أسرة قناديل الفكر و الأدب > اللقاءات و المقابلات


لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

اللقاءات و المقابلات


إضافة رد
قديم 05-04-2012, 07:37 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
قلب يحبكم جميعا

الصورة الرمزية د. جمال مرسي
إحصائية العضو






د. جمال مرسي تم تعطيل التقييم

د. جمال مرسي متواجد حالياً

 


المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

لقاء صحفي لمجلة نوارس مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي
يدير الحوار الشاعر :د. جمال مرسي




بسم الله الرحمن الرحيم

.. في جلسة حميمية جمعت التلميذ بأستاذه التقى الشاعر جمال مرسي مؤسس منتديات قناديل الفكر و الأدب بأستاذه عميد الشعراء العرب محمد محمد الشهاوي في قريته و مسقط رأسه عين الحياة إحدى قرى محافظة كفر الشيخ بجمهورية مصر العربية تلك القرية المصرية الغافية في أحضان النيل و التي تحيطها المزارع و الحقول من كل جانب و في جو بديع تفوح منه رائحة القرية المحببة إلى النفس كان هذا الحوار الودي الجميل بين التلميذ و أستاذه .

.. أستاذي الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي ، دعني بداية أشكرك لتلبية الدعوة لإجراء هذا الحوار الذي خصصت به مجلتنا الوليدة ( نوارس ) . غالبا ما تتعثر الكلمات في حضرة الكبار و غالبا ما تبدأ مثل هذه الحوارات بالسؤال عن الهوية ، و رغم أن محمد محمد الشهاوي أشهر من نار على علم إلا أنه و بالتأكيد هناك بعض ما لا يعلمه التلامذة عن أستاذهم فماذا يريد الشهاوي أن يقول لنا بهذا الشأن ؟ كيف كانت البدايات و متى ، و هل كان أستاذي راضيا عما وصل إليه حتى الآن ؟؟

** بداية لابد من كامل الشكر لتشريفك لي هنا في عين الحياة .. بدايتي مع الشعر كانت بداية قارئ يحب ذلك النوع من الكلام الموقع و المموسق . منذ نعومة أظفاري وجدتني مشدودا إلى هذا العالم الجميل المختلف عن النثر . جذبني الشعر فأخذت أقرؤه منذ أن تعرفت على الأناشيد المدرسية و لم يدر بخلدي يوما ما و أنا أقرأ الشعر أنني أقرؤه لأكون واحدا ممن يكتبونه . فقط كنت أستجيب لنداء داخلي يشدني إلى هذا العالم .

في عام 1956 م، و أثناء العدوان الثلاثي على مصر توقفت الدراسة في كل دور التعليم حتى إشعار آخر ، عدنا نحن الطلاب إلى قرانا و إلى أهلينا و كنت أتابع النشرات و البيانات و أستمع إلى الأغنيات الحماسية و إلى أناشيد الفصحى . كنت أستمع إلى نشيد " الله أكبر فوق كيد المعتدى " ، أغنية " دع سمائي فسمائي محرقة " ، و أيضا " أنا النيل مقبرة للغزاة " و غيرها و أعيش ذلك الواقع من خلال متابعتي للإذاعة . فجأة وجدتني أمسك بالقلم و الورقة لأكتب ما يخطر على بالي . لم أكن أعرف ماذا أكتب ، فلما انتهت الحرب و انتصرت مصر و عدنا إلى دور التعليم و هناك عرضت بعض ما دونت على شاعر كان معروفا هو المرحوم عبد الفتاح إبراهيم شتا ، كنت بالمرحلة الإبتدائية و هو بالمرحلة الثانوية . و بعد حوارات و نقاشات قال لي : هذا الكلام شعر لا ينقصه أي شيء . فهو كلام مكتمل الأدوات شكلا و موضوعا من حيث اللغة و العروض . منذ هذه اللحظة وجدتني منجذبا أكثر و أكثر و أعيش حالة من الفرح أنني سوف أصير واحدا ممن يحملون أمانة الشعر و يكتبونه .

صارت حياتي مزيجا من القراءة المتنوعة في الشعر و في غير الشعر ، الشعر القديم و الحديث و كل أنواع المعرفة ، و صدر ديواني الأول " ثورة الشعر " عام 1962 م حاملا بعضا من باكورة إنتاجي الشعري .
.. أما عن رضاي عما كتبت منذ عام 56 حتى الآن فأقول : إن الرضا شيء صعب لأنني طوال عمري و منذ تعرفت على الشعر أعيش أحلاما شعرية تجعلني دائما في قلق فني لا يعرف الرضا . أحيانا أفرح بقصيدة كتبتها و أتصور أنني أنجزت فيها بعضاً من الحلم الذي أعيشه ثم بعد أيام أجدني و قد تغيرت نظرتي ربما إلى الضد و النقيض و أخذت أحلم بشيء آخر يتجاوز كل ما مضى . و هكذا هي حياتي .. قلق فني و حلم بقصيدة لا تريد أن تجيء و أخوف ما أخافه أن أرحل عن هذا العالم و هي لم تجئ .

2- أستاذي الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي :
عين الحياة و كما قدمت لها .. ما سر هذا الارتباط الوثيق بينكما ؟ حتى أن محمد الشهاوي شاعرا لم تبهره أضواء القاهرة فلم يسعَ إليها في حين سعت أضواء القاهرة لعين الحياة ممثلة في محمد الشهاوي


بداية أتذكر جيداً قول المتنبي العظيم :
خلقت ألوفا لو رجعت إلى الصبا .. لفارقت شيبي موجع القلب باكيا
إن ارتباطي بعين الحياة هو ارتباط بكل مفردات العمر بدءًا من الطفولة و حتى هذه اللحظة و مرورا بجميع المحطات المتمثلة في الأهل ، الأتراب ، الأصدقاء ، الهدوء ، السكينة ، الخضرة و أشياء كثيرة لا أستطيع حصرها منها ما هو مادي و منها ما هو معنوي
شاءت المقادير أن يكون عملي الوظيفي بمدينة كفر الشيخ لأجدني كل يوم أسافر إلى العمل ثم أعود إلى قريتي و هكذا رسمت لي المقادير أن أظل العمر كله بعين الحياة .
أما بالنسبة للقاهرة فهي العاصمة الكبرى لكل عواصم العالم العربي و الإسلامي و وجود المبدع فيها ضرورة كبرى و من يُحرم من القاهرة يحرم من أشياء كثيرة فهي منارة الثقافة و هي بيت كل الأضواء و هنا يحضرني شيء هام . فقد أجرت معي جريدة المصري اليوم حوارا عنونوه بقولهم: " الشهاوي يقول إن القاهرة لا تهمني " و هذا قول عجيب و غريب لأن الذي لا تهمه القاهرة هو شخص لا يعرف قيمة القاهرة و أنا أعرف قيمتها جيدا ، ثم من هو ذلك الذي لا تهمه القاهرة حتى و لو كان أشهر مني بملايين المرات . القاهرة شيء هام جدا في حياة كل مبدع و من لا يرتبط بها يفقد أشياء كثيرة . أقول هذا من خلال تجربتي الشخصية و لذلك فقد أوصيت كل تلامذتي تقريبا بالذهاب إليها ليأخذوا حقهم الشعري في التواجد في القاهرة العظيمة .

3- شاعرنا العربي الكبير محمد محمد الشهاوي : مع انتشار الفضاء الإلكتروني و تعدد المنتديات الأدبية و سهولة النشر و الانتشار عبر فضاء الانترنت أسال أين محمد الشهاوي من كل هذا؟ و هل ترون بأنه قد يأتي يوم تتغلب فيه القراءة و الكتابة الإلكترونية على القراءة و الكتابة الورقية ؟ و في هذا الإطار أوجه دعني أسأل حيث طفت على السطح عبر الفضاء الإلكتروني مجموعات من الشعراء و الشواعر هم بالتأكيد لهم لهم وجود على أرض الواقع و لكن يؤخذ على كثير منهم أنهم يسعون فقط للانتشار . فهل يرى شاعرنا الكبير أن ذلك يؤثر على مستواهم الأدبي أم أنه يعتبر وسيلة للشهرة و الانتشار الذي تحقق من قبل على أرض الواقع ؟

** بداية .. أنا موجود من خلال تواصلي مع الحركة الإبداعية بما أنشره من قصائد و دراسات و حوارات في شتى دوريات مصر و العالم العربي .
أما عن الشبكة العنكبوتية فإن لها فضلا لا ينكر في أنها صارت الوسيلة الأسهل للتواصل مع الآخرين ، فالإنسان من مكانه يسافر إلى الدنيا كلها عبر الشبكة العنكبوتية . لكن هذه الشبكة لها منافعها و لها بعض المضار ، فهي ساحة لكل من يعلم و من لا يعلم ، من يعرف و من لا يعرف . و أقول إنها لو تحولت لآداة للأصوات الحقيقية لكانت شيئا مختلفا عما هي عليه الآن . لكن من المؤكد أن الذين توثقت مواهبهم على أرض الواقع لا خوف عليهم و لا شك أن النشر الإلكتروني فيه خير كبير بجانب نشرهم و انتشارهم الورقي .
ـ أما هل سيأتي يوم نستغني فيه بالنشر الإلكتروني عن النشر الورقي فمن وجهة نظري أعتقد أنه لا غنية أبدا عن النشر الورقي بل إنني واحد من أولئك الذين لا يجدون لذتهم الكبرى إلا مع الكتاب و الأوراق التي تحمل الإبداعات .إن قراءة كتاب بالنسبة لي متعة لا تدانيها أية متعة .

4-تشغلنا في الفترة الأخيرة الثورات العربية .. تلك الثورات التي غيرت من خريطة الأنظمة العربية الممتدة من المحيط إلى الخليج و أخرجت الشعوب العربية من صمتها .. و سؤالي : ما هو دور الشاعر كما يراه الشاعر محمد محمد الشهاوي و بصيغة أخرى هل استطاع الشاعر أن يكون مؤثراً في تلك الثورات قبلها و بعدها ؟ ثم هل نجد الواقع الآن تربة خصبة ليكون الشعر هو اللغة الكاملة التي تملأ الآفاق و تتوغل في الأعماق ؟ و هل الفرصة ما زالت متاحة للشهاوي ليتراجع عن مقولته : " لم يعد للشعر قراء غير الشعراء أنفسهم .

** كل مقولة إنما تكون بنت اللحظة التي تقال فيها و عموما ما زلت مصراً على أنه لم يعد للشعر من مستمعين سوى الشعراء أنفسهم و أعني بهذا أن الشعر الحقيقي لا ينجذب إليه إلا أهل المهنة و أولاد الطريقة ، أعني الشعراء . و إذا كان الشعر هو ابن المغامرة و المغايرة ، فالشعر حتى و إن لم يُكتب عن الثورات فإنه ثوري بطبعه لأن الجمال ثورة ضد القبح ، و الكلمة ثورة ضد الخرس ، و البوح بما يعتمل في نفس و ضمير الشاعر تجاه ذاته و وطنه و قوميته و إنسانيته هو ثورة على الخضوع و الخنوع و الركوع لذا فالشعر الجميل إنما هو في حد ذاته ثورة على القبح و الخضوع و الخنوع و الركوع ، و ثورة على كل الطواغيت و كل أولئك الذين يودون أن يرجعوا عجلة الزمان إلى الوراء .
ـ هناك مثل عربي يقول : كل الصيد في جوف الفَرَا .. و في رأيي أن القصيدة وعاء يمكن أن يحتوي على كل مفردات الحياة الشخصية و الوطنية و القومية و الإنسانية و المعرفية . فالقصيدة قد تكون مكتوبة في غرض معين لكنك تعثر في ثناياها على العالم كله آخذا شكل الكلمات .

5 ــ يقول محمد محمد الشهاوي في إحدى المقابلات : " أنا أكتب الشعر إذن أنا موجود " فإذا كان الشاعر يعبر عن وجوده بالشعر فهل ينسحب ذلك على الأمة من حيث تلقيها للشعر و هل الأمة التي لا تقرأ شعراءها أمة ميتة ؟


** ليس هناك من أمة ميتة ، هناك أمم أكثر حياة من غيرها و أكثر انتباها إلى فاعلية الإبداع شعرا و نثرا و على مستوى جميع الفنون و الشاعر هو ضمير الأمة و هو لسانها و هو من ينوب عنها في التعبير و ينوب عنها في تقديم عريضة الاتهام ضد كل من هم أعداء الحياة . و ما دام هناك شعر فإن هناك أمة و أمما . و أنا يقيني أن الشعر خلق ليبقى و أن الشعوب خلقت لتبقى . إن الشعر هو ابن الشعور و الوجدان ، والشعور و الوجدان باقيان ما بقي بنو الإنسان إذن فالشعر موجود دائما و أبدا. و أما عن ( أنا أقول الشعر فإذن أنا موجود ) فإن أهم رابطة تربطني بهذه الحياة إنما هو فرحي بالشعر كتابة و قراءة . و إن المعادل الموضوعي لاستمراريتي في الحياة إنما يأتي من السر الأعظم الذي يحويه الشعر و أقرؤه دائما بوجداني و حدسي و مشاعري و أحلامي و فرحي .

6- عرفنا الشعر شعرا و عرفنا النثر نثرا ، عرفنا الشعر متمثلا في البحور الخليلية و ما اشتق منها و سار على هديها من تفعيلات فكانت قصيدة التفعيلة إن جاز لي أن أسميها بنت القصيدة العمودية أو الإبنة الشرعية لها. و عرفنا النثر نثرا ممثلا في القصة و الخاطرة و المقالة و القصة القصيرة جدا ، و لكن في السنوات الأخيرة استحدث مسمى جديد هو " قصيدة النثر " ، ماذا يقول أستاذي عن هذه التسمية ؟ هل نقول إنها تسمية صحيحة ؟ هل يوجد ما يسمى بقصيدة النثر ؟


**يقيني أن الشعر هو مثلما قلت ابن المغامرة و المغايرة ، و الشعر لو لم يعش التجاوز و الاختلاف لتوقف عند شكل معين و نوع معين . فديناميكية الحياة و ديناميكية الشعر يقتضيان الابتكار و الاستحداث ، فقصيدة النثر لا اعتراض لي عليها إلا من ناحية أنها صارت الباب الأوسع لكل من هب و دب ، فالقليلون جدا من يكتبون كتابات تستحق القراءة و الاهتمام و الكثيرون جدا من يكتبون أشياء لا علاقة لها بأي نوع من الإبداع الشعري بالمعنى الخليلي و لا بالمعنى التفعيلي و لا بالمعنى النثري . و اعتراضي على شعراء النثر يأتي من أن بعضهم يتصور أنه استحدث أو ابتكر ذلك النوع مع أن قصيدة النثر موجودة عبر الإبداع العربي و لعل كتاب أشواق الذهب لأحمد شوقي و الكثير من كتابات جبران خليل جبران و مصطفى صادق الرافعي تؤيد ما أذهب إليه أن قصيدة النثر موجودة و ليست من مبتكرات هذه الأيام . و أنا ضد الحجر على التجريب و على السفر إلى مناطق لم يسافر إليها أحد فالشعر كما قلنا هو ابن المغامرة و المغايرة و ليس المهم هو الشكل و لكن المهم هو الجوهر فحيثما وجد الجوهر الجميل فأنا معه سواء أكان ذلك الشعر التقليدي الخليلي العمودي أو التقعيلي أو ما يسمى بقصيدة النثر . المهم هو الإبداع ، الجمال الابتكاري ، المهم الجوهرية الشعرية حيثما وجدت .

7- في هذا المضمون أو في هذا الإطار يأخذني الحديث إلى سؤال آخر ، كيف يرى أستاذي محمد محمد الشهاوي الواقع الشعري الآن في ظل وجود هذه الأجناس الأدبية أو التجارب الشبابية الحديثة و المبتكرة ؟

** منذ كان الشاعر و منذ كان الشعر و الشعر يسعى إلى الاختلاف و إلى الإضافة و إلى الابتكار و إلى العثور على بصمة روح المبدع و زمننا هذا ككل الأزمنة ، يحاول كل واحد فيه أن يعثر على صوته لكن القدرات و الإخلاص و الأخذ بالأسباب و الثقافة و الجدية و الاجتهاد و الحلم بقصيدة حقيقية هي التي تحدث التفاوت . و حين تتوافر كل هذه الأشياء في شخص لابد أن يكون متجاوزا و إذا لم تتوافر فإنه يقف حيث مكانك سر . و ما نراه الآن شيء طبيعي فالدنيا تغيرت و أصبح العالم كله قرية كبرى و من حق كل واحد أن يحاول و أن يجرب و أن يقول و نترك في النهاية كل ذلك لغربال الزمن ليقول كلمته و هناك القانون الإلهي الذي سوف يبقى قائما حتى يرث الله الأرض و ما عليها : " أما الزبد فيذهب جفاءً و أما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض "

8- عرفنا الشعر منذ الأزل أنه ديوان العرب ، هل ظهر للشعر الآن منافس جديد هو الرواية حتى يمكن أن نقول إن الرواية هي ديوان العرب ؟ هل هما في صراع ؟ هل سحبت الرواية البساط من تحت أقدام الشعر لتتربع على عرش الأدب الآن أم أن الشعر لم يزل فارسا في هذا المضمار ؟

** لا يمكن لأي فن أن يسحب البساط من تحت أقدام فن آخر لأن الفنون جميعها أخوة بل إنها توائم تتكامل و تتفاعل و تظل محتفظة بآصرة الأخوة و آداب التوأمة و من رأيي أن ديوان العرب في زمننا هذا هو كل ما تبدعه القريحة العربية شعرا و نثرا و موسيقى و غناءً و فنا تشكيليا و فنا سينمائيا و فنا مسرحيا ، كل هذه الفنون مجتمعة تشكل الآن ديوان العرب أي الذاكرة الكبرى للوطن العربي . و الصراع بين فن و فن هو في صالح كليهما
لأن كلا منهما يود أن يسبق الآخر . و لأن الوجدان العربي هو وجدان شاعر بالفطرة فمهما استحدث و ابتكر من أشكال و من أنواع يظل الشعر العربي هو المرآة التي ينعكس عليها وجدان الإنسان العربي .
ـ أما الرواية فهي من أهم فروع الإبداع الكتابي و هي لا تتضاد مع الشعر بل تلتقي معه في كثير من الأحايين فكثيرا ما وجدنا مناطق جد شاعرية في رواية أو قصة و كثيرا ما وجدنا في الشعر قصة أو أقاصيص .

9ـ في الثورات العربية أو في أي حدث يقابله الشاعر هل يكون التعبير عن هذا الحدث أو عن مناسبة ما في حينه فيكون الشاعر في هذه الحالة مساهما بشكل إيجابي و سريع في الحدث أم أن للشاعر محمد الشهاوي رأياً آخر ؟

** الشعر لديّ أحوال و القصيدة حالة من هذه الأحوال فإذا جاءت الحال فقد جاء الشعر . أحيانا تأتي الحالة الشعرية بشكل سريع و أحيانا قد تتأخر حتى تختمر معالم التجربة بشكل يليق بالحدث ، هذا جائز و هذا موجود على بساط الواقع لكن هناك بعضا ممن يلهثون دائما وراء الأحداث و هذا هو الخطر لكن القصيدة إذا ولدت ولادة طبيعية فأهلا بها سواء أكانت ملاصقة للحدث أم بعده .
لكن الشعر من وجهة نظري ليس مجرد سجل مدني لأحداث تمر . إنما الشعر الحقيقي يعيد صياغة الواقع إلى واقع شعري .

10ـ و لكن ألن يكون الشاعر في هذه الحالة متهما بالتقصير ؟

** قد يكون متهما من وجهة النظر المتسرعة ، لكنه من وجهة نظر متأنية فإن المسافة الزمنية لا تكون هي المقياس في المواكبة . المواكبة هي أن يعيش الإنسان الحدث بروحه و وجدانه و إن جاءت لحظة الكتابة متى جاءت فعلى الشاعر أن يقتنصها سواء أجاءت مواكبة للحدث أم بعده إنما نعيش كل الأحداث و كل ما يموج به الواقع المحلي و القومي و الإنساني و نختزله و نختزنه داخلنا ليولد الميلاد الطبيعي في ثنايا قصائدنا إن عاجلا أم آجلا .

11ـ هل يكتب محمد الشهاوي الشعر لنفسه أم لجمهوره أم للشعر أم لثلاثتهم ؟
*** أكتب لكل هؤلاء ، لنفسي ، للآخر ، للشعر ، للحلم و لقصيدة أحاول أن أجدها و أعمل ليل نهار من أجل الحصول عليها

12ـ أستاذي الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي .. نحن الشعراء لا يمكن أن ننسلخ عن واقعنا ، فنحن أبناء الواقع . كنت أسأل حيث يصادف اليوم الحادي عشر من فبراير دعوة بعض الحركات الشبابية و الثورية في مصر للعصيان المدني ، هل يؤيد محمد الشهاوي فكرة العصيان المدني أم أن له رأيا آخر ؟

** لقد كانت الفرحة كبيرة جدا جدا لميلاد ثورة 25 يناير و بعدها أشياء كثيرة حدثت و حوادث كبرى ظهرت مما جعلنا جميعا نعيش نوعاً من المخاوف على مصر و أنا أرى أن من واجبنا في هذه الفترة و إذا كنا نريد
لهذه الثورة أن تنجح و أن تؤتي ثمارها التي نرجوها أن نحافظ على وطننا و أن يؤثر كل إنسان مصلحة مصر على مصلحته الخاصة و أن نُعمل العقل أكثر من الاندفاع خلف العاطفة التي تؤججها أشياء كثيرة منها ما هو إعلامي و منها ما هو عدو للثورة . مصر أمانة في أعناقنا و كل ما يلحق بها من أذى فنحن نأباه و لا نرضاه .

13- طيب أستاذي إذن هل تؤمن بنظرية المؤامرة ؟

** نظرية المؤامرة أعتقد أن لها نصيبا من الواقع ، لكن هذه المؤامرة لن تنال إلا من الغافلين و الضعفاء و العجزة و من يلغون عقولهم أما أولئك الذين يعيشون اليقظة الحقيقية فهم في حصن منيع من أن تستطيع أية مؤامرة أن تنال منهم و من وطنيتهم و من هويتهم ؟
14- ثورة الشعر ، مسافر في الطوفان ، قلت للشعر ، زهرة اللوتس ترفض أن تهاجر ، إشراقات التوحد ، أقاليم اللهب و مرايا القلب الأخضر ، مكابدات المغني و الوتر ، مختارات شعرية و أخيرا المصطفيات ، كلها أبناء محمد محمد الشهاوي هل يوجد فيهم ابن مميز عن بقية أخوته ؟
** كل الذي أستطيعه أن أقول إن لكل شاعر مراحله التنموية بمعنى أن هناك البدايات و أن هناك مرحلة أخرى بعد البدايات و هكذا فإن الإنسان يتدرج لغة و فاعلية و لكن الحب يظل مقسما بين هؤلاء الأبناء فأنا أشعر أن كل ما نشر لي هم أبنائي و بناتي و أنا أحبهم جميعا لأنه لولا كانت المرحلة السابقة لما كانت المرحلة اللاحقة .

15- الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي : سألت أسئلة كثيرة ، فهل يوجد سؤال يريد محمد الشهاوي أن يساله لنفسه و أن يجيب عنه بنفسه ؟

**لعل السؤال الذي يشغلني الآن هو السؤال الذي يشغلني دائما ، هل تحقق لي ما عشت أحلم به شعريا ؟
أقول إنني ما زلت السندباد الذي يسافر ليل نهار بحثا عن منشودته التي لم تعطه نفسها و لكنني مُصرٌ على اللحاق بغزالتي التي ترفض أن تستجيب إلى نداءاتي .

16- بارك الله فيك أستاذي ، شكرا لك أن منحتني من وقتك الثمين و أن منحت مجلتنا " نوارس " تلك الوليدة الجديدة من وقتك و فكرك و ندعو الله أن يكتب لهذه المجلة النجاح بفضله ثم مساهمتك و جميع الشرفاء و هذا الحوار الشيق الذي كان لي الشرف أن أجريه معك و أنا أحد تلامذتك الذين يدينون لك بالحب و الوفاء لما زرعته فيّ أنا شخصيا و بما تعلمته منك على مدار رحلة أكثر من عشرين عاما من الشعر

**أنا الذي أشكرك على هديتيك اللتين جئت بهما .. أما الهدية الأولى فإنها " نوارس " تلك المجلة التي تأخذ طريقها و التي بأيدينا العدد الأول منها ، و أصارحك أن هذه المجلة لو لم ترق لي ما كنت سمحت لنفسي بإجراء هذا الحوار. موافقتي على أن يجرى هذا الحوار هو دليلي على فرحي بهذه المجلة التي أدعو الله لها أن تستمر و أن نراها دائما أبهى و أبهى .
أما الهدية الثانية فإنها تلك الزيارة المفاجئة الجميلة التي أعادتني إلى كثير من الذكريات و إلى فرحي بالحديث عن الشعر مثلما يكون فرحي بقراءته و كتابته . شكرا لك .






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 07:58 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية جميل داري
إحصائية العضو






جميل داري is on a distinguished road

جميل داري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

ثلاثة نوارس هنا تحلق في سماء الشعر والجمال
قرأت الحوار سريعا ولي إليه عودات
كنت أشعر اني السائل فهذه الأسئلة أسئلتي
وكنت أشعر اني المجيب فهذه الاجابات اجاباتي

حوار عميق وشهي
شكرا جزيلا لعزيزي جمال الذي جعلني أغوص عميقا في عالم الشهاوي جعله الله ذخرا للشعر والوطن والحياة

طاب صباحكم







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 09:13 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أديبة

الصورة الرمزية شيرين كامل
إحصائية العضو






شيرين كامل is on a distinguished road

شيرين كامل متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

حوار شيق جدا فيه من الأسئلة ما يخلد في فكر القارىء ومن الإجابة ما يثري عقل المتلقي


فالأدب رسالة سامية راقية لها مدلولاتها الواضحه فهي مكتوبة بأقلام بني القلم


لا زال في مخطوطته الكثير الكثير
لم يدركوا بعد ان الحضارة انبثقت من فكرة

بني القلم ... حروف هنا وهناك
شفاه ترسم الحياة بألوانها
وأفكار تلملم شعث الزمن
من كل زوايا الكون لتصبه في صفحة


يقال في سيرة بني القلم
أنهم يعيشون في نور الحبر
وأن هناك أرواحا تتماوج في خيالاتهم
حاملة حقائق الكون
المترامي الخراب




أن لكل شيء في نجواهم عبرة
يراسلون ملائكة السماء
في موعد لا يخلف عقارب انتظار
كي يمروا بسلام
فوق أحجار الموتى
ويقرأوا على أرواحهم آيات الخشوع


يقال في سيرة بني القلم
أنهم يملون حزن عيون الأرواح
لذلك يشترون الاحزان بكميات الدموع
دون انتظار مقابل




لقاء أكثر من رائع







رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 11:13 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية مجدي-الجراح
إحصائية العضو







مجدي-الجراح is on a distinguished road

مجدي-الجراح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

حوار جميل شيق عبر عن كثير مما يجول في أذهاننا وقد سعدت كثيرا بقراءته فنعم السائل ونعم المجيب وأتمنى لمجلة نوارس كل النجاح لما تحمل وتمثل من منطلقات أدبية وثقافية تهمنا جميعا . وقد أثار شاعرنا المبدع الأصيل محمد الشهاوي إعجابي لما عبر عنه من فكر ثاقب وحس إنساني تجاوز من خلاله الارتهان والتحوصل والانغلاق في لون معين من الأدب أو شكل من أشكال الشعر وأناخ راحلته الأدبية في ساحات التكامل لا التنافر ولسان حاله يقول أن الأدب عامة والشعر خاصة ليس مجرد ردة فعل للحدث مع الحرص على التفاعل معه وربما المساهمة في صناعته ولا لمحدودية الزمان والمكان بل هو فعل عفوي فكان بحق شاعرا يمتلك مواصفات الأديب العالمي .







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 12:52 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

من مثل الشهاوي نستقي جذور الأصالة...
من أمثاله ..تعلمنا الحب الجميل الذي أتى من أصالة الطين المصري...حين نروي الغرس...يؤتي ثماره كاملة...
و مع أمثال د. جمال مرسي
نجد أرواحنا في كل علامة استفهام رسمها قلمه أمام شيخنا الشهاوي...
لله در أدباء يعرفون معنى الكلمة و قيمتها
،،،
الشاعر الدكتور جمال مرسي
هنا نبع سرورٍ لـ الأرواح...وافر شكري و تقديري







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 02:08 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
شاعر
إحصائية العضو






ضيف الله عداوي is on a distinguished road

ضيف الله عداوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

لقاء رائع وشيق استفدت منه الكثير
وكيف لا وضيفك الكبير استاذنا القدير الشهاوي
شكرا عميد القناديل وشاعرها
كم كنت راقي في حوار تسامى بالشفافية
والمصداقية في الطرح
لكما الشكر والتقدير وأرق التحايا






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 02:09 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أديب
إحصائية العضو






عبدالرحيم التدلاوي is on a distinguished road

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

استمتعت بهذا الحوار العميق و الجاد..
و اذ اشكر الشاعر على ما تفضل به، فانني اشكر شاعرنا، جمال مرسي، على دقة اسئلته و عمقها.
كنت ابغي معرفة راي شاعرنا في من استفاد من الثورات و ما يحمله من مشروع مجتمعي قد يكون ضارا بالحرية، هل يمكن ان ينجح مثل هذا المشروع ، و ما هو دور المثقفين و المبدعين منه ، خاصة و انه تعرض لمضايقات، ان لم تخني الذاكرة، بسبب بعض اشعاره التي صودرت ؟(في عشق النساء)..
ثم، اسمع كثيرا، شعر النثر اغلبه غث، فمتى ستحدث الغربلة ؟، لان ذلك في مصلحة الشعر اولا، و الذائقة ثانيا، علما، ان ما يكتب عموديا و تفعيليا، يحتاج لمراجعة نقدية ايضا.
شكرا.







رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 02:13 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
كبار الشخصيات
إحصائية العضو







عبد القادر الحسيني is on a distinguished road

عبد القادر الحسيني غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

بسم الله الرحمن الرحيم
حوار رائع بما فيه من اسئلة وإجابات
ومن مثل الشاعر محمد الشهاوى
ليجيب على هذه التساؤلات الأدبية
فى وقت تتأجج فيه بلادنا بالثورة
على كل قبيح
تطلعا لمستقبل أفضل نتوق إليه
سوف أعود مجددا
لأنهل من هذا النبع الصافى
شكرا دكتور جمال على ماأفضت به علينا







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 03:00 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
شاعر
إحصائية العضو







عمر طرافي البوسعادي is on a distinguished road

عمر طرافي البوسعادي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

حينما يلتقي الشاعران هنا لإثراء التجربة الشعرية من خبرة طويلة تطوي أسرار ا تكشفت لسابرها يجليها المُحاور استخراجا للمكنونات النفيسة من خبير الشعور بالشعر فإننا نجلس القرفصاء بعيون مثبتة تطارد المسموع بآذان رهيفة للهمس والجهر مرسلة إلى الأفئدة العاقلة النص وماوراءه ..
وقد جذب انتباهي عدم تعصب الشاعر الشهاوي على ما استجدّ في الشعر قلبا وقالبا من مبدأ هامّ جدا ودعا صُراحا إلى التجديد لكن بأسلوب يجب أن يكون أكثر رقيا وإبداعا ومواكبة لا هدما و ضعفا وتهربا . أجل لقد كان الحوار شائقا و ماتعا جدا يهب بسخاء كنوز خبايا الشعر ورؤاه فلله ما أروعكما أنتما الاثنان أستاذي د جمال و سعادة الشاعر الكبير الشهاوي . لكما المحبة التي لا تنقضي والشكر الذي لاينضب عمر محبكما







آخر تعديل عمر طرافي البوسعادي يوم 05-04-2012 في 03:23 PM.
رد مع اقتباس
قديم 05-04-2012, 03:11 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
كبار الشخصيات

الصورة الرمزية مها ثروت
إحصائية العضو






مها ثروت is on a distinguished road

مها ثروت غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : د. جمال مرسي المنتدى : اللقاءات و المقابلات
افتراضي رد: لقاء صحفي مع الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي يجريه د. جمال مرسي

حوار أكثر من رائع بين عمالقة الأدب والشعر الحقيقي
استمتعت كثيرا بكلماتهم العميقة والصادقة
نهر من احساس رائع جمع بينهم بكل الحب
شكرا من القلب يا سيد الرقي على هذا الحوار الخالد
اسمى آيات التقدير عميدنا الراقي
وسلامي الحار لوالدي العزيز الشهاوي







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 61
, , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المرأة الاستثناء / قصيدة أستاذي الشاعر الجليل محمد محمد الشهاوي د. جمال مرسي قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول 34 05-23-2015 11:25 AM
أمسية رمضانية في كفر الشيخ بحضور الشاعر العربي الكبير محمد محمد الشهاوي د. جمال مرسي الضوء و شرفة شاعر و عرفنا بنفسك 22 01-18-2012 02:05 AM
أنتَ من وجع وفراولة .... إلى الجمال الاستثناء .. الشاعر المصري الكبير محمد الشهاوي البيومى محمد عوض قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 12 08-12-2011 02:32 AM
صفحة الشاعر العربي محمد محمد الشهاوي د. جمال مرسي قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول 31 07-07-2010 10:43 AM
لقاء صحفي للدكتور جمال مرسي مع المسائية القاهرية د. جمال مرسي الضوء و شرفة شاعر و عرفنا بنفسك 15 09-12-2009 09:58 PM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010