آخر 10 مشاركات
جمعة حفظ مباركة من الجمعة للجمعة (الكاتـب : - مشاركات : 82 - المشاهدات : 3849 - الوقت: 12:56 AM - التاريخ: 07-19-2019)           »          مواســــم ... (الكاتـب : - مشاركات : 277 - المشاهدات : 21101 - الوقت: 12:32 AM - التاريخ: 07-19-2019)           »          بعض الَّذى بَرَقَ (الكاتـب : - مشاركات : 24 - المشاهدات : 643 - الوقت: 11:51 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          سجل حكمتك لهذا اليوم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4956 - المشاهدات : 119408 - الوقت: 09:08 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          الرباعيات 17 (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 117 - الوقت: 05:37 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 601 - المشاهدات : 36622 - الوقت: 05:32 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          نماذج : القصة القصيرة جدا (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 31 - الوقت: 05:03 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          فساد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 371 - الوقت: 05:00 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          ق . الحياة . ق . ج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 1080 - الوقت: 03:42 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          ناطِحَةُ سَحاب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 123 - الوقت: 03:37 PM - التاريخ: 07-18-2019)




التمس لأخيك سبعين عذراً...

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 07-25-2009, 05:14 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أديبة

الصورة الرمزية ماجدة الشام
إحصائية العضو







ماجدة الشام is on a distinguished road

ماجدة الشام غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي التمس لأخيك سبعين عذراً...



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


التمس لأخيك سبعين عذراً


ليس أريح لقلب العبد في هذه الحياة ولا أسعد لنفسه من حسن الظن

فبه يسلم من أذى الخواطر المقلقة التي تؤذي النفس، وتكدر البال، وتتعب الجسد.

إن حسن الظن يؤدي إلى سلامة الصدر وتدعيم روابط الألفة والمحبة بين المسلمين

فلا تحمل الصدور غلاًّ ولا حقدًا ، امتثالاً لقوله صلى الله عليه وسلم :

فعن أبي هريرة قال، قال رسول الله :

" إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث، ولا تحسسوا ولا تجسسوا ولا تنافسوا ولا تحاسدوا ولا تباغضوا "

رواه الإمام مالك والبخاري ومسلم واللفظ لمسلم .


وإذا كان المسلمين بهذه الصورة المشرقة فإن أعداءهم لا يطمعون فيهم أبدًا

ولن يستطيعوا أن يتبعوا معهم سياستهم المعروفة فرِّق تَسُد لأن القلوب

متآلفة ، والنفوس صافية.


من الأسباب المعينة على حُسن الظن :

هناك العديد من الأسباب التي تعين المسلم على إحسان الظن بالآخرين

ومن هذه الأسباب (1) الدعاء:

فإنه باب كل خير، وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يسأل ربه أن يرزقه قلبًا سليمًا.


(2) إنزال النفس منزلة الغير:

فلو أن كل واحد منا عند صدور فعل أو قول من أخيه وضع نفسه مكانه

لحمله ذلك على إحسان الظن بالآخرين، وقد وجه الله عباده لهذا المعنى حين قال سبحانه :

{ لَوْلا إِذْ سَمِعْتُمُوهُ ظَنَّ الْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بِأَنْفُسِهِمْ خَيْراً } [النور:12].

وأشعر الله عباده المؤمنين أنهم كيان واحد ، حتى إن الواحد حين يلقى أخاه ويسلم عليه فكأنما يسلم على نفسه:

{ فَإِذَا دَخَلْتُمْ بُيُوتاً فَسَلِّمُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ } [النور:61].


(3) حمل الكلام على أحسن المحامل :

هكذا كان دأب السلف رضي الله عنهم ، قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه:

" لا تظن بكلمة خرجت من أخيك المؤمن شرًّا، وأنت تجد لها في الخير محملاً ".

وانظر إلى الإمام الشافعي رحمه الله حين مرض وأتاه بعض إخوانه يعوده،
فقال للشافعي :

قوى الله ضعفك

قال الشافعي : لو قوى ضعفي لقتلني

قال : والله ما أردت إلا الخير.

فقال الإمام : أعلم أنك لو سببتني ما أردت إلا الخير.

فهكذا تكون الأخوة الحقيقية إحسان الظن بالإخوان حتى فيما يظهر أنه

لا يحتمل وجها من أوجه الخير.


(4) التماس الأعذار للآخرين :

فعند صدور قول أو فعل يسبب لك ضيقًا أو حزنًا حاول التماس الأعذار، واستحضر

حال الصالحين الذين كانوا يحسنون الظن ويلتمسون المعاذير حتى قال الامام الشافعى:

{ التمس لأخيك سبعين عذراً }.

وقال ابن سيرين رحمه الله :

" إذا بلغك عن أخيك شيء فالتمس له عذرًا ، فإن لم تجد فقل: لعل له عذرًا لا أعرفه ".

إنك حين تجتهد في التماس الأعذار ستريح نفسك من عناء الظن السيئ

وستتجنب الإكثار من اللوم لإخوانك:

تأن ولا تعجل بلومك صاحبًا .. … .. لعل له عذرًا وأنت تلوم


(5) تجنب الحكم على النيات :

وهذا من أعظم أسباب حسن الظن؛ حيث يترك العبد السرائر إلى الذي يعلمها

وحده سبحانه ،والله لم يأمرنا بشق الصدور، ولنتجنب الظن السيئ.


(6) استحضار آفات سوء الظن :

فمن ساء ظنه بالناس كان في تعب وهم لا ينقضي فضلاً عن خسارته لكل من يخالطه

حتى أقرب الناس إليه ؛ إذ من عادة الناس الخطأ ولو من غير قصد ، ثم إن من آفات

سوء الظن أنه يحمل صاحبه على اتهام الآخرين ، مع إحسان الظن بنفسه، وهو نوع من

تزكية النفس التي نهى الله عنها في كتابه: {فَلا تُزَكُّوا أَنْفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى} [النجم:32].


وأنكر سبحانه على اليهود هذا المسلك:

{ أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يُزَكُّونَ أَنْفُسَهُمْ بَلِ اللَّهُ يُزَكِّي مَنْ يَشَاءُ وَلا يُظْلَمُونَ فَتِيلاً } [النساء:49].

إن إحسان الظن بالناس يحتاج إلى كثير من مجاهدة النفس لحملها على ذلك، خاصة

وأن الشيطان يجري من ابن آدم مجرى الدم، ولا يكاد يفتر عن التفريق بين المؤمنين

والتحريش بينهم، وأعظم أسباب قطع الطريق على الشيطان هو إحسان الظن بالمسلمين.


رزقنا الله قلوبًا سليمة ، وأعاننا على إحسان الظن بإخواننا ، والحمد لله رب العالمين.


ملاحظة مهمة :

انتشرت هذه المقولة كونها حديث شريف و لكن الحقيقة أنها ليست كذلك

بل قالها الشافعي و قرأت في مصادر أخرى بأنه قول لجعفر بن محمد .

دمتم بخير









التوقيع








رد مع اقتباس
قديم 08-01-2009, 01:04 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أديبة ( صاحبة الحروف الأربعة )

الصورة الرمزية روميه فهد
إحصائية العضو







روميه فهد is on a distinguished road

روميه فهد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

حسن الظن يحتاج إلى تدريب النفس والتعوّد يا ماجدة .

أنا اجاهد نفسي على ذلك إلا انّ هناك اشخاص لا أعرف
إلا أن أسيئ الظن بهم ولا ألتمس لهم العذر أبداً .
لهم سوابق في الكذب : )

بارك الله فيك عزيزتي ..

دمتِ لمن تحبي..

روميه







التوقيع


------ .
رد مع اقتباس
قديم 08-01-2009, 07:21 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أديب و شاعر

الصورة الرمزية علي جاسم
إحصائية العضو






علي جاسم is on a distinguished road

علي جاسم غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

في حديث آخر

أحمل اخاك على سبعين محمل

شكراً لكِ أختاه







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 09-25-2009, 04:54 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أديبة

الصورة الرمزية نجوى توفيق
إحصائية العضو






نجوى توفيق is on a distinguished road

نجوى توفيق غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بوركتِ أختي ماجدة الشام

نحتاج يومياً للتذكر والتناصح بهذه المعاني السامية

فالنفس أمارة بالسوء كما قال الله عزّ وجل

وسوء الظن يغلب في الإنسان إلا من رحم ربي

لو أننا ندرب أنفسنا على حسن الظن والتماس الأعذار لانتهت معظم مشاكلنا وخلافاتنا

(فإن لم تجد فقل: لعل له عذرًا لا أعرفه ". )

رحم الله ابن سيرين

وجزاك ِ الله خيراً على هذه الإضاءة الرائعة.







رد مع اقتباس
قديم 09-25-2009, 06:06 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ربيع الحياة

الصورة الرمزية أيمن أبوراس
إحصائية العضو







أيمن أبوراس is on a distinguished road

أيمن أبوراس غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

ونعم الأخلاق سيدتي والله
كم نحن ُ بحاجة ٍ لأن نقرأ مواعظ كبارنا وأئمتنا الذين أخذوا عن رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام وعن كتاب الله القرآن الكريم هذه الصفات الحسنة لما فيه الخير والصلاح لهذه الأمة
ولنفوسنا من قبلها .

ماجدة ياعزيزتي الفاضلة :
هذه أنت ِ برفعة ِ أخلاقك ِ
أشكرك ِ على هذه الموعظة الحسنة ونقلها إلى بيتنا القناديل .
اشتقنا لحروف ٍ ممهورة ٍ باسمك ِ الكريم

مودَّتي وتقديري

أيمن







التوقيع

صلَّيتُ للرحمن خمسا
صلَّيتُ جهرا ً نابضا ً
صلَّيت همسا
ناقوس ُ وهجك مطلق ٌ
يسع ُ الدنا نبضا ً ولمسا
ماذا يزيدك أن أمجد اسمك الأعلى
ونورك باهر ٌ يمضي
ولا يحتاج شمسا


آمال الزهاوي
(العراق )

رد مع اقتباس
قديم 09-29-2009, 08:20 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
أديبة
إحصائية العضو






ندى حياة الجزائرية is on a distinguished road

ندى حياة الجزائرية غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

أختى ماجدة

وما الاخلاق إلا معراج الى السعادة

ومن عنده أدب جم وذوق سليم وخلق شريف ....أسعد نفسه وأسعد غيره

ونال صلاح البال والحال


يا أسعد الناس في الدين وفي أدب ......بلا جمان ولا عقد ولا ذهب
بل بالتسامح كالبشرى مرتلة .............كالغيث كالفجر كالآشراق كالسحب



دمت ماجدة البسمة الجميلة التي ترسل شعاع الحب والود



ندى حياة الجزائرية







رد مع اقتباس
قديم 01-09-2010, 08:36 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
مستشار أدبي و رئيس لجنة الخاطرة

الصورة الرمزية رجب قرنفل
إحصائية العضو







رجب قرنفل is on a distinguished road

رجب قرنفل غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : ماجدة الشام المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: التمس لأخيك سبعين عذراً...

الأخت الفاضلة / ماجدة الشام
سـلام من الله عليـك .. وتحيـة مـني إليـك

***
التمس لأخيك سبعين عذراً

ليس أريح لقلب العبد في هذه الحياة ولا أسعد لنفسه من حسن الظن
فبه يسلم من أذى الخواطر المقلقة التي تؤذي النفس ، وتكدر البال ، وتتعب الجسد.
إن حسن الظن يؤدي إلى سلامة الصدر وتدعيم روابط الألفة والمحبة بين المسلمين
فلا تحمل الصدور غلاًّ ولا حقدًا ، امتثالاً لقوله صلى الله عليه وسلم :

فعن أبي هريرة قال، قال رسول الله :
( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ، ولا تحسسوا ولا تجسسوا ولا تنافسوا ولا تحاسدوا ولا تباغضوا )

رواه الإمام مالك والبخاري ومسلم واللفظ لمسلم .
ـــ
نعم يا سيددتي
لقد قُوِّضت بيوت أسرية كثيرة من أساسها , بسبب سوء الظن بين الأزواج ..
ووخُرِّبت علاقات اجتماعية مختلفة , بين الأقارب , والمعارف , والأصدقاء ,
والجيران , بسبب سوء الظن .. والله تعالى يقول :
( إِنَّ بَعْضَ الظَنِّ إِثْمٌ )

لذلك يجب على المسلم أن يحسن الظن بأخيه المسلم , قبل أن يطلق عليه أي
حكم جائر , ويلتمس له العذر , وبذلك تصبح العلاقات البينية أكثر جمالاً .

مودتي / رجب







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 13
, , , , , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البأس الشديد ابراهيم عثمان الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي 0 03-11-2015 09:43 PM
البأس الشديد ابراهيم عثمان الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي 0 03-11-2015 09:43 PM
(( ألديك شك !!؟ ) موسى غلفان واصلي قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 4 05-09-2013 06:18 PM
عذراً يا أبا الطيب محمد نديم علي قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 4 09-02-2010 01:30 AM
عذراً ....... هند يوسف قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 21 04-24-2010 11:00 PM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010