آخر 10 مشاركات
جمعة حفظ مباركة من الجمعة للجمعة (الكاتـب : - مشاركات : 82 - المشاهدات : 3849 - الوقت: 12:56 AM - التاريخ: 07-19-2019)           »          مواســــم ... (الكاتـب : - مشاركات : 277 - المشاهدات : 21101 - الوقت: 12:32 AM - التاريخ: 07-19-2019)           »          بعض الَّذى بَرَقَ (الكاتـب : - مشاركات : 24 - المشاهدات : 643 - الوقت: 11:51 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          سجل حكمتك لهذا اليوم (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4956 - المشاهدات : 119408 - الوقت: 09:08 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          الرباعيات 17 (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 117 - الوقت: 05:37 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 601 - المشاهدات : 36622 - الوقت: 05:32 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          نماذج : القصة القصيرة جدا (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 31 - الوقت: 05:03 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          فساد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 371 - الوقت: 05:00 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          ق . الحياة . ق . ج (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 6 - المشاهدات : 1080 - الوقت: 03:42 PM - التاريخ: 07-18-2019)           »          ناطِحَةُ سَحاب (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 123 - الوقت: 03:37 PM - التاريخ: 07-18-2019)




،،ألف ليلة و ليلة،،

قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول


إضافة رد
قديم 12-22-2014, 11:02 PM رقم المشاركة : 381
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أحلام المصري المنتدى : قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول
افتراضي رد: ،،ألف ليلة و ليلة،،

قحطان جاسم جواد
كيف ينظر الغرب الاوربي الى الف ليلة وليلة ؟


صدر في بغداد للدكتور صالح الصحن كتاب جديد بعنوان (ألف ليلة وليلة في السينما والتلفزيون عند الغرب). وهو محاولة جديدة لرصد ما قدم من أعمال في أوربا وأمريكا حول حكايات العرب ألف ليلة وليلة , وهي ربما المحاولة الأولى التي تستعرض هذا الكم من الأعمال بطريقة الرصد والتحليل لكيفية التناول وتوجيه النقد لذلك سواء كان إيجابا أو سلبيا.


د. الصحن في كتابه الشيق عن سبب اختياره لمادة الكتاب كان احد الأسباب التي دعت إلى اختيار موضوع ألف ليلة وليلة مادة بحث هو الأهمية الكبيرة التي لاقتها الليالي العربية عند الغرب, فان تعدد أشكال الاهتمام والتناول هو الأكثر تحفيزا والأشد فضولا لمعرفة كيف ينظر إلينا الغرب بخطاب سمعي بصري عبر السينما والتلفزيون, ذلك ما أشارت إليه الخريطة الثقافية والفنية التي شغلت أجناسها أنواعا وأشكالا عدة من طرائق التناول وتباين الأساليب. ومما يزيدنا فخرا نحن العرب والشرقيين أصحاب كتاب ألف ليلة وليلة بكل ما ينقل من تحميل جمالي وفكري بين أوساط الثقافات العالمية وبالذات في حقول السينما والتلفزيون, حيث جدل الصورة المثقل بالتخيل والعجائبية واحتراف التقنية الصورية , تلك هي خيارات الغرب في معالجة الجمالية والفلسفية في حكايات ألف ليلة وليلة. الأمر الذي مكن المتلقي العبور فوق حدود المألوف التاريخي بجرة لافتة في لغة الجسد وتنويعاته الحركية في إنتاج المعنى, الذي يقود إلى حدود التشابه والاختلاف جماليا وفكريا وخاضعا لمقتضيات الثقافة والواقع الغربي في التصورات الفكرية والمتطلبات الإجمالية آنذاك, وإظهار صورة الشرق بأشكال ومحتويات متباينة بحسب ثقافة صانع المنجز المرئي ودوافع الجهة المنتجة مع حجم الإمكانيات التقنية المسخرة لكشف الأجواء الشرقية وفضاءتها المعروفة.
صمم الغلاف الأخير معتز عناد غزوان ويقع الكتاب في 298 صفحة من القطع الكبير ويضم أربعة فصول وكل فصل يضم مجموعة من المباحث وفي النهاية هناك استنتاجات وتوصيات ومقترحات.
في الفصل الأول هناك مدخل عرض فيه المؤلف مشكلة الدراسة المتمثلة, بالسؤال التالي كيفية معالجة حكايات ألف ليلة وليلة من الغرب في الخطاب السمعي البصري من الناحية الفكرية والجمالية , وكذلك الأهمية التي يحملها والأهداف التي يسعى إلى تحقيقها مع تحدي سعة الحدود التي يتحرك بها.
أما الفصل الثاني فقد قسمه المؤلف إلى ثلاثة مباحث المبحث الأول تضمن حكايات ألف ليلة وليلة في السردية العربية من خلال السرد العربي القديم، وكتاب ألف ليلة وليلة، والحكي في ألف ليلة وليلة ومكونات البنية السردية (الراوي – المروي له – الروى) , والحكاية الإطار في ألف ليلة وليلة والعجائب في ألف ليلة وليلة. ثم يختتم المبحث بوجهة نظر تتضمن المفهوم التالي (وجهة النظر هي الموضع الذي ينظر منه وبصورة أوسع أنها الصورة التي ينظر بها أيضا، ووجهة النظر في الفيلم السردي منسوبة في معظم الوقت إلى شخص ما، إلى واحدة من شخصيات الرواية أو صراحة إلى شخصية المرجع السردي.
المبحث الثاني تضمن ألف ليلة وليلة وكيفية تناولها في الثقافة العالمية فبحث عنها في الفنون الأوربية وكيف تناولتها وكذلك في المسرح العالمي ومن الموسيقى العالمية وفي الفنون التشكيلية وكذلك في الشعر العالمي إلى جانب حضورها في القصة والرواية العالمية.
أما المبحث الثالث فقد تضمن عدة نقاط ومحاور أهمها ألف ليلة وليلة في السينما والتلفزيون، ومستويات التكييف في ألف ليلة وليلة، واللغة السينمائية والتلفزيونية، التكييف والمعالجة، الشخصيات، الحكاية الإطار، السمة العجائبية، موضوع الجنس، موضوع الأجواء الشرقية، تكييف الأفلام السينمائية والتلفزيونية. وقد اختار المؤلف في الفصل الثالث مجموعة من النماذج أبرزها ثلاثة نماذج سمع بصرية الأول هي فيلم سينمائي والثاني سلسلة تليفزيونية والثالث فيلم تلفزيوني بروح السينما. وأجرى عليها الكشف والتحليل , الفيلم السينمائي هو ألف ليلة وليلة للمخرج باز وليني , والسلسلة التلفزيونية هي الليالي العربية إخراج ستيف بارون , والفيلم التلفزيوني بعنوان شهرزاد إخراج فيليب دي بروكا. وقد جاء اختيار هذه الأعمال لتنوعها وشهرتها, وان مخرجيها يمتلكون فلسفة ذات رؤية وموقف فكري في أعمالهم , كما تتميز تلك الأعمال بمستوى عال من المعالجة الجمالية على مستوى الشكل الفني بتوظيف عناصر اللغة الصورية, كذلك تنوع وجهات النظر الغربية اتجاه الحكايات العربية.
الكتاب لم يكتف بهذه الأفلام بل استعرض أعمال أخرى متأثرة بالليالي العربية كما فيلم هاري بوتر للكاتبة رولينغ الذي تجد فيه إشارات واضحة للتأثر بألف ليلة وليلة. ففي الرواية نجد خزائن بنك السحرة يحرسها أكثر من تنين ويذكرنا ذلك بالكنوز المسحورة الثمينة التي يحرسها التنانين والثعابين في ألف ليلة وليلة. كذلك نجد العصا السحرية التي يقابلها البساط الساحر والحصان الطائر في الليالي. كذلك تجد هاري بوتر يركب سيارته المسحورة التي تطير وتعبر البحر وتشق الفضاء بالإضافة إلى صور أخرى يستخدمها بوتر ذات منشأ شرقي عربي.
كذلك يستعرض المؤلف أسماء العديد من أدباء الغرب ممن تأثروا وكتبوا رواياتهم بألف ليلة وليلة منهم جيوناتي بوكا شبو وجفري جوسر وأمبير تو ايكو وفولتير وبور فيس وهانس أندرسن وتشارلز دكنز وجيمس جوليس وغابرييل غارسيا ماركيز إذ يقول عن كتاب ألف ليلة وليلة (لقد وجدته مصادفة في مكتبة جدي بأوراقه الصفراء واخذ مني مكانة في الاطلاع والبحث والدراسة وهو ما صنع مني أديبا بعد أن سحرتني الحكايات التي بداخله وأكثر ما شغفت به هو دور الراوي).
في الفصل الرابع توصل المؤلف إلى نتائج بعد جهد مضني ودراسات للعديد من المؤلفات والمراجع. من أهم ما توصل أليها المؤلف أن الأفلام والروايات والأعمال التلفزيونية التي تناولت ألف ليلة وليلة شكلت تنوعا في المعالجة والاقتباس والتضمين والتحويل. كذلك توصل إلى أن تلك الأعمال تحمل وجهات نظر لا تخلو من التحريف بما يخدم فكرته.

أما ابرز الاستنتاجات التي توصل إليها المؤلف صالح الصحن فهي:
1- شكلت الحكايات العربية معينا ورافدا للكثير من أعمال الغرب
2- لم يعمل الغرب على استنساخ الحكايات بل قدمها بوجهات نظر مختلفة
3- يختلف الغرب عن العرب بخصوص النظرة إلى أماكن العبادة إذ يبيح فيها ممارسة الفعاليات غير الدينية كالرقص الذي يعد انتهاكا عند العرب
4- تضمنت أكثر الحكايات النقد الشديد للمؤسسات الدينية والسياسية
5- تباين الأعمال في أطروحاتها الفكرية والفلسفية

ويقترح الدكتور الصحن في نهاية الكتاب عدة مقترحات بخصوص حكايات ألف ليلة وليلة , منها توجيه اهتمام الكتاب والمخرجين نحو التراث العربي وعدم تركه عرضه للتشويه من قبل الغرب. كذلك إدخال مادة الموروث ألحكائي العربي ضمن مفردات المنهج الدراسي. وضرورة إجراء دراسات بشان الأعمال التلفزيونية والسينمائية التي اتخذت من الأدب العربي سواء كان من المعاصر أو القديم موضوعا لها. والعمل على أنتاج نصوص جديدة وأفلام جديدة للرد على التحريفات التي ظهرت في الغرب بخصوص ألف ليلة وليلة حفاظا على أصالة الموروث الثقافي بحوادثه وشخصياته ومضامينه الفكرية.
الكتاب يعد إضافة جديدة للمكتبة السينمائية لما ضم بين صفحاته من تحليل ونقد علمي معمق لكثير من الظواهر العالمية في الغرب اتجاه ألف ليلة وليلة كما يكشف التحريف الذي مورس من قبل بعض المخرجين لهذه الحكايات التي تأخذ جانبا مهما من الموروث العربي.







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
قديم 12-22-2014, 11:03 PM رقم المشاركة : 382
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أحلام المصري المنتدى : قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول
افتراضي رد: ،،ألف ليلة و ليلة،،

قحطان جاسم جواد
كيف ينظر الغرب الاوربي الى الف ليلة وليلة ؟


صدر في بغداد للدكتور صالح الصحن كتاب جديد بعنوان (ألف ليلة وليلة في السينما والتلفزيون عند الغرب). وهو محاولة جديدة لرصد ما قدم من أعمال في أوربا وأمريكا حول حكايات العرب ألف ليلة وليلة , وهي ربما المحاولة الأولى التي تستعرض هذا الكم من الأعمال بطريقة الرصد والتحليل لكيفية التناول وتوجيه النقد لذلك سواء كان إيجابا أو سلبيا.


د. الصحن في كتابه الشيق عن سبب اختياره لمادة الكتاب كان احد الأسباب التي دعت إلى اختيار موضوع ألف ليلة وليلة مادة بحث هو الأهمية الكبيرة التي لاقتها الليالي العربية عند الغرب, فان تعدد أشكال الاهتمام والتناول هو الأكثر تحفيزا والأشد فضولا لمعرفة كيف ينظر إلينا الغرب بخطاب سمعي بصري عبر السينما والتلفزيون, ذلك ما أشارت إليه الخريطة الثقافية والفنية التي شغلت أجناسها أنواعا وأشكالا عدة من طرائق التناول وتباين الأساليب. ومما يزيدنا فخرا نحن العرب والشرقيين أصحاب كتاب ألف ليلة وليلة بكل ما ينقل من تحميل جمالي وفكري بين أوساط الثقافات العالمية وبالذات في حقول السينما والتلفزيون, حيث جدل الصورة المثقل بالتخيل والعجائبية واحتراف التقنية الصورية , تلك هي خيارات الغرب في معالجة الجمالية والفلسفية في حكايات ألف ليلة وليلة. الأمر الذي مكن المتلقي العبور فوق حدود المألوف التاريخي بجرة لافتة في لغة الجسد وتنويعاته الحركية في إنتاج المعنى, الذي يقود إلى حدود التشابه والاختلاف جماليا وفكريا وخاضعا لمقتضيات الثقافة والواقع الغربي في التصورات الفكرية والمتطلبات الإجمالية آنذاك, وإظهار صورة الشرق بأشكال ومحتويات متباينة بحسب ثقافة صانع المنجز المرئي ودوافع الجهة المنتجة مع حجم الإمكانيات التقنية المسخرة لكشف الأجواء الشرقية وفضاءتها المعروفة.
صمم الغلاف الأخير معتز عناد غزوان ويقع الكتاب في 298 صفحة من القطع الكبير ويضم أربعة فصول وكل فصل يضم مجموعة من المباحث وفي النهاية هناك استنتاجات وتوصيات ومقترحات.
في الفصل الأول هناك مدخل عرض فيه المؤلف مشكلة الدراسة المتمثلة, بالسؤال التالي كيفية معالجة حكايات ألف ليلة وليلة من الغرب في الخطاب السمعي البصري من الناحية الفكرية والجمالية , وكذلك الأهمية التي يحملها والأهداف التي يسعى إلى تحقيقها مع تحدي سعة الحدود التي يتحرك بها.
أما الفصل الثاني فقد قسمه المؤلف إلى ثلاثة مباحث المبحث الأول تضمن حكايات ألف ليلة وليلة في السردية العربية من خلال السرد العربي القديم، وكتاب ألف ليلة وليلة، والحكي في ألف ليلة وليلة ومكونات البنية السردية (الراوي – المروي له – الروى) , والحكاية الإطار في ألف ليلة وليلة والعجائب في ألف ليلة وليلة. ثم يختتم المبحث بوجهة نظر تتضمن المفهوم التالي (وجهة النظر هي الموضع الذي ينظر منه وبصورة أوسع أنها الصورة التي ينظر بها أيضا، ووجهة النظر في الفيلم السردي منسوبة في معظم الوقت إلى شخص ما، إلى واحدة من شخصيات الرواية أو صراحة إلى شخصية المرجع السردي.
المبحث الثاني تضمن ألف ليلة وليلة وكيفية تناولها في الثقافة العالمية فبحث عنها في الفنون الأوربية وكيف تناولتها وكذلك في المسرح العالمي ومن الموسيقى العالمية وفي الفنون التشكيلية وكذلك في الشعر العالمي إلى جانب حضورها في القصة والرواية العالمية.
أما المبحث الثالث فقد تضمن عدة نقاط ومحاور أهمها ألف ليلة وليلة في السينما والتلفزيون، ومستويات التكييف في ألف ليلة وليلة، واللغة السينمائية والتلفزيونية، التكييف والمعالجة، الشخصيات، الحكاية الإطار، السمة العجائبية، موضوع الجنس، موضوع الأجواء الشرقية، تكييف الأفلام السينمائية والتلفزيونية. وقد اختار المؤلف في الفصل الثالث مجموعة من النماذج أبرزها ثلاثة نماذج سمع بصرية الأول هي فيلم سينمائي والثاني سلسلة تليفزيونية والثالث فيلم تلفزيوني بروح السينما. وأجرى عليها الكشف والتحليل , الفيلم السينمائي هو ألف ليلة وليلة للمخرج باز وليني , والسلسلة التلفزيونية هي الليالي العربية إخراج ستيف بارون , والفيلم التلفزيوني بعنوان شهرزاد إخراج فيليب دي بروكا. وقد جاء اختيار هذه الأعمال لتنوعها وشهرتها, وان مخرجيها يمتلكون فلسفة ذات رؤية وموقف فكري في أعمالهم , كما تتميز تلك الأعمال بمستوى عال من المعالجة الجمالية على مستوى الشكل الفني بتوظيف عناصر اللغة الصورية, كذلك تنوع وجهات النظر الغربية اتجاه الحكايات العربية.
الكتاب لم يكتف بهذه الأفلام بل استعرض أعمال أخرى متأثرة بالليالي العربية كما فيلم هاري بوتر للكاتبة رولينغ الذي تجد فيه إشارات واضحة للتأثر بألف ليلة وليلة. ففي الرواية نجد خزائن بنك السحرة يحرسها أكثر من تنين ويذكرنا ذلك بالكنوز المسحورة الثمينة التي يحرسها التنانين والثعابين في ألف ليلة وليلة. كذلك نجد العصا السحرية التي يقابلها البساط الساحر والحصان الطائر في الليالي. كذلك تجد هاري بوتر يركب سيارته المسحورة التي تطير وتعبر البحر وتشق الفضاء بالإضافة إلى صور أخرى يستخدمها بوتر ذات منشأ شرقي عربي.
كذلك يستعرض المؤلف أسماء العديد من أدباء الغرب ممن تأثروا وكتبوا رواياتهم بألف ليلة وليلة منهم جيوناتي بوكا شبو وجفري جوسر وأمبير تو ايكو وفولتير وبور فيس وهانس أندرسن وتشارلز دكنز وجيمس جوليس وغابرييل غارسيا ماركيز إذ يقول عن كتاب ألف ليلة وليلة (لقد وجدته مصادفة في مكتبة جدي بأوراقه الصفراء واخذ مني مكانة في الاطلاع والبحث والدراسة وهو ما صنع مني أديبا بعد أن سحرتني الحكايات التي بداخله وأكثر ما شغفت به هو دور الراوي).
في الفصل الرابع توصل المؤلف إلى نتائج بعد جهد مضني ودراسات للعديد من المؤلفات والمراجع. من أهم ما توصل أليها المؤلف أن الأفلام والروايات والأعمال التلفزيونية التي تناولت ألف ليلة وليلة شكلت تنوعا في المعالجة والاقتباس والتضمين والتحويل. كذلك توصل إلى أن تلك الأعمال تحمل وجهات نظر لا تخلو من التحريف بما يخدم فكرته.

أما ابرز الاستنتاجات التي توصل إليها المؤلف صالح الصحن فهي:
1- شكلت الحكايات العربية معينا ورافدا للكثير من أعمال الغرب
2- لم يعمل الغرب على استنساخ الحكايات بل قدمها بوجهات نظر مختلفة
3- يختلف الغرب عن العرب بخصوص النظرة إلى أماكن العبادة إذ يبيح فيها ممارسة الفعاليات غير الدينية كالرقص الذي يعد انتهاكا عند العرب
4- تضمنت أكثر الحكايات النقد الشديد للمؤسسات الدينية والسياسية
5- تباين الأعمال في أطروحاتها الفكرية والفلسفية

ويقترح الدكتور الصحن في نهاية الكتاب عدة مقترحات بخصوص حكايات ألف ليلة وليلة , منها توجيه اهتمام الكتاب والمخرجين نحو التراث العربي وعدم تركه عرضه للتشويه من قبل الغرب. كذلك إدخال مادة الموروث ألحكائي العربي ضمن مفردات المنهج الدراسي. وضرورة إجراء دراسات بشان الأعمال التلفزيونية والسينمائية التي اتخذت من الأدب العربي سواء كان من المعاصر أو القديم موضوعا لها. والعمل على أنتاج نصوص جديدة وأفلام جديدة للرد على التحريفات التي ظهرت في الغرب بخصوص ألف ليلة وليلة حفاظا على أصالة الموروث الثقافي بحوادثه وشخصياته ومضامينه الفكرية.
الكتاب يعد إضافة جديدة للمكتبة السينمائية لما ضم بين صفحاته من تحليل ونقد علمي معمق لكثير من الظواهر العالمية في الغرب اتجاه ألف ليلة وليلة كما يكشف التحريف الذي مورس من قبل بعض المخرجين لهذه الحكايات التي تأخذ جانبا مهما من الموروث العربي.







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
قديم 12-22-2014, 11:05 PM رقم المشاركة : 383
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أحلام المصري المنتدى : قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول
افتراضي رد: ،،ألف ليلة و ليلة،،




جواد الحطاب
كتاب جديد يعيد "ألف ليلة وليلة" إلى أصولها العربية

ليس من عمل إنساني ألقى بظلاله على ثقافة الشعوب وفنونها كما فعل كتاب "ألف ليلة وليلة"، فها هو الشاعر الألماني غوته يستلهم حكايات شهرزاد، والكاتب الفرنسي فولتير، والأرجنتيني خورخي لويس بورخيس والعشرات غيرهم.
بل انتقل تأثير الليالي إلى النحت والخزف والسينما والتلفاز والرسوم المتحركة؛ فقد وجد عدد هائل من الفنانين العالميين في أجوائها منجما روحيا لإبداعهم ومن بينهم رواد وأعلام كبار، مثل: ديلاكروا، بول كلي، كاندينسكي، بيكاسو، ماتيس؛ فضلا عن كبار موسيقيّي العالم.

والكتاب الذي طاف الدنيا بأرجائها، وتمثل فيه سحر الشرق، وترجم إلى معظم لغات العالم ما زال يشغل بال النقّاد والمحققين قديما وحديثا وتكاد المكتبات تضخّ بشكل يوميّ كتابا جديدا يبحث في شأنه؛ ولعلّ آخر ما صدر في هذا الصدد كتاب في بغداد للشاعر والناقد سامي مهدي بعنوان ألف ليلة وليلة.

والكتاب عراقي أصيل "وفيه يلج الباحث للمرة الأولى دائرة المسكوت عنه" داخلا مع الورّاقين والنقاد والمؤرخين القدماء نقاشا ماتعا، ذائدا عن أصل الليالي العربي بالأدلة والبراهين العقلية التي ترد على من نسبه إلى فارس أو الهند أو اليونان.


بغداد وليست أصفهان

يردُّ المؤرخ العربي الشهير علي بن الحسين المسعودي في "مروج الذهب ومعادن الجوهر" كتاب ألف ليلة الى كتاب اسمه "هزار أفسانة" أي "ألف خرافة" ويقول إنه ترجم من الفارسية الى العربية.

أما ابن النديم "صاحب الفهرست" فيتحدث هو الآخر عن كتاب أسماه "هزار أفسان" ومعناه "ألف خرافة"، ويعقبهم أبو حيان التوحيدي بذات التشكيك بأصله العربي.

وعن هذه الفرضيات الثلاث يقول سامي مهدي: "لو كان أصل الليالي أجنبيا فارسيا – على سبيل المثال- لكان أبطال قصصه الأساسيون من غير المسلمين، ولكانت المدن الإيرانية، وليست بغداد والبصرة والموصل والقاهرة ودمشق وحلب، هي مسرحه، ولغدت بيئته غير البيئة العباسية، ولوردت فيه أسماء الملوك الفرس ولم يرد اسم الخليفة هارون الرشيد وزوجه زبيدة ووزيره جعفر وخادمه مسرور. ولكن شيئاً من هذا لم يحدث، الأمر الذي يزيدني قناعة بأن كتاب "هزار أفسانة" شيء وكتاب "ألف ليلة وليلة" شيء آخر".

ويضيف لـ"العربية.نت"، "أخلص مما تقدم من تفكيك نص المسعودي ونص ابن النديم إلى أن كتاب ألف ليلة وليلة كتاب آخر غير الذي تحدثا عنه في نصيهما، كتاب لم يترجم عن كتاب هزار أفسآن، وأبسط دليل على ذلك أن كتاب هزار أفسان، الذي رآه ابن النديم، يحتوي على ألف ليلة ودون المائتي سمر، في حين أن كتاب ألف ليلة وليلة لا يحتوي على هذا العدد من الليالي حتى بعد ما أقحم عليه من زيادات، بل يبدو أن نقص عدد لياليه عن الألف كان أحد أسباب إقحام هذه الزيادات عليه في الحقب اللاحقة".


الركون إلى السائد

أما لماذا لم ينتبه الدارسون والمحققون العرب -وهم كثر- الى الأدلة التي يقدمها سامي مهدي في كتابه، فيقول: أشعر بالأسف حين أجد عدداً من الباحثين العرب الذين كتبوا عن ألف ليلة وليلة قد توهموا فحسبوه كتاباً مترجماً، وبدلاً من أن يتحققوا من هذا الأمر ويدققوا في هوية الأم القديمة للكتاب، تشاغلوا بالدفاع عن صوره المتأخرة التي وصل بها إلينا، وراحوا يدافعون عن عروبة هذه الصور، بدلاً من الدفاع عن عروبة الكتاب الأم نفسه بسبب قراءة نصي المسعودي وابن النديم قراءة سريعة.

ويؤكد النقاد الذين استقبلوا النسخ الأولى من ألف ليلة وليلة، كتاب عراقي أصيل. أن الكتاب سيلقي حجرا كبيرا في بركة القناعات التي تأسست عن أصول "ألف ليلة وليلة" وسيثير الكثير من الأسئلة في هذا الصدد وتلك مهمة الكتب المبدعة.







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
قديم 12-22-2014, 11:05 PM رقم المشاركة : 384
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أحلام المصري المنتدى : قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول
افتراضي رد: ،،ألف ليلة و ليلة،،

لطفية الدليمي
ديك شهرزاد وماكوندو

لم يعرف القرن العشرون صانع أعاجيب يضاهيك أيها الساحر ماركيز ، فقد مازجت بين موروث الشرق والغرب وابتدعت وصفة جديدة للواقعية السحرية تخطت سحرية خوان رولفو الذي يعد المؤسس الأول لها في روايته الفذة " بيدرو بارامو".
في مطلع الثمانينات ، وقد توجوا أدب أميركا اللاتينية في شخصك ، عندما "وضعت جائزة نوبل في جيبك" كما علق صديقك ومنافسك الروائي المكسيكي كارلوس فوينتس - كنت أقرأ رائعتك الخالدة "مائة عام من العزلة" ، وكانت متاهتك تفوح بروائح عتيقة وَخِمة ومالحة من بقايا تخليق العالم وهي توقظ الكائنات وتدعوها لاجتناء المتع من النساء والثمار والنبيذ والاختراعات والحروب تأسيسا على "مبدأ اللذة" الذي تلوّح به روايتك بعد أن تجاهلته تعاليم الغرب الدينية طوال العصور الوسطى وتمسكت بتعذيب الجسد لبلوغ خلاص الروح لكنك دعوت للفكرة الإحيائية ورؤيتك للروح في عبارتك الكاشفة "كان الغجري يصرخ بصوت أجش : للأشياء أيضا حياتها الخاصة والمسألة هي في إيقاظ روحها".
وهكذا كان ، وأيقظت أرواح الجماد والشجر في روايتك وزاوجت بين عالم الشرق والعالم اللاتيني ،عالم العزلة الغرائبي ومخلوقاته وغجره وشبق كائناته الحزينة وهذياناتها وعالم "الف ليلة وليلة" الذي نشأنا على عجائبه وحسّيته ومكائده.
ووجدتني وأنا اقرأ روايتك المدهشة - في متاهتين : مئوية ماكوندو، وألفية شهرزاد . سحرتني عوالمك الخيالية ومدنك وقبائل البشر صناع الخوارق ولفحتني أدخنة من كآبة ماكوندو ومواكب السحرة وتناوبتني شعوذات الساحرات الشرقيات اللائي وزعتهن شهرزاد بين البراري وقصور البلور، ورأيت الرجال مبهورين أمام الأشجار التي تثمر نساء طازجات و الفتيات الحسناوات في ماكوندو يحلقن الى السماء بأجنحة نورانية ، بينما ينشغل أحد أبناء آل بوينديا ببذر أطفاله في أرحام فتيات القرى التي يمر بها فصيله العسكري ليتكاثر نسله المحرم في الأصقاع النائية وتنتشر لعنة أسرته بين القاتل والمقتول.
كان للسماء حينها لون اللهب و شجن أغنية حب يتصادى بين قوافل المترحلين في البراري فإذا بالأم الكبرى ( اورسولا) سيدة الذاكرة وصانعة حلوى السكاكر ، تتهادى بمشيتها العرجاء و تجرجر خلفها أعوامها المائة كذيل طويل من الحسرات وتطرق نافذتي بزهرة بغنونيا وردية وهي تحمل في يدها الأخرى ديكا بألف ريشة ملونة وتهمس في ضباب الرؤيا:
- أعيد لكم الديك الذي أخرس شهرزاد في كتابكم ، فقد اقتفى أثر صوتها حتى وصل قريتنا ماكوندو الحزينة، نحن لانحتاج ديكا ينذرنا بقدوم الصباح ويبدد أحلامنا ويوقف سيل القصص لأننا نحيا في ماكوندو بالحكايات والعجائب ونتغذى على رحيق الأحلام ، أما أنتم فيبدو أنكم توقفتم عن الحلم واستسلمتم لترهات العيش والانصياع لما تؤمرون به وأهدرتم دم الخيال ، لكننا سنواصل في قريتنا الصغيرة ارتياد الأحلام وسرد القصص ولن نتوقف عن الإيمان بسلطة الخيال.
ديك شهرزاد الذي كان يضبط إيقاع الحكي الأنثوي كل فجر ،لم يحتمل صبر شهرزاد واحتيالها في تأخير مصيرها فأصابه ملل الذكور ونفاد صبرهم واختار التخلي عن انضباطه ومهمته العتيقة مغتاظا من ألاعيب شهرزاد وشعوذات الأنوثة ، فشرع يصيح وينفش ريشه ليل نهار ليطغى ضجيجه على كل صوت فسكتت الساردة الأولى وغابت في سبات طويل كأنه الموت ، وماعادت قصصها تطوف الآفاق وتبلغ الأسماع ، حتى أيقظها رحالة غرباء صحبوها إلى بلاد الغال، فأعاد لها صوتها الأديب الفرنسي "انطوان غالان" الذي قدم للثقافة الأوروبية أول ترجمة لألف ليلة وليلة ليتأثر بها غوته في روايته "فيلهلم مايستر" و بورخيس في قصصه العجائبية وكويلهو وأندريه جيد وآخرون.


.







التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
قديم 12-22-2017, 09:52 AM رقم المشاركة : 385
معلومات العضو
شجرة الدر ( المدير العام )

الصورة الرمزية أحلام المصري
إحصائية العضو







أحلام المصري is on a distinguished road

أحلام المصري غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أحلام المصري المنتدى : قناديل الأعمال و الردود المتميزة و روائع المنقول
افتراضي رد: ،،ألف ليلة و ليلة،،

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري [ مشاهدة المشاركة ]
لطفية الدليمي
ديك شهرزاد وماكوندو

لم يعرف القرن العشرون صانع أعاجيب يضاهيك أيها الساحر ماركيز ، فقد مازجت بين موروث الشرق والغرب وابتدعت وصفة جديدة للواقعية السحرية تخطت سحرية خوان رولفو الذي يعد المؤسس الأول لها في روايته الفذة " بيدرو بارامو".
في مطلع الثمانينات ، وقد توجوا أدب أميركا اللاتينية في شخصك ، عندما "وضعت جائزة نوبل في جيبك" كما علق صديقك ومنافسك الروائي المكسيكي كارلوس فوينتس - كنت أقرأ رائعتك الخالدة "مائة عام من العزلة" ، وكانت متاهتك تفوح بروائح عتيقة وَخِمة ومالحة من بقايا تخليق العالم وهي توقظ الكائنات وتدعوها لاجتناء المتع من النساء والثمار والنبيذ والاختراعات والحروب تأسيسا على "مبدأ اللذة" الذي تلوّح به روايتك بعد أن تجاهلته تعاليم الغرب الدينية طوال العصور الوسطى وتمسكت بتعذيب الجسد لبلوغ خلاص الروح لكنك دعوت للفكرة الإحيائية ورؤيتك للروح في عبارتك الكاشفة "كان الغجري يصرخ بصوت أجش : للأشياء أيضا حياتها الخاصة والمسألة هي في إيقاظ روحها".
وهكذا كان ، وأيقظت أرواح الجماد والشجر في روايتك وزاوجت بين عالم الشرق والعالم اللاتيني ،عالم العزلة الغرائبي ومخلوقاته وغجره وشبق كائناته الحزينة وهذياناتها وعالم "الف ليلة وليلة" الذي نشأنا على عجائبه وحسّيته ومكائده.
ووجدتني وأنا اقرأ روايتك المدهشة - في متاهتين : مئوية ماكوندو، وألفية شهرزاد . سحرتني عوالمك الخيالية ومدنك وقبائل البشر صناع الخوارق ولفحتني أدخنة من كآبة ماكوندو ومواكب السحرة وتناوبتني شعوذات الساحرات الشرقيات اللائي وزعتهن شهرزاد بين البراري وقصور البلور، ورأيت الرجال مبهورين أمام الأشجار التي تثمر نساء طازجات و الفتيات الحسناوات في ماكوندو يحلقن الى السماء بأجنحة نورانية ، بينما ينشغل أحد أبناء آل بوينديا ببذر أطفاله في أرحام فتيات القرى التي يمر بها فصيله العسكري ليتكاثر نسله المحرم في الأصقاع النائية وتنتشر لعنة أسرته بين القاتل والمقتول.
كان للسماء حينها لون اللهب و شجن أغنية حب يتصادى بين قوافل المترحلين في البراري فإذا بالأم الكبرى ( اورسولا) سيدة الذاكرة وصانعة حلوى السكاكر ، تتهادى بمشيتها العرجاء و تجرجر خلفها أعوامها المائة كذيل طويل من الحسرات وتطرق نافذتي بزهرة بغنونيا وردية وهي تحمل في يدها الأخرى ديكا بألف ريشة ملونة وتهمس في ضباب الرؤيا:
- أعيد لكم الديك الذي أخرس شهرزاد في كتابكم ، فقد اقتفى أثر صوتها حتى وصل قريتنا ماكوندو الحزينة، نحن لانحتاج ديكا ينذرنا بقدوم الصباح ويبدد أحلامنا ويوقف سيل القصص لأننا نحيا في ماكوندو بالحكايات والعجائب ونتغذى على رحيق الأحلام ، أما أنتم فيبدو أنكم توقفتم عن الحلم واستسلمتم لترهات العيش والانصياع لما تؤمرون به وأهدرتم دم الخيال ، لكننا سنواصل في قريتنا الصغيرة ارتياد الأحلام وسرد القصص ولن نتوقف عن الإيمان بسلطة الخيال.
ديك شهرزاد الذي كان يضبط إيقاع الحكي الأنثوي كل فجر ،لم يحتمل صبر شهرزاد واحتيالها في تأخير مصيرها فأصابه ملل الذكور ونفاد صبرهم واختار التخلي عن انضباطه ومهمته العتيقة مغتاظا من ألاعيب شهرزاد وشعوذات الأنوثة ، فشرع يصيح وينفش ريشه ليل نهار ليطغى ضجيجه على كل صوت فسكتت الساردة الأولى وغابت في سبات طويل كأنه الموت ، وماعادت قصصها تطوف الآفاق وتبلغ الأسماع ، حتى أيقظها رحالة غرباء صحبوها إلى بلاد الغال، فأعاد لها صوتها الأديب الفرنسي "انطوان غالان" الذي قدم للثقافة الأوروبية أول ترجمة لألف ليلة وليلة ليتأثر بها غوته في روايته "فيلهلم مايستر" و بورخيس في قصصه العجائبية وكويلهو وأندريه جيد وآخرون.


.



تحليل عميق و رائع

و ربط متميز بين رائعتين من روائع الأدب الإنساني


شكرا لك لطيفة الدليمي
و تذكير بمجهود الأديب و المؤرخ الأدبي العتيد أ/ نقوس المهدي
ألف تحية






التوقيع


هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 6 ( الأعضاء 0 والزوار 6)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 9
, , , , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ليلة النصف من شعبان ليلة التوبة ابراهيم عثمان الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي 1 05-30-2015 11:24 AM
ليلة بدر ابراهيم عثمان الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي 0 07-17-2014 11:44 PM
يوم و ليلة فاطمة حسن البار قناديل قصيدة النثر 6 01-09-2012 05:55 AM
ليلة قدر علي عزوزي أبو أشرف قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 11 05-21-2011 10:13 PM
ليلة شتا هشام مصطفى الفنان قناديل الشعر العمودي و التفعيلي 1 12-27-2009 08:16 AM


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010