آخر 10 مشاركات
{ برمائية } (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 1 - الوقت: 12:26 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          في الغرف المسكونة / عايده بدر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 83 - الوقت: 09:31 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          انطباعات (الكاتـب : - مشاركات : 139 - المشاهدات : 7657 - الوقت: 09:24 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          وثائق جديرة بالإهتمام والمتابعة أرجو من الجميع التحري والإضافة (الكاتـب : - مشاركات : 421 - المشاهدات : 9316 - الوقت: 09:10 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          الرباعيات 16 (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 66 - الوقت: 09:02 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          جيش العبور :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 15 - المشاهدات : 1458 - الوقت: 05:08 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          يوم التقى الجمعان :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 9 - المشاهدات : 468 - الوقت: 05:06 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          العشر الأواخر :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 1399 - الوقت: 05:03 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          همس الضحى (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 230 - المشاهدات : 9944 - الوقت: 04:53 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          مسابقة محبة القرآن الكريم 1440 هـ (الكاتـب : - مشاركات : 23 - المشاهدات : 134 - الوقت: 02:26 PM - التاريخ: 05-20-2019)




هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 02-22-2017, 08:42 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة





عن الحيــــــــــــاءِ في الإسلام :

================

روى أبو مسعود عقبة بن عمرو الأنصاري البدريّ رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إن مماأدركَ الناسُ من كلام النبوة الأولى : إذا لم تستحِ فاصنع ما شــــئتَ ) رواه البخاري
إن الحياءَ خيرٌ كلُّه ، ومن كَثُرَ حياؤهُ كثرَ خيره ، وعمَّ نفعهُ ، وقال ابن حجر في الدرر السنية عن الحياء : الحَياء: خُلُق يبعث صاحبه على اجتناب القبيح، ويمنع مِن التقصير في حقِّ ذي الحقِّ ،وقيلَ في معناه اللغوي أنه :تغيُّر وانكسار يعتري الإنسان مِن خوف ما يُعَاب به ويُذَمُّ، ومحلُّه الوجه .
والحياء هو الحشمة ومعناه اصطلاحا في الفقه :
هو انقباض النَّفس مِن شيءٍ وتركه حذرًا عن اللَّوم فيه
وعن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( استحيوا من الله حقَّ الحياء ، فقالوا : إنَّا نستحي من الله والحمد لله ، قال : ليس كذلك ولكن من استحى من الله حق الحياء ؛ فليحفظ الرأس وما حوى ، والبطن وما وعى ، وليذكر الموت والبلى ، ومن أراد الآخرة ترك زينة الحياة الدنيا ، فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء )
والحياء وجهان ؛ حياءٌ فيما بينك وبين الناس ، وحياء فيما بينك وبين الله ؛فأما الأول : فهو أن تغض بصرك عما لايحل لك ، وأما الحياء بينك وبين الله فهو أن تعرف نعمته فتسحيَ أن تعصِيَهُ ، وفَرّق بعضُهم بينَ الخَجَ.ل والحَياء وقال : إنّ الخَجَل أخَصُّ مِن الحَياء فإنه لا يكون إلّا بعدَ صُدُورِ أمرٍ زائدٍ لا يُريدُه
وعكس الحياء في اللغة هي : الوقاحةٌ وفعل الشَّرِّ وكل ما يعوق صاحبه عن تَعَلُّمِ الحقِّ وطلبهِ، والوقاحة صفة مذمومةٌ في المرءِ
وقد قال منصور بن عمار رضي الله عنه في الحكمة :
(...كل من كابدَ الأمور عَطِب ـ أي ارتكب الشرورالعظام ـ ومن خاطر بنفسه هَلك ، ومن استغنى بعقله زَلَّ ، ومن تكبر في الناس ذلّ ، ومن سفهَ على الناس شُتِم ، ومن صاحب الأرذال حُقِر ، ومن دخل مدخل السوءِ اتُّهِم ، ومن تهاونَ بالدين ارتطم، ومن اغتنم أموال الناس افتقر ، ومن جهل موضع قدمه مشت في ندامة ، ومن صارع أهل الحق صُرِع ، ومن تعود طريق البجاحة والوقاحة رُذل .) أي صار قبيحا مذموما .
والله تعالى أعلم







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 12-05-2017, 07:27 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد فهمي يوسف المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

إن الحياءَ خيرٌ كلُّه ، ومن كَثُرَ حياؤهُ كثرَ خيره ، وعمَّ نفعهُ

ألم تر أنَّ الفتاةَ الحَيِيَّةَ تزداد جمالا بحيائها ، فيطلبها العشاق والمحبون للارتباط بها في خطبة وزواج وعشرة طيبة !!
ألم تر أن السائل الحييَّ المحتاج ولا يلحفُ في طلبهِ ــ تعرفهم بسيماهم ــ لا يسألون الناس إلحافا أكثر غنى في نفسه
ورزقه وحياته ، من ذاك الذي يعترض طريقك في صحته مادا يديه تكاد تقتلع عينيك لا يجعلك تمر دون أن يأخذ منك شيئا
وإن تخلصت منه بفضل ما معك وهو يسير نظر إليك بعين الاشمئزاز والسخط كأنه يطلب حقا هو له في كسله وتركه العمل ؟!!







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 03-24-2018, 07:27 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
( أميرة الإحساس) نائب المدير العام

الصورة الرمزية عبير محمد أحمد
إحصائية العضو






عبير محمد أحمد is on a distinguished road

عبير محمد أحمد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد فهمي يوسف المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

الحياء شعبة من شعب الإيمان
وتاج على رأس المرأة
الحياء نعمة كبيرة لمن يقدّر معناه وقيمته.
طرح رائع ومفيد أديبنا القدير
سعدت كثيرا بمصافحته
بوركت وجعله الله بميزان حسناتك
تحية تليق
وكل الود والورد







التوقيع



"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."
رد مع اقتباس
قديم 03-27-2018, 11:57 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد فهمي يوسف المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

الحياءُ من الحياة ؛ فمن كان حَيِيًّا كان حَيًّا ، ومن فقد الحياء فهو ميت القلب وميت الإحساس وميت الشعور
الحياء رفعة حقيقية وترك الحياء ذلة ومهانة وبجاحة أمام الحق والخير والجمال فيه وقاحة وسوء أدب
شكرا لمرورك العطر أستاذة عبير محمد أحمد ( أميرة الإحساس )
تحياتي







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 03-27-2018, 07:09 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد فهمي يوسف المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

سـلام من الله وود ،

• قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: (مَن قَلَّ حَيَاؤُه قَلَّ وَرَعُهُ، ومَنْ قَلَّ وَرَعُهُ مَاتَ قَلْبُهُ).



• قال حذيفة بن اليمان رضي الله عنه: (لَا خَيْرَ فِيْمَنْ لَا يَسْتَحِي مِنَ النَّاسِ).



• قال الأصمعي رحمه الله تعالى: (مَنْ كَساهُ ثَوبُ الحيَاءِ، لم يَرَ النّاسُ عُيُوبَهُ).



• قال الحكماء: (القناعةُ دَليلُ الأمَانةِ، والأمَانةُ دَليلُ الشُّكرِ، والشُّكرُ دَلِيلُ الزّيادةِ، والزّيادةُ دليلُ بقاءِ النّعمةِ، والحياءُ دَليلُ الخَيرِ كُلِّهِ).



• قال الحسن رضي الله عنه: (أربعٌ مَنْ كُنَّ فيه كان كاملاً، ومَن تعلّق بواحدة منهنّ كان مِن صالحي قومه: دينٌ يُرشِدُه، وعقلٌ يُسَدِّدُهُ، وحَسَبٌ يَصُونهُ، وحَيَاءٌ يَقُودُهُ).



• قال الحكيم: (الحياءُ حَسَنٌ وفي النّسَاءِ أَحْسَنُ).



• قال بعض الأدباء: (مَنْ عَمِلَ فِي السِّرِّ عَمَلًا يَسْتَحِي مِنْهُ فِي الْعَلَانِيَةِ فَلَيْسَ لِنَفْسِهِ عِنْدَهُ قَدْرٌ).



• قال أبو تمام الطائي: [من البحر الوافر]

إذا لم تخشَ عَاقِبةَ الليالي
ولم تَسْتَحِْ فَاصْنعْ ما تَشاءُ
فلا والله ما في العَيْشِ خيرٌ
ولا الدُّنيا إِذا ذَهَبَ الحَياءُ
يَعِيشُ المرءُ ما اسْتَحْيا بخيرٍ
ويَبْقىْ العُودُ ما بَقِيَ اللِّحَاءُ


• قال العلماء: (مَا عَاقَبَ اللهُ قَلْباً بِأَشَدَّ مِنْ أَنْ يَسْلُبَ مِنْهُ الحَيَاءَ).



توثيق المصدر بعد تصحيح بعض الأخطاء النحوية والرقمية...الخ :
http://www.alukah.net/literature_lan...#ixzz5AyCctcPC







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-02-2018, 11:37 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد فهمي يوسف المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: هديٌ نبويٌ شريف (6) عن الحياء وعدم الوقاحة

الحياء سنة نبوية مطهرة :
سلوك نبوي شريف وهبه الله لمصطفاه صلى الله عليه وسلم حتى في صغره وشبابه ، فقد كان لا يحب أن يرفع ثوبه ليكشف ما فوق ركبته من الحياء
وحديثة الشريف قوله :

( استَحْيُوا من اللهِ حقّ الحياءَ . قالوا : إنا نستَحيِي يا نبي اللهِ والحمد لله . قال : ليسَ كذلك ، ولكن من استَحْيَى من اللهِ حقّ الحياءِ فليحْفظِ الرأسَ وما وعَى ،
وليحفظِ البطْنَ وما حوَى ، وليذكُر الموتَ والبِلى ، ومن أرادَ الآخرةَ تركَ زينةَ الدنيا ، ومن فعلَ ذلكَ فقد استَحْيا من اللهِ حقّ الحياءِ )

الراوي:عبدالله بن مسعود المحدث:النووي المصدر:المجموع الجزء أو الصفحة:5/105 حكم المحدث:إسناده حسن

شكرا لأساتذتي الكرام الذين يثرون بكتاباتهم القيمة صفحتي المتواضع
حول هذا الموضوع الأخلاقي النبيل الهادف إلى تعليم أفضل السلوكيات النبوية الشريف
صلى الله على محمد صلى الله عليه وسلم






التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 3
, ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010