آخر 10 مشاركات
الرباعيات 13 (الكاتـب : - مشاركات : 7 - المشاهدات : 176 - الوقت: 09:55 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          للأحرُفِ الحمراءِ أمنيةٌ باقيةْ ... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 296 - الوقت: 09:51 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          هل أخطأت حين تحصنت بي (الكاتـب : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 144 - الوقت: 08:32 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          لاجئ.. (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1 - المشاهدات : 28 - الوقت: 08:16 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          مســـأبقة من هدي النبوة 1440هجرية (الكاتـب : - مشاركات : 11 - المشاهدات : 189 - الوقت: 06:28 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          خربشات على الماء (الكاتـب : - مشاركات : 474 - المشاهدات : 24090 - الوقت: 01:14 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          إلى صاحب الشكارة اللعينة (الكاتـب : - مشاركات : 17 - المشاهدات : 939 - الوقت: 12:14 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          لهـــفة (الكاتـب : - مشاركات : 10 - المشاهدات : 200 - الوقت: 12:06 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          شُركاءٌ متضامنون (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2 - المشاهدات : 98 - الوقت: 12:01 PM - التاريخ: 11-16-2018)           »          ...مُـغـلـق (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 119 - الوقت: 11:57 AM - التاريخ: 11-16-2018)




ضوء جهاد بدران على نص/ قرار/ للأديبة أحلام المصري

النقد و الدراسات النقدية


إضافة رد
قديم 06-06-2018, 09:37 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران متواجد حالياً

 


المنتدى : النقد و الدراسات النقدية
افتراضي ضوء جهاد بدران على نص/ قرار/ للأديبة أحلام المصري

،،قــــــرار//أحلام المصري،،..../ القصة القصيرة جداً/

أثقلها طيفه الذي يسكن تفاصيل وجعها
حاولت طعنه كي تستريح
فسال دمها...

.......................
الله الله الله
ما أعمق هذه القصة القصيرة جداً..وهي تقتات من سحر الحروف سلماً للصعود نحو القمة في الإبداع
أحلام المصري..هي فنانة محترفة في اختيار حرفها..شاعرة تتقن ربط الحروف بذكاء..هي أديبة تطرز الكلمة بما يُشبع الذائقة..
لذلك وجدت كل ذلك في هذه ق.ق.ج العميقة والتي تحمل عدة تأويلات على عدة مناحي مختلفة..بل نقول تصلح لكل زمان ومكان...
فإذا وضعنا تأويلاً عن الذات وصراعها مع الحياة ومغرياتها ومساوءها
نجد في ذلك ترابطاً مع هذه ال ق.ق.ج
فعندما تذوب الحياة في شرايين الذات فإنها تتجذر بكل ما فيها ..وحينها يصعب التغلب عليها والسيطرة على تراكماتها..ولا يكون حلها إلا باتخاذ قرار حاسم لقلعها من الذات لتتحرر من رهينة الحياة داخلها ليصبح التحكم بها قدرة كبيرة على العيش بين ذراتها وإن تعاظمت نزواتها...
لنعد للعنوان / قرار
العنوان غير معرف غير مرتبط بأل التعريف..وهذا نوع من الذكاء ليكون مفتوح التأويل على مصراعيه بلا قيود تقيده بحالة واحدة معينة..حتى يصلح بناء الخيال باتساع أكثر وتتهيأ القراءات في منح الغوص بكل الميادين والمجالات المختلفة..
و( قرار) يوميء لنا بصعوبة الحال..لأن القرار حين يخرج من قالبه يدل على صعوبة الحال والوضع..والقرار حين يصدر من الذات أو من جهات مختلفة فهذا يدل على خطورة الوضع القائم وصعوبة الحال والذي أدى للدراسة والتمهل والتدبر والتفكر والمعاناة والآلام حتى خرج قراراً يفي بالحالة المرهونة بالوضع القائم..
لذلك حينما تقع النفس على قرار فهذا يعني إصرار وإرادة وقتل المعاناة بحزم وردع..والرادع للوضع القائم هو وضع قرار يسارع في حل القضية المطروحة أو التي يعيشها صاحب القرار..
وحين يصدر القرار ويتم تنفيذه هذا يعني أن هناك تضحيات عديدة وربما جارحة ومؤلمة للذات على الصعيد الذاتي وللآخر على الصعيد الإجتماعي ..
ومن خلال هذه ال ق.ق.ج..وبعد الإبحار بين ثناياها وجدت من العنوان موازياً للحدث الموجود داخلها..
ابتدأت الكاتبة قصتها بقولها:

( أثقلها طيفه)

نلاحظ من كلمة (أثقلها ) هي فعل ماضي متراكم فعله وما يحتوي من أبعاد..فعملية الثقل إنما هي تراكمات لا تنمحي فوق بعضها البعض مما يجعل وزنها في الذات لا يحتمل من ثقلها وتراكماتها..لذلك كان هذا الفعل الماضي يناسب الحدث أكثر من فعل مضارع..وإلا لما كان للقرار مفعول بهذه النهاية التي سنصلها في نهاية القصة..
والسؤال الذي يطرح نفسه..من هو الذي كان سببا في هذا الثقل والتراكمات..؟
ليكون الطيف هو الذي يسلخ ويجلد الذات وجعاً..فالطيف كناية عن شخصية أو أشياء غير ظاهرة إلا ذكراها وتأثير وجودها بشكل معنوي هو الذي يؤثر وينتج عنه ذلك الطيف الذي ينغرز بدل تواجذه بشكل فعلي...
وعندما يكون الطيف مؤثراً هذا دليل على تلك القوة والجاذبية التي بداخل هذا الطيف وحقيقته..
والطيف هنا مبهم..وهذا سر التأويل المتعدد للقصة وسر جمالها حين نمنح الذهن قدرة على التحليل والتأويل..وهذا هو الإبداع لقراءات متعددة..فلا يعد محصوراً بشخصية إنسانية..بل يذهب الفكر لأشياء متعددة تحتمل التأويل...
ونكمل نوعية هذا الطيف بقول الكاتبة:

( الذي يسكن تفاصيل وجعها)

هنا بدا النور يظهر مع هذه الصورة المكملة للطيف..إذ أنه يسكن تفاصيل وجعها..وحتى يستطيع السكنى بين براثن الوجع لابد وأنه مؤثر جدااا في ذاتها..كأنه يسري في دمائها..
هنا يبدأ الفكر برسم صوراً عدة للتأويل..لربما كان هذا الطيف حبيباً شاءت الأقدار أن لا يجتمعان..لكن العلاقة بالروح مازالت عالقة..وحتى تنتهي ويعود الماء لجريانه الطبيعي كان يجب القضاء على أثره في الذات حتى لا يبقى يقتل الجسد والنفس..
ولربما كان الطيف مرضاً مزمناً..
ولربما كان أمنية تحلم بها وعملت لها حتى وصلت النهاية ففشلت..ليكون وأد الروح التي حملتها..
لربما كان مشروع حياة لم يتم له النور والظهور فقتل بصاحبه..
وربما العبودية باتباع الآخرين من ضعف..حتى وصل قمته ليكون قاتلاً للنفس..
وربما كان الصمت بكل أنواعه سبيلاً للدماء..
بقولها :

( حاولت طعنه كي تستريح
فسال دمها...)

هنا فعل الماضي ( حاولت) هي نتيجة حتمية من الصراع المتراكم بين إتجاهين.. ليكون في النهاية انتصار جهة على أخرى..
ومن هذا الفعل وما قالته الكاتبة..
( كي تستريح) هذا كناية على قمة المعاناة التي تمر بها والتي أثقلتها وقتلت فيها معالمها...
ويبقى باب التأويل ينشط الفكر في استحواذه على قدر أكبر من الفرضيات والإحتمالات التي تحملها هذه القصة القصيرة جدا..
.....
نلاحظ في هذه الكلمات القليلة البارعة المدهشة أن الكاتبة تتسم بالذكاء والفطنة والحنكة..وهذا ما لمسناه في بعض من حروف ليكون ناتجاً مذهلاً من اتقاد الفكر والخيال..
فقد رسمت أبعاد حرفها من زوايا ومرايا مختلفة تعكس الواقع المرير وما نتج عن عدم استقرار الإنسان في هذه المجتمعات التي تعيش حالات الحروب والإضطخاد والذي يفرز نفسيات متعبة وتعاني من أثرها مرارة العيش..

الراقية الغالية شجرة الدر
الأديبة البارعة المذهلة بحرفها
أ.أحلام المصري
لحرفك قدرة على اختراق الأذهان والتذوق الجمالي لحرفية ما تنسجينه من سحر وجمال
وفقك الله ورعاك وزادكم بسطة من العلم والنور والخير الكثير

جهاد بدران
فلسطينية







التوقيع




( عذراً .. ليس لي حساب على الفيس بوك )

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 2
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010