آخر 10 مشاركات
رثاء السيد محمد علوي المالكي :: شعر :: صبري الصبري (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 01:49 PM - التاريخ: 05-21-2019)           »          مسابقة محبة القرآن الكريم 1440 هـ (الكاتـب : - مشاركات : 24 - المشاهدات : 136 - الوقت: 11:49 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          أبوطبلة ....المسحراتى (الكاتـب : - مشاركات : 17 - المشاهدات : 216 - الوقت: 09:53 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          همس الضحى (الكاتـب : - مشاركات : 234 - المشاهدات : 9996 - الوقت: 03:51 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          (( .. سبيلُ الهداية ..)) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 3 - المشاهدات : 27 - الوقت: 02:27 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          { برمائية } (الكاتـب : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 - الوقت: 12:26 AM - التاريخ: 05-21-2019)           »          في الغرف المسكونة / عايده بدر (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4 - المشاهدات : 97 - الوقت: 09:31 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          انطباعات (الكاتـب : - مشاركات : 139 - المشاهدات : 7672 - الوقت: 09:24 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          وثائق جديرة بالإهتمام والمتابعة أرجو من الجميع التحري والإضافة (الكاتـب : - مشاركات : 421 - المشاهدات : 9345 - الوقت: 09:10 PM - التاريخ: 05-20-2019)           »          الرباعيات 16 (الكاتـب : - مشاركات : 5 - المشاهدات : 70 - الوقت: 09:02 PM - التاريخ: 05-20-2019)




بابُ الملهى الخلفي

الفسحة


إضافة رد
قديم 11-03-2018, 03:19 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أديب
إحصائية العضو







محمد مزكتلي is on a distinguished road

محمد مزكتلي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : الفسحة
افتراضي بابُ الملهى الخلفي

بابُ الملهى الخلفي

نعم أيها السّادَة...أنا بابُ الملهى الخلفي.
أنا لستُ كَبَقيَّةِ الأبوابِ في منازلِكُم.
أنا بابٌ بلَونَين، أَفصِلُ بينَ عالمَينِ مختلفَين.

مِنْ أمامي أضواءٍ ساطعة، وألوانٍ فاقعة، وعِطرٍ وبخور...ومِنْ خلفي مَصابيحٍ مكسورة، وزوايا معتِمة، وعفنٍ وبَول.
مِنْ أمامي تصطفُّ السَيّاراتُ الفاخرة...ومِنْ خلفي تتناثَرُ براميلُ الزِبالة.
مِنْ أمامي تُعقدُ الصفقات، وتحاكُ المؤامرات، وابتساماتٍ صفراء...ومِنْ خلفي اتِّفاقٍ جَبري، وتعاونٍ فطري وضحكاتٍ بيضاء.
مِنْ أمامي واقعٍ افتراضي ...ومِنْ خلفي واقعٍ مفروض.
أمّا الموسيقى...فيسمعها الجميع.
أنا أَفصِلُ بينَ السَّعادةِ والشَّقاء...لكن أيُّهما أيُّها السّادة؟.
مِنْ أمامي كروشٍ وأردافٍ ارهقتهم التُّخمة...ومِنْ خلفي أجسادٍ مَمْشُوْقَةٍ نَحلَها الجوع.
مِنْ أمامي أسنانٍ صناعيةٍ يُتعِبها اللَّحمُ...ومِنْ خلفي أسنانٍ طبيعيةٍ تَطحَنُ العَظْم.
مِنْ أمامي تُراقُ الخمورَ على الأرض...ومِنْ خلفي يَثْملونَ مِنْ لَعقِ القناني الفارغة.
مِنْ أمامي ترقصُ الغانياتُ بَينَ الموائدِ العامِرَة...ومِنْ خلفي تتمايلُ المُرضِعَاتُ بَينَ براميلِ الزِبالة.
أمّا الخوف...فيطالُ الجميع.
أنا أفصِلُ بَينَ اللَّذَّةِ والألَم. لكن أيُّهما أيُّها السّادة!؟.
من أمامي يهربونَ مِنْ شَرِطةِ الآداب...ومِنْ خلفي يفرُّونَ مِنْ شَرِطَةِ المتشردين.
مِنْ أمامي أصباغٍ وأقنعة...ومِنْ خلفي وجوهٍ سَمَّتها العظام.
مِنْ أمامي ترَفٍ وازدواجية، وعلاقاتٍ سرِّيَّة...ومِْن خلفي نومٍ بالمجّان، وطعامٍ بالمجّان وإباحية.
مِنْ أمامي صِراعاتٍ ينتصرُ فيها الأذكى...ومِنْ خلفي مشاجراتٍ ينتصرُ فيها الأقوى.
أنا أفصِلُ بَينَ الخيرِ والشَّر...لكن أيُّهما أيُّها السّادة؟.

يبدو أنَّهما عالَمانِ مختلفانِ متناقضانِ عَدُوّان.
لاَ تُشغِل بَالَكَ وتُجهد عقلَك وتؤرِّق ضميرَك.
إنَّهما متَّفِقانِ منسجمانِ متكاملانِ متَرابطانِ متعايِشان.
فقط هما متوازيانِ لاَ يلتقيان.
هذا هوَ سرُّ الحياةِ، وُقودُها مرجَلُها جوهَرُها بَهجَتُها، ومعناها.
لاَ تُسرف في لَومِ الظّالمِ ولاَ تُغالِ في العطفِ على المظلوم.
هما متعاقِدانِ متَراضيانِ متشابهانِ متتامّان.
وأنتَ الوحيدُ مَنْ يقفُ حائراً بينَهُما.







التوقيع

أنا لا أقول كل الحقيقة
لكن كل ما أقوله هو حقيقة

رد مع اقتباس
قديم 02-14-2019, 11:18 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
شاعر و أديب

الصورة الرمزية د. توفيق حلمي
إحصائية العضو






د. توفيق حلمي is on a distinguished road

د. توفيق حلمي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : الفسحة
افتراضي رد: بابُ الملهى الخلفي

عندما يكون فكر المفكر كالكاميرا التي تلتقط الصورة وتفرد معناها لمن فاته هذا المعنى أو لم يلتفت له من قبل
وعندما يكون المفكر أديبا أيضا يملك ناصية الضاد فيتقن الوصف الذي يريده بسلاسة ويسر وفخامة أيضا
وعندما يجبر كاتب المقال المتلقى على التفاعل فكرا بما قرأ، ويعيد القراءة حد الاستيعاب
هنا تكون الروعة ويكون الجمال وتكون الزيادة في المعرفة والوعي، بل ويكون دور الأديب والمفكر
المفكر والأديب محمد مزكتلي
أشكرك لهذا الثراء هنا، فقد أبحرت مع فكرك النير وهو يتأمل الباب ويصف ما خلفه وما أمامه ، عالمان مختلفان وبينهما علاقة تناقض تام.
أرى في ذلك رمزا لسنة الخلق فالشيء وضده، نهار وليل، حق وباطل، عدل وظلم، ودواليك
أتمنى أن أقرأ لقلمك الوارف دائما
تقديري وتحياتي







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 03-02-2019, 12:47 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مستشار أدبي ( لمسة شفق ) رئيس قسم القصة و الرواية و المسرحية

الصورة الرمزية مصطفى الصالح
إحصائية العضو







مصطفى الصالح is on a distinguished road

مصطفى الصالح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : محمد مزكتلي المنتدى : الفسحة
افتراضي رد: بابُ الملهى الخلفي

أفكار فلسفية فكرية اجتماعية عميقة
قد نتوه على رؤية الحقيقة المسجونة خلف الأبواب
ولكن هذا العمق يفتح مغاليق تلك الأبواب

دمت رائعا بفكرك وقلمك

تقديري







التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
الأعضاء الذين قرأو الموضوع :- 5
, , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


:: الإعلانات النصيه ::

روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه
روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه روابط نصيه


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

Security by AOLO
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010