آخر 10 مشاركات
من نزيف الفرات ..الطاهرة حجازي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 12:56 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          لحظة أمل ....محمد محضار (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 69 - الوقت: 12:54 PM - التاريخ: 10-22-2019)           »          نسور مصر :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 44 - الوقت: 10:21 AM - التاريخ: 10-22-2019)           »          ،، قطـــ أحلام ـــــرات ،، (الكاتـب : - مشاركات : 12804 - المشاهدات : 245638 - الوقت: 10:09 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          أسامح ليس حبًا للأعادي (الكاتـب : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 211 - الوقت: 07:32 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 679 - المشاهدات : 45972 - الوقت: 04:17 PM - التاريخ: 10-21-2019)           »          هوى هواء (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 34 - المشاهدات : 1099 - الوقت: 11:51 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          هذيان الشتاء (الكاتـب : - مشاركات : 3827 - المشاهدات : 190686 - الوقت: 11:27 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          مواســــم ... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 299 - المشاهدات : 23532 - الوقت: 11:23 AM - التاريخ: 10-21-2019)           »          دونـــــــــــــــك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 184 - المشاهدات : 8682 - الوقت: 11:22 AM - التاريخ: 10-21-2019)




( وللرجال عليهن درجة)/ مباركة بشير أحمد

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 07-01-2015, 12:42 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
شاعرة و أديبة

الصورة الرمزية مباركة بشيرأحمد
إحصائية العضو






مباركة بشيرأحمد is on a distinguished road

مباركة بشيرأحمد غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي ( وللرجال عليهن درجة)/ مباركة بشير أحمد

يقول الله تعالى :
( وَالْمُطَلَّقَاتُ يَتَرَبَّصْنَ بِأَنفُسِهِنَّ ثَلاَثَةَ قُرُوَءٍ ، وَلاَ يَحِلُّ لَهُنَّ أَن يَكْتُمْنَ مَا خَلَقَ اللّهُ فِي أَرْحَامِهِنَّ إِن كُنَّ يُؤْمِنَّ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ، وَبُعُولَتُهُنَّ أَحَقُّ بِرَدِّهِنَّ فِي ذَلِكَ إِنْ أَرَادُواْ إِصْلاَحاً ، وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ ، وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ، وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكُيمٌ ) البقرة/228

ترى مالمقصود بالدرجة التي عنتها الآية الكريمة ؟ بالتأكيد يعتقد أن القصد هو تفضيل الرجل على المرأة بدرجة ،وتتعدد الرؤى والتفاسير للأسباب .فمن قائل أن المرأة أقل شأنا من الرجل نظرا لاكتمال عقله وضخامة جسمه ،بل ويسترسل آخرون في ذكر محاسن الأنبياء وأن الله لم يخلق نبية على هذا الكون ،بل التفضيل كان للرجل دون المرأة بدليل أن مريم العذراء وصفت "بالصديقة "لا بالنبية .
لكن القصد الذي أراه واضحا جليا كما إشراقة الشمس في قلب السماء ،هو أن الآية تتحدث عن الأزواج ....الأزواج ،وليس عن بقية الناس الكائنين على سبل متعددة .
" ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف " معناها أن الله عزوجل يساوي بين الزوجة وزوجها في : لا أقول الحقوق ولا الواجبات ،إنما "المعروف " وهو التعامل بالحسنى .والمعروف هو الفعل الذي إذا فعلته ستجازى عليه ،وإذا لم تفعله ،فلا عقاب سينجر وراءه .
له عند المدخل بكلمة حلوة وابتسامة رقيقة ،هل نصفها بأنها عاصية ؟ فهذه هي الدرجة التي قصدتها الآية وهي أن تزيد المرأة فوق ماعليها من المعروف إلى زوجها نسبة ،والسبب هو أن الرجل بحاجة إلى اهتمام زوجته وتدليلها له أكثر من حاجتها إلى ذلك. فالمرأة في الغالب تتأقلم وظروفها كأم وجدة ،وقد لا تبالغ في التزين كما في بدايات الزواج ،لكن الرجل يظل نبضه طالبا لبهجة الحياة ،ولن يتقولب ذهنه بحقائق متجددة والأيام ،سواء أكان أبا أوجدا ...والدليل أن الكثير ممن تجاوزوا سن الشيخوخة قد أعادوا الزواج بصغيرات سن .و يكون هذا سببا في تشتييت شمل الأسرة ويؤدي إلى الطلاق .ولو تفحصنا الآية جيدا ،فسنكتشف أنها ابتدأت بالحديث عن المطلقات . وكلمة المعروف نجدها منحصرة في الحديث عن التعامل بين الأزواج سواء في حالة الإمساك أو حتى الطلاق بدليل الآيات الكريمات ،
﴿وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ﴾ سورة النساء، آية 19
﴿فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ﴾ سورة الطلاق، آية 2.

﴿فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَلاَ تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَارًا لِتَعْتَدُوا وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ﴾ سورة البقرة، آية 231.
......يتبع..







رد مع اقتباس
قديم 07-01-2015, 12:43 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
شاعرة و أديبة

الصورة الرمزية مباركة بشيرأحمد
إحصائية العضو






مباركة بشيرأحمد is on a distinguished road

مباركة بشيرأحمد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مباركة بشيرأحمد المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: ( وللرجال عليهن درجة)/ مباركة بشير أحمد

وهذا يعني أن الله عزوجل يأمر الزوج بمعاملة زوجته معاملة لائقة فيها تصان كرامتها وتحفظ ،وهي ليست مجبرة على طاعته – طاعة الحبيب لحبيبه وليست طاعة الجارية لسيَدها- مالم يؤدي حقوقها كإنسان كرَمه الله وجعله خليفته في الأرض يقول تعالى "ولقد كرمنا بني آدم " ويقول تعالى " إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان.... " وكلمة إنسان تشمل الجنسين معا ذكرانا وإناثا .
ودرجة المعروف ،أيضا لكون الزوج زيادة على مساواته بزوجته في المعاملة الحسنة ،فإنه مأمور لأن يقوم على تلبية مطالبها من كسوة وطعام وحماية ،
حتى ولو امتلكت كل كنوز الدنيا بيدها ،فليست مجبرة على الإنفاق عليه أو حتى على نفسها .فلو توقفت الآية مثلا عند المساوات في المعروف " ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف " ، لوقع على الزوج بعض الثقل ،فكيف يتساويان معا في المعاملة وهو مأمور بتوطئة دروب السعادة أمام ممشاها من سكن ،ولباس ، ومال ؟؟؟ يقول تعالى:" الرجال قوامون على النساء"
خلاصة القول : إن الآية الكريمة نزلت لكي تبيَن فن المعاملة بين الأزواج فحسب ، ودرجة المعروف بعد المساوات بين الزوجين ، يكمن سببها في تشكيلة الزوج النفسية ، وكذا زيادة على معاملته لها بالمعروف ،فإنه مطالب بالإنفاق عليها دون أن يأخذ من مالها الخاص فلسا واحدا . وهذا يعني أن المرأة غير المتزوجة والمنفقة على نفسها ،لا أحد يعلو عليها بدرجة ،فهي إنسان كامل العقل ، يعرف ماله وماعليه في هذا الكون الواسع ،وأنه قد خلق لعبادة الله .يقول تعالى " وماخلقت الجن والإنس إلا ليعبدون" صدق الله العظيم

والله أعلم







رد مع اقتباس
قديم 08-13-2015, 09:20 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
شاعرة و أديبة

الصورة الرمزية مباركة بشيرأحمد
إحصائية العضو






مباركة بشيرأحمد is on a distinguished road

مباركة بشيرأحمد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : مباركة بشيرأحمد المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: ( وللرجال عليهن درجة)/ مباركة بشير أحمد

يقول سبحانه وتعالى يقول : ( ياأيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير )
ويقول سبحانه ( ( من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون )

أما عن درجة المعروف الزائدة ،في الآية الكريمة ،فلقد انحصر مفهموها كسلوك طيَب ،بين الزوجين
إرشادا من الله عزوجل لبني آدم عن فن المعاملة لغرض كسب القلوب ،بدل التنافر ،،،وما من آية تحدثت عن تفضيل الرجل على المرأة ،،،إنما العقلية الجاهلية الموروثة ،لها الدور الرئيس في تعتيم الحقائق .
و الآية الكريمة التي يقول فيها سبحانه وتعالى " الرجال قوامون على النساء بم فضَل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم .."
فليست تدلل على تفضيل الرجال على النساء ،إنما القصد هو تفضيل بعض الناس عن بعض في الرزق ،رجالا ونساء . فقد يكون الرجل صاحب ثروة ،والمرأة فقيرة مُعدمة ،وقد يكون العكس ،المرأة سيَدة أعمال أو وزيرة ،،،أو رئيسة حكومة ،وزوجها فقير ،،،ورغم ذلك ،فوجب على الرجل أن يقوم على تلبية مطالب زوجته من لباس ومسكن و مكياج ،،وغيره....دلال للمرأة المسلمة ما بعده من دلال .







رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 3
, ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المجنونة / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية 15 12-14-2015 04:09 PM
قصص قصيرة جدا / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل القصة القصيرة جدا ق. ق. ج 28 10-30-2015 09:37 PM
الشاعرة مباركة ،والمسابقة الكبرى / مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية 9 08-09-2015 07:52 PM
أيوجد حقا...( أدب نسوي) ؟؟ مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل المقالة و الأخبار 19 07-10-2015 03:20 PM
زوجة المفتش/ مباركة بشير أحمد مباركة بشيرأحمد قناديل الأدب الساخر و المقامات الأدبية 9 07-05-2015 12:09 AM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010