آخر 10 مشاركات
عاشقٌ من فلسطين // محمود درويش (الكاتـب : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 38 - الوقت: 08:33 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          لا فُضَّ فُوك :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 17 - المشاهدات : 149 - الوقت: 05:55 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          أديب فيسبوكي (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 5 - الوقت: 05:52 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          روعة الجنون (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 30 - الوقت: 05:47 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          سليمان عاد من جديد (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 43 - الوقت: 05:23 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          فيا قلبي.. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 96 - الوقت: 05:12 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          وكنه الضحية عمري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 37 - الوقت: 05:04 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          مثنى وثلاث ورباع (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 12 - المشاهدات : 93 - الوقت: 04:33 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          درْسٌ في السياسة (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 41 - الوقت: 04:27 AM - التاريخ: 01-17-2018)           »          بَنَاتُ أفْكاري (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 16 - المشاهدات : 144 - الوقت: 04:06 AM - التاريخ: 01-17-2018)




{ نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي


إضافة رد
قديم 12-17-2017, 04:19 AM رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}


۞ اللَّهُ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ قَرَارًا وَالسَّمَاءَ بِنَاءً وَصَوَّرَكُمْ فَأَحْسَنَ صُوَرَكُمْ وَرَزَقَكُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ ۚ ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ ۖ فَتَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ ۞(64) غافر
يقول - تعالى ذكره - : ( الله ) الذي له الألوهة خالصة أيها الناس ( الذي [ ص: 410 ] جعل لكم الأرض ) التي أنتم على ظهرها سكان ( قرارا ) تستقرون عليها ، وتسكنون فوقها ، ( والسماء بناء ) : بناها فرفعها فوقكم بغير عمد ترونها لمصالحكم ، وقوام دنياكم إلى بلوغ آجالكم ( وصوركم فأحسن صوركم ) يقول : وخلقكم فأحسن خلقكم ( ورزقكم من الطيبات ) يقول : ورزقكم من حلال الرزق ، ولذيذات المطاعم والمشارب . وقوله : ( ذلكم الله ربكم ) يقول - تعالى ذكره - : فالذي فعل هذه الأفعال ، وأنعم عليكم أيها الناس هذه النعم ، هو الله الذي لا تنبغي الألوهة إلا له ، وربكم الذي لا تصلح الربوبية لغيره ، لا الذي لا ينفع ولا يضر ، ولا يخلق ولا يرزق ( فتبارك الله رب العالمين ) يقول : فتبارك الله مالك جميع الخلق جنهم وإنسهم ، وسائر أجناس الخلق غيرهم ( هو الحي ) يقول : هو الحي الذي لا يموت ، الدائم الحياة ، وكل شيء سواه فمنقطع الحياة غير دائمها ( لا إله إلا هو ) يقول : لا معبود بحق تجوز عبادته ، وتصلح الألوهة له إلا الله الذي هذه الصفات صفاته ، فادعوه أيها الناس مخلصين له الدين ، مخلصين له الطاعة ، مفردين له الألوهة ، لا تشركوا في عبادته شيئا سواه ، من وثن وصنم ، ولا تجعلوا له ندا ولا عدلا ( الحمد لله رب العالمين ) يقول : الشكر لله الذي هو مالك جميع أجناس الخلق ، من ملك وجن وإنس وغيرهم ، لا للآلهة والأوثان التي لا تملك شيئا ، ولا تقدر على ضر ولا نفع ، بل هو مملوك ، إن ناله نائل بسوء لم يقدر له عن نفسه دفعا .
وكان جماعة من أهل العلم يأمرون من قال : لا إله إلا الله ، أن يتبع ذلك : ( الحمد لله رب العالمين ) تأولا منهم هذه الآية ، بأنها أمر من الله بقيل ذلك .
ذكر من قال ذلك :
حدثني محمد بن علي بن الحسن بن شقيق قال : سمعت أبي ، قال : أخبرنا الحسين بن واقد قال : ثنا الأعمش ، عن مجاهد ، عن ابن عباس قال : من قال لا إله إلا الله ، فليقل على إثرها : الحمد لله رب العالمين ، فذلك قوله : ( فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين ) . [ ص: 411 ]
حدثنا عبد الحميد بن بيان السكري قال : ثنا محمد بن يزيد ، عن إسماعيل ، عن سعيد بن جبير قال : " إذا قال أحدكم : لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، فليقل : الحمد لله رب العالمين ، ثم قال : ( فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين ) .
حدثني محمد بن عبد الرحمن قال : ثنا محمد بن بشر قال : ثنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن سعيد بن جبير أنه كان يستحب إذا قال : لا إله إلا الله ، يتبعها الحمد لله ، ثم قرأ هذه الآية : ( هو الحي لا إله إلا هو فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين ) .
حدثني محمد بن عمارة قال : ثنا عبيد الله بن موسى قال : أخبرنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن عامر ، عن سعيد بن جبير قال : إذا قال أحدكم لا إله إلا الله وحده ، فليقل بأثرها : الحمد لله رب العالمين ، ثم قرأ ( فادعوه مخلصين له الدين الحمد لله رب العالمين ) .
ــــــــــــــــــــــــــــــ
* المصدر : http://library.islamweb.net/newlibra..._no=50&ID=4357







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 12-26-2017, 09:09 AM رقم المشاركة : 42
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

عبارة في القرآن تحتاج منا لتركيز وانتباه :

__________________________________________________ ____________

{ وَلَا تَتَّخِذُوا أَيْمَانَكُمْ دَخَلًا بَيْنَكُمْ فَتَزِلَّ قَدَمٌ بَعْدَ ثُبُوتِهَا وَتَذُوقُوا السُّوءَ بِمَا صَدَدتُّمْ عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۖ وَلَكُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ }(94) النحل
{ عبارة في القرآن تحتاج منا لتركيز وانتباه

(فَتَزِلَّ قَدَمٌ بَعْدَ ثُبُوتِهَا)
لم يقل بعد تذبذبها ؛ بل بعد ثبوتها..

الحياة فِتن .. والثبات صعب !!


( الثبات ) لا يكون بكثرة الاستماع للمواعظ إنما يكون ( بفعل ) هذه المواعظ..
(وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُوا مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتًا)

اللهم يا مُقلِّب القلوب ثبِّت قلوبنا على طاعتك }
اللهم آمين







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 12-26-2017, 11:54 AM رقم المشاركة : 43
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا صَرُورَةَ في الإسلام )
حديث صححه الحاكم ووافقه الذهبي في جامع الأصول
وجاء في كتاب النهاية في غريب الحديث والأثر أن :

الصَّرُورَةَ بمعنى : التبتل وترك النكاح
وكذلك الرجل الذي لم يحُجّ قط ، وكذلك المرأة
وهما قادران عليه .
والله أعلم






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 12-27-2017, 07:23 AM رقم المشاركة : 44
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}


{ مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا (23) } الأحزاب

القول في تأويل قوله تعالى : مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلا (23)
يقول تعالى ذكره (مِنَ المُؤْمِنِينَ) بالله ورسوله ( رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ) يقول: أوفوا بما عاهدوه عليه من الصبر على البأساء والضرّاء، وحين البأس (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) يقول: فمنهم من فرغ من العمل الذي كان نذره الله وأوجبه له على نفسه، فاستشهد بعض يوم بدر، وبعض يوم أُحد، وبعض في غير ذلك من المواطن (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) قضاءه والفراغ منه، كما قضى من مضى منهم على الوفاء لله بعهده، والنصر من الله، والظفر على عدوّه. والنحب: النذر في كلام العرب. وللنحب أيضا في كلامهم وجوه غير ذلك، منها الموت، كما قال الشاعر:
قَضَى نَحْبَهُ فِي مُلْتَقَى القَوْمِ هَوْبَرُ (1)
يعني: منيته ونفسه؛ ومنها الخطر العظيم، كما قال جرير:
بِطَخْفَــةَ جالَدْنــا المُلُـوكَ وَخَيْلُنَـا
عَشِـيَّةَ بِسْـطامٍ جَـرَيْنَ عَـلى نَحْـبِ (2)
أي على خطر عظيم؛ ومنها النحيب، يقال: نحب في سيره يومه أجمع: إذا مدّ فلم ينـزل يومه وليلته؛ ومنها التنحيب، وهو الخطار، كما قال الشاعر:
وإذْ نَحَّـبَتْ كَـلْبٌ عـلى النَّـاس أيُّهُمْ
أحَــقُّ بِتــاجِ المَــاجِدِ المُتَكَـوِّم? (3)
وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا ابن حميد، قال: ثنا سلمة، عن ابن إسحاق، قال: ثني يزيد بن رومان ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ) : أي: وفوا الله بما عاهدوه عليه (فمنهم من قَضَى نَحْبَهُ) أي فرغ من عمله، ورجع إلى ربه، كمن استشهد يوم بدر ويوم أُحد (ومنهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) ما وعد الله من نصره والشهادة على ما مضى عليه أصحابه.
حدثني محمد بن عمرو، قال: ثنا أبو عاصم، قال: ثنا عيسى؛ وحدثني الحارث، قال: ثنا الحسن، قال: ثنا ورقاء، جميعا عن ابن أبي نجيح، عن مجاهد (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: عهده فقتل أو عاش (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) يوما فيه جهاد، فيقضي (نحبه) عهده، فيقتل أو يصدق في لقائه.
حدثنا ابن وكيع، قال: ثنا ابن عيينة، عن ابن جريج، عن مجاهد (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: عهده (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) قال: يوما فيه قتال، فيصدق في اللقاء.
قال: ثنا أبي، عن سفيان، عن مجاهد (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: مات على العهد.
قال: ثنا أبو أُسامة، عن عبد الله بن فلان -قد سماه، ذهب عني اسمه- عن أبيه (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: نذره.
حدثنا ابن إدريس، عن طلحة بن يحيى، عن عمه عيسى بن طلحة: أن أعرابيا أتى النبيّ صلى الله عليه وسلم، فسأله: من الذين قضوا نحبهم؟ فأعرض عنه، ثم سأله، فأعرض عنه، ودخل طلحة من باب المسجد وعليه ثوبان أخضران، فقال: " هَذَا مِنَ الَّذِينَ قَضَوْا نَحْبَهُمْ".
حدثنا ابن بشار، قال: ثنا هوذة، قال: ثنا عوف، عن الحسن، في قوله: (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: موته على الصدق والوفاء.(وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) الموت على مثل ذلك، ومنهم من بدّل تبديلا (4) .
حدثني محمد بن عمارة، قال: ثنا عبيد الله بن موسى، قال: أخبرنا إسرائيل، عن سعيد بن مسروق، عن مجاهد ( فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ ) قال: النحب: العهد.
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قَتادة ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ ) على الصدق والوفاء (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) من نفسه الصدق والوفاء.
حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، في قوله: (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: مات على ما هو عليه من التصديق والإيمان (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) ذلك.
حدثنا ابن بشار، قال: ثنا ابن أبي بكير، قال شريك بن عبد الله، أخبرناه عن سالم، عن سعيد بن جُبَير، عن ابن عباس (فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) قال: الموت على ما عاهد الله عليه (وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ) الموت على ما عاهد الله عليه.
وقيل: إن هذه الآية نـزلت في قوم لم يشهدوا بدرا، فعاهدوا الله أن يفوا قتالا للمشركين مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فمنهم من أوفى فقضى نحبه، ومنهم من بدّل، ومنهم من أوفى ولم يقض نحبه، وكان منتظرا، على ما وصفهم الله به من صفاتهم في هذه الآية.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا عمرو بن عليّ، قال: ثنا عبد الرحمن بن مهدي، قال: ثنا حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس، أن أنس بن النضر تغيب عن قتال بدر، فقال: تغيبت عن أوّل مشهد شهده رسول الله صلى الله عليه وسلم ، لئن رأيت قتالا ليرين الله ما أصنع؛ فلما كان يوم أُحُد، وهُزم الناس، لقي سعد بن معاذ فقال: والله إني لأجدُ ريح الجنة، فتقدم فقاتل حتى قُتل، فنـزلت فيه هذه الآية: ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ ).
حدثنا ابن بشار، قال: ثنا عبد الله بن بكير، قال: ثنا حميد، قال: زعم أنس بن مالك قال: غاب أنس بن النضر، عن قتال يوم بدر، فقال: غبت عن قتال رسول الله صلى الله عليه وسلم المشركين، لئن أشهدني الله قتالا ليرينّ الله ما أصنع؛ فلما كان يوم أُحُد، انكشف المسلمون، فقال: اللهم إني أبرأ إليك مما جاء به هؤلاء المشركون، وأعتذر إليك مما صنع هؤلاء، يعني المسلمين، فمشى بسيفه، فلقيه سعد بن معاذ، فقال: أي سعد، إني لأجد ريح الجنة دون أحد، فقال سعد: يا رسول الله، فما استطعت أن أصنع ما صنع، قال أنس بن مالك: فوجدناه بين القتلى، به بضع وثمانون جراحة، بين ضربة بسيف، وطعنة برمح، ورمية بسهم، فما عرفناه حتى عرفته أخته ببنانه، قال أنس: فكنا نتحدّث أن هذه الآية ( مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ ) نـزلت فيه، وفي أصحابه.
حدثنا سوار بن عبد الله، قال: ثنا المعتمر، قال: سمعت حميدا يحدّث، عن أنس بن مالك، أن أنس بن النضر: غاب عن قتال بدر، ثم ذكر نحوه.
حدثنا أبو كُرَيب، قال: ثنا يونس بن بكير، قال: ثنا طلحة بن يحيى، عن موسى وعيسى بن طلحة عن طلحة أن أعرابيا أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: وكانوا لا يجرءون على مسألته، فقالوا للأعرابي: سله (مَنْ قَضَى نَحْبَهُ) من هو؟ فسأله، فأعرض عنه، ثم سأله، فأعرض عنه، ثم دخلت من باب المسجد وعليّ ثياب خُضر؛ فلما رآني رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " أيْنَ السَّائِل عَمَّنْ قَضَى نَحْبَهُ؟" قال الأعرابيّ: أنا يا رسول الله قال: " هَذَا مِمَّنْ قَضَى نَحْبَهُ".
حدثنا أبو كُرَيب، قال: ثنا عبد الحميد الحِمَّاني، عن إسحاق بن يحيى الطَّلْحِي، عن موسى بن طلحة، قال: قام معاوية بن أبي سفيان، فقال: إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " طَلْحَةُ مِمَّنْ قَضَى نَحْبَهُ".
حدثني محمد بن عمرو بن تمام الكلبي، قال: ثنا سليمان بن أيوب، قال: ثني أبي، عن إسحاق، عن يحيى بن طلحة، عن عمه موسى بن طلحة، عن أبيه طلحة قال: لما قدمنا من أُحُد وصرنا بالمدينة، صعد النبيّ صلى الله عليه وسلم المنبر، فخطب الناس &; 20-241 &; وعزّاهم، وأخبرهم بما لهم فيه من الأجر، ثم قرأ: (رِجالٌ صَدَقُوا ما عاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ...) الآية، قال: فقام إليه رجل فقال: يا رسول الله، من هؤلاء؟ فالتفت وعليّ ثوبان أخضران، فقال: " أيُّها السَّائِلُ هَذَا مِنْهُمْ".
وقوله: (وَما بَدَّلًوا تَبْديلا) : وما غيروا العهد الذي عاقدوا ربهم تغييرا، كما غيره المعوّقون القائلون لإخوانهم: هلمّ إلينا، والقائلون: إن بيوتنا عورة.
وبنحو الذي قلنا في ذلك قال أهل التأويل.
* ذكر من قال ذلك:
حدثنا بشر، قال: ثنا يزيد، قال: ثنا سعيد، عن قتادة (وَما بَدَّلُوا تَبْديلا) يقول: ما شكُّوا وما تردّ‍دوا في دينهم، ولا استبدلوا به غيره.
حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال: قال ابن زيد، في قوله: (وَما بَدَّلُوا تَبْديلا) : لم يغيروا دينهم كما غير المنافقون.
------------------------
الهوامش:
(1) هذا عجز بيت لذي الرمة وصدره * عيشـة فـر الحـارثيون بعدمـا *
وهوبر: اسم رجل، أراد ابن هوبر (اللسان: هبر). وقال أبو عبيدة في مجاز القرآن، عند قوله تعالى: (فمنهم من قضى نحبه): أي نذره الذي كان. والنحب أيضًا النفس: أي الموت. قال ذو الرمة: "قضى نحبه ..." أي نفسه، وإنما هو أيضًا يزيد بن هوبر، ا هـ . وفي الديوان (طبعة كمبردج سنة 1919 ص 235) أراد يزيد بن هوبر، وهو رجل من بني الحارث بن كعب.
(2) البيت لجرير بن عطية بن الخطفي (أبو عبيدة، مجاز القرآن، الورقة 174 - ب) و (اللسان: نحب) قال: وجعله جرير بن الخطفي: الخطر العظيم، قال "بطخفة ..." البيت، أي خطر عظيم. وطخفة، بفتح الطاء، وكسرها: جبل أحمر طويل في ديار بني تميم. كانت به وقعة بين بني يربوع، وقابوس بن النعمان، وكان النعمان قد بعث إليهم جيشًا، وأمر عليه ابنه قابوس وأخاه حسان، فهزمتهم بنو يربوع بطخفة، وأسروهما حتى منوا عليهما، فذلك الذي أراد جرير (انظر معجم ما ستعجم للبكري طخفة).
(3) البيت للفرزدق (ديوانه طبعة الصاوي بالقاهرة ص 759) والتنحيب هنا مصدر نحب، بشد الحاء أي صاح أو نادى بشدة. وأصل التنحيب: الدأب على الشيء، والإكباب عليه لا يفارقه (اللسان: نحب). وجعله المؤلف بمعنى الخطار، ولعله يريد المخاطرة بالنفس.
(4) الذي في الدر المنثور بدله: وآخرون ما بدلوا تبديلا.


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* المصدر : تفسير الطبري : http://quran.ksu.edu.sa/tafseer/tabary/sura33-aya23.htm
l







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 01-02-2018, 03:10 AM رقم المشاركة : 45
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

الْقَوْل في تَأْويل قَوْله تَعَالَى : {طَه} . ]

__________________________________________________ ____________

{ {طَه} }
{ الْقَوْل في تَأْويل قَوْله تَعَالَى : {طَه} . قَالَ أَبُو جَعْفَر مُحَمَّد بْن جَرير: اخْتَلَفَ أَهْل التَّأْويل في تَأْويل قَوْله: {طَه} فَقَالَ بَعْضهمْ: مَعْنَاهُ يَا رَجُل.
ذكْر مَنْ قَالَ ذَلكَ:

- حَدَّثَنَا ابْن حُمَيْد، قَالَ: ثنا أَبُو تُمَيْلَة، عَنْ الْحَسَن بْن وَاقد، عَنْ يَزيد النَّحْويّ، عَنْ عكْرمَة، عَنْ ابْن عَبَّاس: طَه: بالنَّبَطيَّة: يَا رَجُل.

- حَدَّثَني مُحَمَّد بْن سَعْد، قَالَ: ثني أَبي، قَالَ: ثني عَمّي، قَالَ: حدثني أَبي، عَنْ أَبيه، عَنْ ابْن عَبَّاس، قَوْله: {طَه مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى} فَإنَّ قَوْمه قَالُوا: لَقَدْ شَقيَ هَذَا الرَّجُل برَبّه، فَأَنْزَلَ اللَّه تَعَالَى ذكْره {طَه} يَعْني: يَا رَجُل {مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى}.

- حَدَّثَنَا الْقَاسم، قَالَ: ثنا الْحُسَيْن، قَالَ: ثني حَجَّاج، عَنْ ابْن جُرَيْج، قَالَ: أَخْبَرَني عَبْد اللَّه بْن مُسْلم، أَوْ يَعْلَى بْن مُسْلم، عَنْ سَعيد بْن جُبَيْر أَنَّهُ قَالَ: طَه: يَا رَجُل بالسُّرْيَانيَّة.

- قَالَ ابْن جُرَيْج: وَأَخْبَرَني زَمْعَة بْن صَالح، عَنْ سَلَمَة بْن وَهْرَام، عَنْ عكْرمَة، عَنْ ابْن عَبَّاس، بذَلكَ أَيْضًا. قَالَ ابْن جُرَيْج، وَقَالَ مُجَاهد، ذَلكَ أَيْضًا.

- حَدَّثَنَا عمْرَان بْن مُوسَى الْقَزَّاز، قَالَ: ثنا عَبْد الْوَارث بْن سَعيد، قَالَ: ثنا عُمَارَة عَنْ عكْرمَة، في قَوْله: {طَه} قَالَ: يَا رَجُل، كَلَّمَهُ بالنَّبَطيَّة.

- حَدَّثَنَا ابْن حُمَيْد، قَالَ: ثنا يَحْيَى بْن وَاضح، قَالَ : ثنا عَبْد اللَّه، عَنْ عكْرمَة، في قَوْله {طَه} قَالَ: بالنَّبَطيَّة: يَا إنْسَان.

- حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن بَشَّار، قَالَ: ثنا أَبُو عَاصم، عَنْ قُرَّة بْن خَالد، عَنْ الضَّحَّاك، في قَوْله {طَه} قَالَ: يَا رَجُل بالنَّبَطيَّة.

- حَدَّثَنَا مُحَمَّد بْن بَشَّار، قَالَ: ثنا عَبْد الرَّحْمَن، قَالَ : ثنا سُفْيَان، عَنْ حُصَيْن، عَنْ عكْرمَة في قَوْله {طَه} قَالَ: يَا رَجُل.

- حَدَّثَنَا بشْر، قَالَ: ثنا يَزيد، قَالَ: ثنا سَعيد، عَنْ قَتَادَة، قَوْله {طَه} قَالَ: يَا رَجُل، وَهيَ بالسُّرْيَانيَّة.

- حَدَّثَنَا الْحَسَن، قَالَ: أَخْبَرَنَا عَبْد الرَّزَّاق، قَالَ: أَخْبَرَنَا مَعْمَر، عَنْ قَتَادَة وَالْحَسَن في قَوْله: {طَه} قَالَا: يَا رَجُل.

- حَدَّثَنَا عَنْ الْحُسَيْن، قَالَ: سَمعْت أَبَا مُعَاذ، يَقُول: أَخْبَرَنَا عُبَيْد، يَعْني ابْن سُلَيْمَان، قَالَ: سَمعْت الضَّحَّاك يَقُول في قَوْله {طَه} قَالَ: يَا رَجُل، وَقَالَ آخَرُونَ: هُوَ اسْم منْ أَسْمَاء اللَّه، وَقَسَم أَقْسَمَ اللَّه به.
ذكْر مَنْ قَالَ ذَلكَ:
- حَدَّثَنَا عَليّ، قَالَ: ثنا عَبْد اللَّه، قَالَ: ثَنَى مُعَاويَة، عَنْ عَليّ، عَنْ ابْن عَبَّاس، في قَوْله: {طَه} قَالَ : فَإنَّهُ قَسَم أَقْسَمَ اللَّه به، وَهُوَ اسْم منْ أَسْمَاء اللَّه، وَقَالَ آخَرُونَ: هُوَ حُرُوف هجَاء، وَقَالَ آخَرُونَ: هُوَ حُرُوف مُقَطَّعَة يَدُلّ كُلّ حَرْف منْهَا عَلَى مَعْنَى، وَاخْتَلَفُوا في ذَلكَ اخْتلَافهمْ في الم، وَقَدْ ذَكَرْنَا ذَلكَ في مَوَاضعه، وَبَيَّنَّا ذَلكَ بشَوَاهده، وَاَلَّذي هُوَ أَوْلَى بالصَّوَاب عنْدي منْ الْأَقْوَال فيه : قَوْل مَنْ قَالَ: مَعْنَاهُ: يَا رَجُل، لأَنَّهَا كَلمَة مَعْرُوفَة في عَكّ فيمَا بَلَغَني، وَأَنَّ مَعْنَاهَا فيهمْ: يَا رَجُل، أَنْشَدْت لمُتَمّم بْن نُوَيْرَة:
هَتَفْت بطَهَ في الْقتَال فَلَمْ يُجبْ // فَخفْت عَلَيْه أَنْ يَكُون مُوَائلَا
وَقَالَ آخَر:
إنَّ السَّفَاهَة طَه منْ خَلَائقكُمْ // لَا بَارَكَ اللَّه في الْقَوْم الْمَلَاعين
فَإذَا كَانَ ذَلكَ مَعْرُوفًا فيهمْ عَلَى مَا ذَكَرْنَا، فَالْوَاجب أَنْ يُوَجَّه تَأْويله إلَى الْمَعْرُوف فيهمْ منْ مَعْنَاهُ، وَلَا سيَّمَا إذَا وَافَقَ ذَلكَ تَأْويل أَهْل الْعلْم منْ الصَّحَابَة وَالتَّابعينَ، فَتَأْويل الْكَلَام إذَنْ: يَا رَجُل مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى، مَا أَنْزَلْنَاهُ عَلَيْك فَنُكَلّفك مَا لَا طَاقَة لَك به منْ الْعَمَل، وَذُكرَ أَنَّهُ قيلَ لَهُ ذَلكَ بسَبَب مَا كَانَ يَلْقَى منْ النَّصَب وَالْعَنَاء وَالسَّهَر في قيَام اللَّيْل.
ذكْر مَنْ قَالَ ذَلكَ:
- حَدَّثَني مُحَمَّد بْن عَمْرو، قَالَ: ثنا أَبُو عَاصم، قَالَ: ثنا عيسَى، وَحَدَّثَني الْحَارث، قَالَ: ثنا الْحَسَن، قَالَ: ثنا وَرْقَاء، جَميعًا عَنْ ابْن أَبي نَجيح، عَنْ مُجَاهد {مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى} قَالَ: هيَ مثْل قَوْله: {فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ منْهُ} فَكَانُوا يُعَلّقُونَ الْحبَال في صُدُورهمْ في الصَّلَاة.
- حَدَّثَنَا الْقَاسم، قَالَ: ثنا الْحُسَيْن، قَالَ : ثني حَجَّاج، عَنْ ابْن جُرَيْج، عَنْ مُجَاهد {مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى} قَالَ: في الصَّلَاة كَقَوْله: {فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ منْهُ}، فَكَانُوا يُعَلّقُونَ الْحبَال بصُدُورهمْ في الصَّلَاة .
- حَدَّثَنَا بشْر، قَالَ: ثنا يَزيد، قَالَ: ثنا سَعيد، عَنْ قَتَادَة {مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْقُرْآن لتَشْقَى} لَا وَاَللَّه مَا جَعَلَهُ اللَّه شَقيًّا، وَلَكنْ جَعَلَهُ رَحْمَة وَنُورًا، وَدَليلًا إلَى الْجَنَّة.
# المجتهد العبدلله : أرى أنها ولفظ يسن من أسماء النبي صلى الله عليه وسلم.
والله تعالى أعلم
------------------------
المصدر الأساسي أبو جرير الطبري : http://www.merbad.net/vb/showthread....-(%D8%B7%D9%87)
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
من محاسن ترتيب القدر رأيت أثناء بحثي ، أنني رأيت عميدنا د. الجمال هنا :

دققوا جيدا







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 01-04-2018, 02:32 PM رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

عن أبي العباس سهل بن سعدالساعدي رضي الله عنه قال :
جاء رجلٌ إلى النبيّ صلى الله عليه وسلم فقال :
يا رسولَ الله دُلَّني على عمل إذا عملته أحبني الله ، وأحبني الناس ، فقال :
ازهدْ في الدنيا يحبك الله ، وازهد فيما عند الناس يحبك الناس)
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
رواه ابن ماجه وغيره وصححه الألباني
فعلى العبد أن يكون إذا أصيب بمصيبة في دنياه أرغب في ثواب ذلك مما ذهب منه في الدنيا أن يبقى له
وأن يحقر من شأن الدنيا والتحذير منها
وأن تنال محبة الله له في الزهد في الدنيا إلا ما فرض عليه فيها من طاعة وإيمان وعمارة وسعي حلال
وعليه أن يعلم أن محبة الناس بالقلوب المتآلفة على ذلك تأتي بالزهد له بالزهد فيما في أيديهم منها
وصلى الله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2018, 04:50 AM رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

الْقَوْل في تَأْويل قَوْله تَعَالَى : { معنى قوله تعالى وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جميعا }

__________________________________________________ ____________

{ { وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جميعا }
يقول السائل مامعنى قوله تعالى (وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً) وهل إذا تسبب شخص بموت شخص آخر ثم تسبب بإحياء شخص آخر كانت مثل هذه الكفارة لتلك؟
فأجاب رحمه الله تعالى: معنى قوله تعالى (وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً) أي من كان سببا في رفع قتل الظلم عن شخص مظلوم كان كمن أحيا الناس جميعا ومن قتلها بغير حق فكأنما قتل الناس جميعا هذا ما كتبه الله على بني إسرائيل كما قال تعالى (مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً) ومن قتل نفسا بغير حق ثم أحيا نفسا أخرى غير مستحقة للقتل فإن الثانية لا تكون كفارة للأولى من حيث ما يجب في كفارة القتل أما من جهة الثواب فأمره إلى الله عز وجل.
والله تعالى أعلم
ــــــــــــــــــــــــــــ
ملخص مجموعة من التفاسير...







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 01-11-2018, 09:19 PM رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
رئيس لجنة الأقسام الإسلامية و القناديل في رمضان

الصورة الرمزية محمد فهمي يوسف
إحصائية العضو







محمد فهمي يوسف is on a distinguished road

محمد فهمي يوسف متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

من قصار الكلم النبوي الشريف لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
يعلمنا السلوكيات الإسلامية الحميدة في حياته عليه الصلاة والسلام
ما رواه عنه علي بن أبي طالب كرم الله وجهه وري الله تعالى عنه
لما سئل عن سنته في سلوكه في الحياة قال :

كان إذا أتاه أمر يحبه قال :
الحمد لله الذي بنعمته تم الصالحات
وإذا أتاه أمر يكرهه قال :
الحمد لله على كل حال
وإذا قصد إلى فعل ليفعله قال :
اللهم خِرْ لي واختر لي
وإذا أراد سفرا قال :
اللهم بك أصول وبك أجول
وإذا أراد نوما قال :
اللهم باسمك وضعت جبني وبك أرفعه ، اللهم إن قبضت إليك روحي فارحمها
وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين
وإذا استيقظ من نومه قال :
الحمد لله الذي أحيانا بعد أن أماتنا وإليه النشور
وإذا لبس ثوبا جديدا قال :
الحمد لله الذي رزقني ما أتجمل به في حياتي
وإذا وضعت المائدة للطعام قال :
بسم الله اللهم اجعلها نعمة مشكورة تصل بها نعمة الجنة ثم أكل بيمينه مما يليه
وإذا أكل قال :
الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين
وإذا شرب قال :
الحمد لله الذي جعل الماء عذبا فراتا برحمته ، ولم يجعله مِلْحًا أُجَاجا بذنوبنا
وإذا ذهب إلى الغائط قال :
أعوذ بالله من الخبثِ والخبائث
سلوكيات ما أجمل أن نتعلمها ونعمل بها في حياتنا اقتداء برسولنا صلى الله عليه وسلم






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 01-13-2018, 07:38 AM رقم المشاركة : 49
معلومات العضو
مستشار أدبي

الصورة الرمزية عوض بديوي
إحصائية العضو







عوض بديوي is on a distinguished road

عوض بديوي متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عوض بديوي المنتدى : الإسلام و الحياة و الأدب الإسلامي
افتراضي رد: { نبدأ صباحنا أو مساءَنا بآية كريمة أو حديث مع ضوء وتفسير}

{ القول في تأويل قوله تعالى : وَلَوْلا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ إِنْ تَرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنْكَ مَالا وَوَلَدًا (39) }الكهف

{ 1 - 11 } { وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ ۚ إِن تَرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنكَ مَالًا وَوَلَدًا (39) }

ثم قال : ( ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله إن ترني أنا أقل منك مالا وولدا ) هذا تحضيض وحث على ذلك ، أي : هلا إذا أعجبتك حين دخلتها ونظرت إليها حمدت الله على ما أنعم به عليك ، وأعطاك من المال والولد ما لم يعطه غيرك ، وقلت : ( ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) ؛ ولهذا قال بعض السلف : من أعجبه شيء من حاله أو ماله أو ولده أو ماله ، فليقل : ( ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) وهذا مأخوذ من هذه الآية الكريمة . وقد روي فيه حديث مرفوع أخرجه الحافظ أبو يعلى الموصلي في مسنده :
حدثنا جراح بن مخلد ، حدثنا عمر بن يونس ، حدثنا عيسى بن عون ، حدثنا عبد الملك بن زرارة ، عن أنس - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ما أنعم الله على عبد نعمة من أهل أو مال أو ولد ، فيقول : ( ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) فيرى فيه آفة دون الموت " . وكان يتأول هذه الآية : ( ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) .
قال الحافظ أبو الفتح الأزدي : عيسى بن عون ، عن عبد الملك بن زرارة ، عن أنس : لا يصح حديثه .
وقال الإمام أحمد : حدثنا محمد بن جعفر ، حدثنا شعبة وحجاج ، حدثني شعبة ، عن عاصم بن عبيد الله ، عن عبيد مولى أبي رهم ، عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ؟ لا قوة إلا بالله " . تفرد به أحمد
وقد ثبت في الصحيح عن أبي موسى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : " ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ؟ لا حول ولا قوة إلا بالله "
وقال الإمام أحمد : حدثنا بكر بن عيسى ، حدثنا أبو عوانة ، عن أبي بلج ، عن عمرو بن ميمون قال : قال أبو هريرة : قال لي نبي الله صلى الله عليه وسلم : " يا أبا هريرة ، أدلك على كنز من كنوز الجنة تحت العرش ؟ " . قال : قلت : نعم ، فداك أبي وأمي . قال : " أن تقول : لا قوة إلا بالله " قال أبو بلج : وأحسب أنه قال : " فإن الله يقول : أسلم عبدي واستسلم " . قال : فقلت لعمرو - قال أبو بلج : قال عمرو : قلت لأبي هريرة : لا حول ولا قوة إلا بالله ؟ فقال : لا إنها في سورة الكهف : ( ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله ) *
.................................................. .....................
فائدة في قول المرء (ما شاء الله لا قوة إلا بالله) **
الإجابة: قال النبي صلى الله عليه وسلم "إذا رأى أحدكم من نفسه أو ماله أو من أخيه ما يعجبه فليدع له بالبركة فٍان العين حق "[صححه الألباني في " الكلم الطيب " ( 243 )]
بعض الناس إذا أعجبه شيء قال " ما شاء الله لا قوة إلا بالله " ! ويستدلون لذلك بالآية من سورة الكهف وبحديث.
أما الآية وهي قوله تعالى {ولولا إذ دخلتَ جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله} : فلا تصلح للاستدلال؛ إذ لا علاقة للحسد بالموضوع، وإنما أهلك الله جنتيه بسبب كفره وطغيانه.
وأما الحديث: فعن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من رأى شيئاً فأعجبه فقال : ما شاء الله لا قوة إلا بالله : لم تصبه العين". والحديث ضعيف جدًّا!
قال الهيثمي: رواه البزار من رواية أبي بكر الهذلي، وهو ضعيف جدًا. "مجمع الزوائد " ( 5 / 21 ) .
والله أعلم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* تفسير ابن كثير
** من موقع طريق الإسلام نقلا عن موقع الإسلام سؤال وجواب







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 6
, , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010