آخر 10 مشاركات
خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 598 - المشاهدات : 36452 - الوقت: 10:24 PM - التاريخ: 07-15-2019)           »          لا تنتظر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 113 - الوقت: 09:31 PM - التاريخ: 07-15-2019)           »          حُـجَـتُـهُ / م . ق . ج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 253 - الوقت: 09:21 PM - التاريخ: 07-15-2019)           »          فاسـتَبْصِروا (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 117 - الوقت: 09:21 PM - التاريخ: 07-15-2019)           »          هجاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 158 - الوقت: 02:24 PM - التاريخ: 07-15-2019)           »          ما قلّ ودلّ (الكاتـب : - مشاركات : 8 - المشاهدات : 327 - الوقت: 12:04 AM - التاريخ: 07-15-2019)           »          هذيان الشتاء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3789 - المشاهدات : 184779 - الوقت: 09:58 PM - التاريخ: 07-14-2019)           »          ** رسالة إلى أبي ** د / طارق عتريس أبو حطب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 152 - الوقت: 09:56 PM - التاريخ: 07-14-2019)           »          ...ويحدث احيانا فقط... (الكاتـب : - مشاركات : 13 - المشاهدات : 856 - الوقت: 09:38 PM - التاريخ: 07-14-2019)           »          حصـاد الريق (الكاتـب : - مشاركات : 39 - المشاهدات : 1640 - الوقت: 08:43 PM - التاريخ: 07-14-2019)




سؤال وإجابة في ظلال القرآن الكريم / مباركة بشير أحمد

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 06-27-2015, 11:55 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
شاعرة و أديبة

الصورة الرمزية مباركة بشيرأحمد
إحصائية العضو






مباركة بشيرأحمد is on a distinguished road

مباركة بشيرأحمد غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي سؤال وإجابة في ظلال القرآن الكريم / مباركة بشير أحمد

هل بعث الله نبية بين الأنبياء ؟
........................
وقبل الإجابة عن هكذا سؤال يحمل خلفه علامات استفاهم تعقبها ، إجابات ولاريب تزيد مساحتها على قدر ما تحمل من فوائد،،وجب التعريف بمعنى النبوة ،ومالفرق بين النبي والرسول.
طبعا إتفق بعض أولوا الرأي والنهى على أن النبوة مصدر للفعل نبَأ أي أخبر ،ونستشف من ذلك أن النبي هو الإنسان الذي ميَزه الله على عباده بما يوحى إليه من علم غيبي ،يستوجب النشر والتجلي بين الأنام قصد الهداية، ،بيد أن النبي يتتبع آثار السابقين ،ومعارفه لاتخرج عن نطاق ما أتى به غيره من السابقين .
أما الرسالة التي يُكلَف بها الرسول ،فتشمل النبوة ،وهي تقويم الأخلاق الإنسانية ،مَزودا بمعجزات ،وتعاليم ربانية كوحي من الله عزوجل.
وعليه ، ،فكلاهما، مكلَف بتحسين مسار الفكرالبشري الضال ،وإخراجه من دجنة الجهل إلى نور اليقين.
إذن ،فهل بعث الله نبية بين الأنبياء الرجال ؟
وبما أن لا آية تتحدث عن نبوة النساء ،فهذا يدلل على أن الله عزوجل لم يبعث للبشرية امرأة ،لقوله تعالى
{ وَمَآ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ إِلاَّ رِجَالاً نُّوحِيۤ إِلَيْهِمْ...}
ورغم أن ابن حزم الأندلسي ،- وبعض مفسَرين- ،يعتقد بوجود نبيات في مامضى من حقب زمنية ،كمريم العذراء ،وسارة زوج إبراهيم عليه السلام،وأم موسى عليهم السلام ،بدليل أن الملائكة قد كلَمتهن ،في قوله تعالى عن مريم العذراء:
( فاتخذت من دونهم حجابا فأرسلنا إليها روحنا فتمثل لها بشرا سويا ( 17 ) قالت إني أعوذ بالرحمن منك إن كنت تقيا ( 18 ) قال إنما أنا رسول ربك لأهب لك غلاما زكيا ( 19 ) قالت أنى يكون لي غلام ولم يمسسني بشر ولم أك بغيا (20)
وقوله تعالى عن سارة زوج إبراهيم عليه السلام :

فَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً ۖ قَالُوا لَا تَخَفْ ۖ وَبَشَّرُوهُ بِغُلَامٍ عَلِيمٍ (28) فَأَقْبَلَتِ امْرَأَتُهُ فِي صَرَّةٍ فَصَكَّتْ وَجْهَهَا وَقَالَتْ عَجُوزٌ عَقِيمٌ (29) قَالُوا كَذَٰلِكِ قَالَ رَبُّكِ ۖ إِنَّهُ هُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (30)
وقوله عن أم موسى عليه السلام :
( وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه في اليم ولا تخافي ولا تحزني إنا رادوه إليك وجاعلوه من المرسلين ( 7 )
لكن مع ذلك ،فلا أجدني إلا مضطرة لمخالفة رأييه ،فيتماشى اعتقادي مع من رأى في موافقته حقيقة تنتقص إلى براهين ،وفنَدها الواقع ،ذلك لأن الوحي وحديث الملائكة ،لا يدلل على أنهن كنَ نبيات.أي نعم اقترنت النبوة والرسالة ،بوحي الله لأنبيائه ورسله ،،،ولكن يبقى ثبات التأمل في مسألة التكليف.
فالله عزوجل لم يُكلَف امرأة بتبليغ رسالة الهداية إلى البشرية في قالب نبوي ورسالي ،بغض النظر عن نشر العلوم
لأن ذلك الفعل حتما سيرمي بها في دروب المشقة والإجهاد الفكري ،والنفسي والبيولوجي ،في مجتمعات ذكورية بحتة.
فإذا الرسل وهم الرجال الأقوياء جسما ،قد لاقوا من الإبتلاءات ألوانا ،لدرجة انحطاط العزائم والخور أحيانا ،فكيف إذن بالمرأة ضعيفة العضلات ،الحاملة سقف البيت على رأسها ،ولو قوية فكر ،ذات بديهة ،وذكاء ،،،أكيد فالنظرة القاصرة إليها،وكذا ،سعيها لدحر أنوثتها مُكرهة ،سيزيد ها شقاءا ،وتعبا،ولو زودت بمعجزات .
فهاهي مريم العذراء ،تدعو الله قائلة : (قالت ياليتني متَ قبل هذا وكنتُ نسيا منسيا") ،،،رغم علمها السابق بما تحمل في جوفها من عند الله.فهي لم تكن نبية ،مأمورة بتبليغ ،أوهداية أحد ،لكن مع ذلك ،فشعورها بالمسؤولية ،صبَ جرعات من الحسرة بدواخلها .آلام المخاض،والوضع منفردة عن أهلها ،وثم كيفية استقبال قومها لها ،،وهم على درجة من الجهل عالية ،،
خلاصة القول: لم يبعث الله نبيات ،ولم يكلَفهن بما كلَف به المفضَلين من الرجال ،ليس انتقاصا من قدرهن ،فلقد كنَ أمهات لأنبياء ورسل ،وكلمتهن الملائكة ،وزوَدن بمعجزات ،لكن رحمة بهن في مجتمعات ذكورية ،تغوص في مستنقعات الجهالة والتخلف الفكري.

والله أعلم







رد مع اقتباس
قديم 06-27-2015, 11:05 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
شاعرة و أديبة

الصورة الرمزية مباركة بشيرأحمد
إحصائية العضو






مباركة بشيرأحمد is on a distinguished road

مباركة بشيرأحمد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مباركة بشيرأحمد المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: سؤال وإجابة في ظلال القرآن الكريم / مباركة بشير أحمد

هل سجد يعقوب لابنه يوسف عليهما السلام ؟؟

يقول الله تعالى : إذ قال يوسف لأبيه يا أبت إني رأيت احد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين "

في هذه الآية الكريمة يخبر يوسف أباه يعقوب عليهما السلام،بأنه قد رأى -ورؤيا الأنبياء والصالحين حق - في منامه أحد عشر كوكبا ساجدين له ، ورأى الشمس والقمر، لكن بهيئة لايكاد يتخيلها المتفحص للآية الكريمة ،ذلك أن التركيز ليس عليهما ،إنما للكواب وهم إخوة يوسف الذين تسببوا في معاناته طوال سنوات ،والذي يدلل على أن الشمس والقمر أي الأب والأم لم يسجدا لولدهما يوسف
أولا : هو سياق الآية الكريمة .فلو القصد هوالسجود الجماعي للشمس والقمر والكواكب لجاءت الآية كالآتي : إني رأيت أحد عشر كوكبا والشمس والقمر لي ساجدين
رأيتهم تدلل على الكواكب .
ثانيا :قوله تعالى : فلما دخلوا على يوسفء آوى إليه أبواه وقال ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين .ورفع أبويه على العرش وخرَوا له سُجدا وقال يا أبت هذا تأويل رؤياي من قبل قد جعلها ربي حقا )
فالذي يُرفعُ تقديرا له وتجلة لايمكن أن يكون بعد ذلك من الساجدين ، فعندما رفع الأبوان على العرش ،خرَ الإخوة ساجدين له ...الإخوة المذنبون القادمون من البدو ،أما أخوه " بنيامين " فكان شاهدا على كل هذا ،و بسجود الإخوة قد تحققت الرؤيا ،فحدَث بها يوسف والده وهو على مقربة منه أي على العرش.
ثالثا : يعقوب عليه السلام باعتباره نبيا ، ليس من المعقول أن يسجد لنبي ،فكلاهما مباركا .
رابعا : بغض النظر عن نبوة يعقوب ،فإنه والد يوسف ،وقد أوصى الله عزوجل بالوالدين إحسانا ،فكيف للوالد أن يسجد لولده ؟
خامسا : يعقوب عليه السلام لم يُخطئ في حقَ ولده يوسف ،بل كان القلب الحاني عليه ،وهوالمتألم لفراقه ،فيحق له أن يتبوأ بمكانة عاطفية عالية وتقدير ورد جميل .
سادسا : سجد الإخوة لأخيهم يوسف طلبا للصفح منه بعدما أساءوا إليه وكذلك تأكيدا لوعد الله له وهو في قعر الجبَ ،لماَ أهانوه وألقوا به في غياباته .
يقول الله تعالى (فلما ذهبوا به واجمعوا أن يجعلوه في غيابات الجبَ وأوحينا إليه لتنبَئنهم بأمرهم هذا وهم لايشعرون ) ،فالإخوة قد سعوا جاهدين لإخماد نور أخيهم يوسف لكن الله عزوجل قد رفعه وأعزَه بينهم رغم كل شيئ .
سابعا : الولد قطعة من والده ،ورفعة هذا معناها رفعة ذاك ،وهذا ماحدث بالفعل ،فجلوس يوسف على العرش حتى ولو كان فاقدا لوالديه ،دلالة على رفعتهما ،فما بالك بوجودهما في حضرته ؟؟

خلاصة القول : بعدمعاناة ،وابتلاءات ، وصبر جميل ،إجتمعت القلوب ،يغمرها الحب والتسامح والسعادة ،وتحققت رؤيا يوسف باعتلائه منزلة سامقة بين إخوته ،ولقد قرَت عينه بلقاء والديه ،فرفعهما على العرش إحسانا وإكبارا لهما ،وسجد له الإخوة معترفين بذنبهم تجاهه ،طالبين منه الصفح والغفران .

والله أعلم







رد مع اقتباس
قديم 06-27-2015, 11:35 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مباركة بشيرأحمد المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: سؤال وإجابة في ظلال القرآن الكريم / مباركة بشير أحمد

القديرة مباركة
جعله الله في ميزان حسناتك
و بارك الله فيك و في أوقاتك...
دمتِ راقية







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 6
, , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ومضات قصصية / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل القصة القصيرة جدا ق. ق. ج 21 04-30-2016 05:00 PM
المجنونة / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية 15 12-14-2015 04:09 PM
قصص قصيرة جدا / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل القصة القصيرة جدا ق. ق. ج 28 10-30-2015 09:37 PM
الشاعرة مباركة ،والمسابقة الكبرى / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية 9 08-09-2015 07:52 PM
أيوجد حقا...( أدب نسوي) ؟؟ مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل المقالة و الأخبار 19 07-10-2015 03:20 PM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010