منتديات قناديل الفكر والأدب

منتديات قناديل الفكر والأدب (http://kanadeelfkr.com/vb/index.php)
-   الركن الهادئ (http://kanadeelfkr.com/vb/forumdisplay.php?f=39)
-   -   خربشات على الماء (http://kanadeelfkr.com/vb/showthread.php?t=317)

يزن السقار 02-10-2021 11:04 AM

لا تأتِ قبل أن يتسع الكون
قبل أن تخشى البنادق زقزقة العصافير
قبل أن يمسح الطريق جبين الغرباء
و تنام الجغرافيا وحيدة كأحلامنا
قبل أن يعترف الوطن بالفقراء
ولا يكذب في إحصائيات القهر العام
لا تأتِ قبل أن أصبحَ صالحا للمساء
صالحا للعطر و الانفجار
صالحا لفض بكارة الموت و إنجاب الحياة
لا تأتِ قبل شروق الحديث في شبق العيون
وتعرّق جسد الليل من زحمة النداء
قبل أن تغلي قهوتنا
و تفيض على الشفاه رغبة الرشف و البكاء

يزن السقار 02-11-2021 06:08 PM

اتكئي على أشجار المساء
تحت أغصان ولهي المسافر صوب المحال
لا شتاء في جعبة الأمد سواي
و لا سوى قمحكِ يسرد للمدى حكايا الأصيل
شغب مسمرٌّ ينهب ضواحي أناي
و تفاصيل تنير الدرب و لا تستريح
على رمل القصيدة زرعتُ الخيال
نما ظلكِ
و صار الركض خلاخيلا
لحنا طريا و سرب أغنيات

يزن السقار 02-15-2021 04:44 PM

تقول الأسطورة
منذ لهفة و سرب جمال
اختلط الطقس على جسد الحدائق
فكان الشتاء امرأة غجرية اللحن
تركض
يرقص الماء على وجه المساء
ترقص
يهتزّ رشد الصدى
تكشف حديث قمحها
ترشّ كمشة من غنجها
يطلع الورد من رَحمِهِ
تبتسم
يحمرّ وجه الورد
و يروح في عشقها
منذها و الورد منذور للعشق
و الأساطير للعاشقين

يزن السقار 02-16-2021 08:02 PM

الوردة لا تكترث لحواس العابرين
العابرون لا يكترثون للتفاصيل الصغير في عمر الشوارع
الشوارع رفيقة الغرباء
الغربة بحث عن مفقود
الفقد شرخ في جدار الروح
الروح سبيل النجاة
النجاة الوقوع في فخ الآمان
و الكل بطل في روايته
فلكٌ تدور حوله الدوائر
في أول الرواية يشتد النشيد
و في أخرها ينام الرشد منهكا من لجة الأسئلة
و تبقى الكمنجات تغازل لحنها الأبدي
لا عيب في اللحن إذ لًحَنَ القوس
تلك دلالة الوجود
عيب خلقي يخلق النكهات
فلولا انهماكك في جسد المسافة
ما ذاق الشوق ارتباكي
و لا زارني طعم التنهيد
لولا عيونك ما كان للبحر سحر
و لا عرفت فكرة المدى
لولا تفاصيلك الصغيرة
ما كنت غريبا
يبحث في شوارع القصيدة عن نجاة

يزن السقار 02-17-2021 02:13 PM

ضحكتكِ طفل شقي
يكركب كل أثاثي
هديلٌ يُدفئ أعشاش دهشتي
ونشوة تدغدغ سفر الخيال
لهفة لهفة
ماذا لو قضمتُ ضحكتكِ
أ كان يبان الليل من الصبح
الصحو من المطر
الرشد من اللحن الغجري
أ كان الشعر يحتاج لغة
الضياع لطريق

يزن السقار 02-17-2021 10:05 PM

قبل خيالين و شهيق
تعلّقت برموش نبيذكِ
حتى أطاحني خارج حانات الشعر
بعد خيالين و مطر
صرتُ شجرا خارج عرف الغابات
ألملم أسرار العصافير
و أرسم شغبا على زنود وحدتي
خارج واحات الخيال
تأكلني المتى
و تشربني نمور اللماذا

يزن السقار 02-18-2021 06:34 PM

ليس ثلجا
ذي نداءاتي لأرضكِ
كي يطلع الزنبق
و ينشد الحبق صدى رجاءاتي
كي يترنح الأبيض في شبق الأغنيات
و يستدرج الفضول غزلان فصولك
كي تجسّ أصابع قمحك بردي الأبدي
و تشعل سنابلها نغمة نغمة
كي نصنع حكاية
كيف ذابت
سقت حقول شغبنا
و أدخلتنا مدن الارتواء

يزن السقار 02-18-2021 07:52 PM

ذاته الباب الذي أخرجكَ
يُدخلكَ
ذاته الطين الذي ورطك بالحياة
ينجيكَ
ذاتها السويعات التي أكلتكَ
أطعمتكَ زحمة النكهات
ليست رمية نرد
هي رؤاكَ و ما تشاء

يزن السقار 02-21-2021 08:23 PM

وجهكِ غدير في ليالي الوحدة
خرير يسامر نجمات النشوة
و يَعِد الغيم بموسم قمحي المواسم
لا نفير في أول الحكايا
انسلال صوب الدهشة بلا إرادة
ثم الوقوع في إثم الحياة
معركة الخمر و أصابع الياسمين
هَدهدة الجلنار في عنفوانه و شبق البلل على شفاه القصائد
سليقة المسّ في مُهج حواس
و انتحار الكمنحات على غواية الحافيات
لا يولد خارج الجنون عمر
و لا تُساس الخيول خارج صهوة الصهيل
تعالي نشق الممكن ستارة ستارة
ونخطف بهجة المشاهد عل مسرح الهوى
نبذل الشغب في إعداد أقمارنا
نشرب سهرنا
نذوب ماءًا وبنًّا في فناجيننا
و نرشف النكهات حتى أخرها
لا يقرع الباب مرتين
لا نولد مرتين
لكننا نموت بألف لهجة مشتهاة

يزن السقار 02-24-2021 10:45 PM

كيف تسمى أحلام
تلك التي لا تنفجر بعطركِ
لا تعبث برشدي و أسراركِ البربرية
لا تحرث الخيال
ليطلع ريفكِ بكل قططه و أشجاره و حواكيره و رائحة صبحه الشهي
كيف تسمى أحلام
تلك التي تلد الكون بين يديكِ
و تضيّعني
لا تخمش غدرانكِ
و تتركني عطش كبير
لا تقشّر مواسمكِ
و تتركني أرفل حتى انتهائي و انتهاء الأحلام


الساعة الآن 07:58 AM

تصحيح تعريب Powered by vBulletin® Copyright ©2016 - 2021 

vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010