منتديات قناديل الفكر والأدب

منتديات قناديل الفكر والأدب (http://kanadeelfkr.com/vb/index.php)
-   الركن الهادئ (http://kanadeelfkr.com/vb/forumdisplay.php?f=39)
-   -   خربشات على الماء (http://kanadeelfkr.com/vb/showthread.php?t=317)

يزن السقار 09-24-2020 07:57 PM

خربشات على الماء
 
كل شيء عابر لا شيء مقيم
المساء
نحبة البكاء
عيناكِ
ارتجافة الجوى حين الهوى
إضاءة الشوارع
الشجر في ذاكرة الماء
الشاعر في ذاكرة القصيدة
عطركِ
أصابع اللهفة
انسكاب الاحتمال في طقس الطريق
بهلوانية الشوق في المهج
روزنامة الأخضر في عمر الندى
سطوة الأحمر على درب الغواية
الليل
شهقة الأحلام
بهجة البريق
انتظاري
لا شيء مقيم
كل الأشياء عابرة
حتى نكهة المطر

يزن السقار 09-25-2020 03:54 PM

نسيت الغد
و ساعة كاملة من ذاكرة القرنفل في دمي
من غير قصد أحفر في الأمس
يومي
و أراقب شجرة تطلع في الأمنيات
لا صدى للرحيق
وحدها الموسيقى تبسط حافياتها على شاطئ الوقت
مثل امرأة محشوة بالغواية
تثير شهية البحر و ارتباك الموج
نسيت الغد
و قرأتُ فنجان البارحة
لأرى اليوم
لاشيء في الأفق سوى طعم البن
عيناي مشغولتان في اللانهائي
و لست عرافا مكين
البن نكهة العارف بالفكرة
رحلة الأنا في الأنا
هدنة من الشيء إلى ما وراء الشيء
و دلالة العراف إلى غد الأشياء
نسيت الغد
مضيت بكل شراهتي في حضارة امرأة من خمر
درست تاريخ العنب و متوسط أعمار الدالية
تعمّقت في نسبة اللحن الطري في أقداح الليل
و فرصة الهذي في نهد السهر
قرأت كل أشعار حضارتها
حروبها المجازية
أسباب سقوطها في فخها
و انقسام النهار و العنادل على فكرتها
خرجتُ و لم أخرج
فكرة عتيقة تناور حداثتها
حمام يحط في حدائق حضارتها
و شاعر نسي الغد
و ساعة كاملة من ذاكرة القرنفل في دمه

يزن السقار 09-27-2020 04:36 PM


لا حصيرة للوقت ليستريح
و يتركني أرتب اللحظة كما أشتهي
أعطّر الفكرة بلحن الأمان
ادهن الكمنجات بنون التجلي
أدخن دون أن يفلت العمر مني
و أكبر كما أشتهي
أكبر قصيدتين
عطر و نرجسة
رحلة فوق حرون الخيل
هديرين كاملين للنهر المحاذي للجبل
أكبر أغنية
قبلة في حلم بريء
سفر في نشوة الهوى
بكاء طويل
خذلان و وطن
صراخ بلا صوت
أو ضحكة طفلة تسيل البراءة من وجهها
لا حصيرة للوقت
و بي كثير
خطيئة و صلاة
عينان يأكلانكَ حتى تولد عاشق
ثورة نهد في سكون اللون الحيادي
قمح القصيدة
صدفة تلدكِ
و عناق طويل خارج الزمن

يزن السقار 09-28-2020 03:06 PM

لأني رجل عادي جدا
يعجبني الاختلاف جدا
يعجبني الهابطون من سماء خيباتهم على كفوف أيديهم
بهلوانيين لا يبالون و لا ينكصون
يعجبني الساهرون حتى أول الفجر بعيون قلبهم
لهم ليلهم و للآخرين ليل الآخرين
تعجبني ندبة في جبين نوركِ
تدلني على أول الطريق إلى الهلاك و الولادة
ندبة تفرزك سيدة الاختلاف
و تفرزني أول المصابين بالوله
يعجبني صوتكِ في الكتابة
بحة و تغريد
حفيف و صهيل يعلو
فيطال الناي و يطالني
صوت إذا ما سكتَّ لهفتين
سمعته
يعجبني جنوحكِ إلى اللحن البخيل
تريحين كمنجاتكِ
وتمنحين أوتار شغفي فرصة الغناء
لأني رجل بسيط جدا
يعجبني التعقيد جدا
لغزكِ
انقضاض لونكِ على حرير المعاني
لتولد حواسٌ للمدى تشدني من أذن قلبي
فأدخل في عِداد المتورطين بالحياة
منحوتكِ المصقول بأصابع تشرين
جنون نرجس على رشد ناردين
على همس حنون للنسيم مخلوط بفكرة الماء
و شدو لكبرياء النخيل على غنج تمر ناضج الحلاوة و المكر
تضاريس شتائية حارة على مناخ جزل القسمات
منحوت يصيبكَ
فينهض النهار
و لأني رجل جهول جدا
تعجبني المعرفة جدا
عشر حضاراتك المشمولة بالوهج السري
نشأة السوسن تحت نهد بحرك
ثقافة النسرين على سيقان أنوثتكِ
أسباب ترف الوقت في حضورك
نضوج الحنان في دمعك الأثيري
أبجدية الريحان في صهللة صباحاتكِ
مناهجكِ السرية
كلها معارف تفلّ قامة الأسئلة
لتأكلني الإجابات
و أصير سيدا في الجهل و القصيدة

يزن السقار 09-30-2020 04:03 PM

وحدي وحيدا في رأسي
أقلّبني كل عشر دقائق على جهة
كلما أخرجت يدي من رأسي
ألوّح
أجابني البرد بلغة الإشارة
لا أنا فهمته
و لا هو عرف مبتغاي
لا أسماء في المخيلة
فكرة تأخذني إلى منتهاي
و تعود دوني
خفيفة لا وزر لها و لا نوايا
كل الغائبين غائبون
وحدي أرسم نهرا
و أغرق
أرسم غزالا بريا أغازله
و أركض
أرسم نهدا
وأزرع القمح في بيادر الحكاية
أرسم الأزرق
و أقيس المسافة بين الحلم و الحلم
أرسم رحما
و انتظر جنين الكمنجات
ارسم طفلا
و أكبر
أكتب قصيدة
و أنساني
أنادي
لا صدى
و لا في رأسي أحد

يزن السقار 10-01-2020 01:43 PM

الديمقراطية دكتاتورة مرخصة
تمنحك الحق بالاختيار
بين حد السكين و فم البندقية
و الانصياع القانوني خلف الفساد بكل سكات
وجهها الأمثل
المساوات بين الجهل و المعرفة
و يدها أنت

يزن السقار 10-02-2020 02:55 PM

مذ خيولكِ
و عيوني سهول واسعة العطش
تخيط الصوت باللهفة
وتفرك ذاكرة الهوى بالقرنفل
هذا العبق قوت الكمنجات
و اللحن طريق و بداية
من يصهل في الغد
تأكلني الإجابة على مهل
و تدعو عصافير البراري إلى قلبي
مذ كنتِ شجرة
و أنا أعلقني على فم الريح
فكرة تأخذني و أخرى ترجعني
ألوّح للصدفة
و أنتظر صدى الأغصان
مذ ركضتِ في دمي
و ملامحي قصائد
و زمرته ياسمين

يزن السقار 10-02-2020 06:11 PM

وعندما قرأتكِ
عرفت أن من أبجديتكِ
انتفض لون الدالية
تحمم العطر بأسمائه الثملة
طلع للحن الطري نكهة الجغرافيا الضائعة
ولدت أسماء الشموس و القمح و الندى
تاهت حروف السحر في وديان الهوس
استقام الشِعر
و اختلت موازين الشعراء

يزن السقار 10-03-2020 07:04 PM


لا إطار للوقت
و المرأة النبيذية في حانة وحدتها
تغسل كرستال الذاكرة بماء النوايا
و تثمل بصدى ضحكاتها
تدير ظهرها للعابرين
و وجهها لبار المعاني
لا نبيذ سواها داخل الإطار
ولا فكرة إلاها في صدر القدح
من يشرب الوقت على مهل
من يسمع صوتها المخبوء في حالها
تقول
اكتفت
ولا شيء يستحقني
لا خيال يرمح في نشوة أحمر الشفاه
لا ترجمات لحدث قمحي
لا ارتجاف داخل الجنون أو خارجه
يقيس صفاء النهد و ثوراته
لا مسّ على أوتار جيدي يمنح المدى فرصة الغناء
لا شيء يستحقني
من يهزّ فكرة الغزلان في غاباتها
و بين أضلاع ظهرها
تسيل نساءً مرهقات و قصائد عاشقة
و ساعديها ممدودتان خلف الأفق
تثبتّان الأرض
و تتركان الكون يدور في فلكها
لا إطار للوقت
و اللون المنزلق من روح العابث
امرأة نبيذية
تدير الأسرار لؤلؤة لؤلؤة في عقد
يحيط حدائقها
فـ تفوح قدحا قدحا

يزن السقار 10-05-2020 11:42 AM


سقط الفرس
و الفارس مشغول بفكرة السيف
يَعُدُّ غنائم الآتي
يرتب أمس الأغاني على خصر غد الغيم
يضرب كف الانبهار على أفخاذه
و يضحك
صوت في الغيب
يصفعه
الحرب فكرة سافلة
ابتكرها ضعيف
ليقول أنا هنا
يجيب
أليس البقاء حرب
إذا فالوجود فكرة ذئبية
يخرج منها الحالمون بلا غنائم
و البقية مفترس و فريسة
سقط الفرس
و الحرب دائرة في رحى الفارس
السهل واسع
و الصليل لحن أمدي
يفضّ نزاعا و يشعل نزاعا
و الكل خاسر إلا الأمد
سقط الفرس
و طاح دون علمه الفارس
طاح قبل الموت بقبلتين
و بعد الموت بحلم أبيض
طاح يزرع أقدامه في الطين
شجرة صنوبر لا تلين
تربي الريح و العصافير
و تعطي للدرس درسا
سقط الفارس
و نهض الشجر

يزن السقار 10-06-2020 04:36 PM

قدري
أني وثقتُ أن في الدرب
ورد
وسنونوات حرة محلقة
تركت ليل أحلامي بلا أسوار
و غزلان الجوى ترعى المدى
لا دخل للنوايا بفعل الريح
ولا وزر على تِركة الماء بشراهة الخراف
الفكرة في الصُدفة الصادقة
بعفوية الفرح المؤجل ذات صيف لذات بلل
أنا سيد العطشى و سيد المطر
أشتي
و أحاور الجفاف في حنجرة محبرتي
أملأ القدح و أعطش
هكذا يعبث الحالمون بالسكون
و العاشقون بجسد الشوق و بال الصدفة
أحبك أيها الحب
أيها الكائن العفوي
أيها المتجذر في تكوين النكهات المختلفة
أيها العابث بروح الملامح
أيها الحامل كل الأضداد على جناح واحد
و تاركا للبداية و النهاية جناحك الأخر
أحبك
أيها المتجدد المتوعد المستحب المخيف
أيها اللحن الغجري المشتهى
يا صفوة الناي للحزن الأنيق
يا دغدغة الكمنجات للروح الهائمة
أحبك أيها الحب
أرتب أمسي على غدك
و أمشي
و يومي على قدحك
و أعطش
تماما مثل وعد أطلقهُ الشِعر
لصدفة القصيدة

يزن السقار 10-07-2020 05:25 PM


خلعتُ الأحلام
غسلتُ أصابعي بالذاكرة
كنّست غبار الحقائق
و وقفت أمام المرآة
هذا العراء حقيقة
ندبة على الجفن الأيمن
كلما اتسعت رؤاي أرخت الرؤى ثقلها
كأنها تقول على مهل يا فتى
لازال في الأمس غد
و في الغد برهة من نسيم
ندبة أسفل البطن
تعيق انتصافي
كأنها إشارة سماوية
خذ الأمور كاملها
ولا تقبل بالنصف
و لو كنتَهُ
ندبتان عميقتان على الساقين
تشيران إلى أن أخر الطريق
يُنال بالخطوة المتأنية أيضا
و تقولان ولو مجازا
أن ندبة لا تقسم ظهر الشجرة
خلعتُ الأحلام
فرأيت دراقة في وسط الطريق
لك يا أنا
أن تتسلق و تهوي
أن تتسلق
و تكتفي بما يكتفي العصفور
و لك أن تحاذي الدراقة
تتنشق كل عبقها
و تقول ما أبهى رئة الكون
و تمضي خفيفا خفيفا إلى الشجرة التالية
لا درب بلا ندبة
ولا وصول بلا خموش
تقول الحقيقة
الضدان أجمل من اللحن الواحد
الضدان وشاية ولادة مهجّنة لكن ملامحها حقيقية
حِراك فوضوي منتظم
يفتح أبواب الاحتمال و شهية النغم
يقول الضد أنا أخَركَ
أنا صوتك المختبئ كالقط في زواياك البعيدة
أنا احتمالك الخجول
و نصف حقيقتك
خلعتُ الأحلام
لا لشيء
بل لأرى من أين تأكل الحياة

يزن السقار 10-08-2020 03:04 PM

سلام على وهج
أرخى الطريق للرؤى
على لون
سحب السكات من مهجة الشهيق
سلام على ترف
رفع الجمال فوق خيالات الهوى
على شغب
دس النبيذ في لهجة الحياة
سلام على نون
يدب الندى في قلب الحكايا
و يشعل في شغف الليالي القناديل

يزن السقار 10-08-2020 06:44 PM

ليس ضروريا أن تكون على مقاس الهوس
الضروري أن تحمل نكهته
و لا ضروريا أن تدخل في الحب
الضروري أن تنحني له
و تحبه
ليس ضروريا أن تفتح النوافذ
الضروري أن يجيد الرؤية للبعيد
ليس ضروريا أن تحملي كل هذا العبق الثوري
ولكن من الضروري
أن تصيبي مهجة الأمد
ليس ضروريا أن يكثر الجمال
الضروري جدا
أن تتعلم العيون اقتناصه
ليس ضروريا أن يقتلني الشوق و
كمشة من أسارير البنفسج
تُطيب خاطر القصيدة
و تسقي لهفة النبوءة
قطاف شتائي الملامح يكفي
لنبت الضروري في حدائق الحياة

يزن السقار 10-09-2020 02:59 PM


تضحكين مثل وصية تركتها آلهة الحب
أمام مساجد الروح
وصية بعشر لغات
لو فكّ صغار الحب أبجدياتها
لَعمَّ النبيذ في الشوارع الأبدية
تضحكين
يشلح الربيع أسراره
يحتفل الزحام بأقدام العابرين
تبرق عيون العاشقين
و يسيل دم الدراق على فم الهوى قبلة قبلة
تضحكين
تعلن المدائن لحنها
تسود أصابع النايات رئات الزقاق
ترنّ في قلب المسن الذكريات
تهبُّ الإجابات رويدا رويدا
ولا أسئلة
كل التواريخ زائفة قبل ضحكتك
و كل الجغرافيا فارغة بعد ضحكتك
كل الجداول الغجرية ضحكتكِ
ولا عطشى بعد أن تضحكي
كل فاتحات الأساطير ضحكتك
و النهايات أحلام عاشقين
و مثلي القصيدة حين تضحكين
تسيل خفيفا خفيا إلى الأفق

يزن السقار 10-09-2020 09:35 PM

لا نمدحكُ أيها الليل
لنورّطكَ بنا
تنظر من نوافذنا
و تهدهد الأحلام
نمدحك لأنك وحيد مثلنا
وسيع مثلنا
يمرّكَ العابرون و لا أثر

يزن السقار 10-10-2020 04:15 PM

يجتاحني الشوق لشيء خفي
و الوقت رقيق مثل جناح فراشة
تهزه ذكرى
تنفذ جسد التأويل و تطرطش
ينبض الدمع على زجاج القلب
و ينهزم النحيب خجلا من حمامات المساء
جناح فراشة يجرح الصوت
و يترك الرأس ثقيلا
بي شوق لشيء ما
ربما شجرة اللوز الشمالية
ولدنات النهم الفطري و طفولتي
صوت الأصحاب يرددون الشقاوة ليضحك الأزل
و فكرة أن أكون عصفورا على شجرة
فأسقط محملا بلوز الأغنيات
أسقط بلا ندبة تكبر معي
ندبة في الساق كلما مشيت أوجعتني الذكرى
شجرة اللوز الأتسلقها كي أتلصص على الحب في عيون الصبايا
أتلصص على نون النسوة يبدأن الحكايات و لا ينهينها
أتلصص على صلابة الرجال يتحدثون لأنفسهم فيتعثرون
و أنتهزني عاليا لأفكر في العصافير كيف ترى
كيف تعبئ وقتها على الشجرة
و كيف تنتشي بفكرة الطيران
بي شوق لشيء ما
ربما صوت أبي
يبسط دفأه في التفاصيل الصغيرة
يصلح المكسور من الوقت
و يرتبني دون أن يلمس أغراضي الداخلية
صوت أبي اليدل الدرب على الدرب
و يمنح السقوط عكازا و عينا ثالثة
صوته اليسري بي حنينا مثل الولادة
يطبطب كتف التنهيد و يسند ظهري
يا صوته المأسور في طين الحكايا
انتفض
بي جرح في الحنين
و قطيع بلا أجنحة
بي شوق لشيء ما
ربما أغنية حفرت في البال الصِبا
كلما عنّت على الملأ
نقصتُ شيئا
ربما صهيل زحام في ساح الشباب
يدغدغ مهجة اللون
ويشدني
فأسقط و يسقط الفرس
ربما رائحة الخبز في حوارينا العتيقة
تشنّفُ ضحكات الجوع
تفتح ستار الطيبة على وسعه
و تذكِّر بجنة الله على الأرض
بي شوق خفي لشيء ما
ربما عيناك و انهزامي
شبق التوت على ثغرك النهم
وسوسة النحل على صدرك المتناهي
شغب التين
و انحلال جدائل القمح على السيقان الثرية
شوق للعبور في الأثير
خلف أسراب السوسن و الناردين
عبث في رفة القلب
و اختلال في لون الأمسيات اللاهبة
شوق لرأس اللهفة يرتخي على كتف الهوى
و يعيد نصاب الرحيق إلى سدته
بي شوق خفي لشيء ما
يسد عورة الروح و الجسد

يزن السقار 10-11-2020 02:51 PM

ما الغيم لولا نشوة المطر
ما الريح لولا زهوة الشجر
ما القلب لولا اللهفة الحمقاء
لحن الحفاة
رهان الغول و العنقاء
و وعد في الأفق انشطر

يزن السقار 10-12-2020 10:06 PM

من يرمم هزائم الليل
سوى عصيان المطر في سماء عينيكِ
يترك الغرقى نصف غرقى
و يبلل جبين النبوءات
ماذا لو فتحتِ باب الوقت
و اقتحمتي خلوتي
بكل أرابنك و غزلانكِ و الثعالب
بكل غجرية مائكِ و صحو الداليات
بخمس اتجاهات مورقات
و خمسٍ محملات بأسباب العجب
ماذا لو اقتحمتِ خلوتي
و لعبت برشد الوقت
و لون الفراغ
لقّنتِ السكات درسا في الكمنجات
و تركت الهوى يتقاطر
موسيقى موسيقى

يزن السقار 10-13-2020 09:37 PM


في أخر مؤتمر للسحرة
تحدثوا عن عينيكِ
أسباب التهاب الصبابة بعد أول نظرة
تعافي المُهج قبيل أصيلهما
شرود البحر في فكرة الأفق
أمنيات الناجين من الغرق
سفر القصائد نحو حتفها
ذئابهما و زقزقة الأمسيات المدانة بالشوق
بلابلهما و انزلاق الرشد إلى لذة الهاوية
و غيرها من سطواتٍ نبيذية المسّ و اللمس الجريء
غير عارفين أن عينيكِ خارج أفلاك السحر
كوكبان خارج مروج الأساطير
يضحكان
تسقط الحكايا
و تنبت القلوب على أرصفة الحب و المطر

يزن السقار 10-14-2020 06:04 PM


تقول الحكاية
أن امرأة من بلاد النرجس البري و عتب النايات
تغسل الصبح كل يوم بعطرها
وتنشره على أغصان الشجر
حتى تفيق العصافير و تفجّ خمور شفاهها
لحن يثمل بالرؤى
لحن يصحو مثل الحقيقة
و الألحان نشوة تمشي على أرض الجوى
لها أثر الأثير و ذاكرة الماء و الترف
تمشّط النهر بحافياتها
تهذّب شرود الاحتمال المطير
و الاحتمال رهان الريح و المراكب
و المطر وجه الماء في المرايا
تفتح باب الوقت على مصراعيه
في كفها قمح الأغاني
و في السماء حساسين الفصول
نداء مأهول
لا صوت يحوزه و لا قلق النبيذ
تفرش النهر على ساعديها
تحملق في فيوضها
هذا الكثير الكثير أنا
هذا المزيج المزيج أنا
و هذا الحنين الكهل صداي
يشدني من صباي إلى صباي
و يفرك على مهل ذاكرة الحبق
تفرّ من فيوضها و ترسم على صدرها نشوة الغرق
تُمَأدِبُ الوقت لمزاج الرحيق
تهندم مناديل المساء
تدعو الكمنجات و الحليب و البكاء
تغتسل بلونها الصيفي
تزرر الهواء
و تترك أبوب الحكاية للتأويل

عوض بديوي 10-14-2020 10:16 PM

ســــلام مـن الله وود ،
مـرور أولي عند الإخوة و الأخوات ؛
للتهئنة بعودة القناديل و بمنجزاتكم وتسجيل الحضور في متصفحاتكم ،
متصفح يستحق الاحترام و التقدير و المتابعة...
:9-110:
أنعم بكم وأكرم ...!!

:27-79:
مـودتي و مـحبتي

يزن السقار 10-15-2020 06:14 PM

أمسيات و حنين
أصابع الوشوشات تدغدغ صبابة المعنى
و تحكي
و الخمرة الحمقاء
تدير رأس الوقت
و تنقرني
عيناكِ تكفي
لأن يثمل الليل و السمار و نية النجوم
من أشعل فانوس المنى
دعا الفراش و العتم و النبوءات
لوجه المطر الجديد
لاحتفال القمح بولادة السهل
للناي يحكي قصصا من نبيذ
لثورة الجلنار على صدر الندى
لانغماس في لا يقبل التأجيل
من أشعل المنى
فتح باب الاحتمال على الاحتمال
و هذب طالع الغد
و علّق على ضفاف النهر صورة للمدى
يا امرأة من نشوة القرنفل و الحواس الغجرية
دف الهوى مشتعل
و الرمل بلاغة الغرقى
عطركِ طوق نجاة
و ملمس طالعك الغرق
هزي واحات القصيدة قطرة قطرة
و تعالي مطرا مطرا
سأرشف الفنجان
و فيروز تغرد
(بكرا أنت و جاي رح زين الريح)

مساؤك لهفة النرجس و أسارير الأريج

يزن السقار 10-16-2020 06:39 PM

ليس أجمل من صدفة
تأتي من خارج أوتار الكمان
تمسح ملح المزاج
و تنشّطُ حديث الياسمين في لب الحكايا
نافذة ينام زجاجها
ليدخل جسد الضوء بكامل أسراره و العنفوان
دفء يمشي بكل مراهقته في أورد المكان
يتحرش بالظل و الأصيص
و يعزف فاتحة الجموح و لحن الولادة
هاتي غزلانكِ و ادخلي غابات الجوى
قلّمي أغصان السرو بضحكاتك العالية
أججي نشوة الصنوبر و النهر العظيم
و اطعمي عشب الحكاية غنج اللحن الحافي و دلال الرحيق
ادخلي خارج عرف المواقيت
ادخلي خارج اللا حين
ادخلي صدفة على أوتار الياسمين

يزن السقار 10-17-2020 01:31 PM

ماذا اعتراك
يتصبب وجهك المحني أسئلة و إشارات
ينتصب نبضك بردا و احتراقا
مثل طقس خريفي هارب من صيف الأغاني
تمضي مثل شارع طويل بلا نهاية
تعبر السكون
مثل الزحام بألف سرب و ألف قيثارة
ماذا اعتراك
لا شيء فيك مثل ما فيك
خمس أياد تحارب المدى لتمسك الشفق
عين واحدة تدور مثل رادار يبحث عن تلة كي تستريح
قدم واحدة تقفز صوب الأفق
حدس عتيق تراكم عليه غبار النرد
و حواس هائمة تبحث عن غيمها
ماذا اعتراك
و كأن امرأة بكل طفولتها تعبث بحدائق القلب
تقص خيزران الهوى مقعدا
تستريح عليه ضاحكة للسماء
تمد حافياتها على طاولة الضوء الممتد من أقصاك إلى أقصاك
تربي الليل في جدائلها
و تمشط أحلامك بأظافر قططها الشقية
امرأة ترخي أنوثتها على جسد الوقت
فتحترق شغفا أصابع بندولك الأثيري
امرأة بلون السنابل قبل حصاد الدهشة
بعطر البرية المحتدمة بالحياة
بجسد من رخام القصائد النثرية
ممتلئ بمجازات الحمام و الجلنار
و الماء و النار
و حرير الأمسيات الندية
بمكر النسيم و الترف الفطري
و أحجيات الحضارات
و نشوة طائر الفينيق
امرأة طفلة
تقف على شرفة الحب
فيسقط قلب القمر


يزن السقار 10-18-2020 02:24 PM

من أشعل الفيروز في عينيكِ
و دلّ العاشقين على الهاوية
من سوّر بركان الهوى بألف جنة
و بأسرار الحنطة و سر الدالية
من أنتِ يا الفتنة الحاوية
على رقة الرؤية و المسّ الخفي
و كل أغصان العجب في الحكاوي الشادية

يزن السقار 10-18-2020 06:40 PM

كيف لكِ أن تعرفي
أن الريفي حين يحب تخضرّ كفوفه
و يعربش في جنائن قلبه الحبق
يدخل في علاقة سرية مع العشب و السماء
يشلح أسراره خلف الزيتون
و يعتصر أناه قطرة قطرة
لا يغوي عطركِ بذبح حواسه
لكنه يوقف الزمان على خطو عطركِ
فيكسب ذاكرة للحواس مملوءة
و ذاكرة أخرى تولد في رحمه
لا يغازل سيقانكِ على مرأى الماء
لكنه يمدح الجمال حين يسيل بلا خرير
فيمنح للكمان فرصة التجلي
و للماء فرصة التأمل و السكوت
لا يقضم خيالات التوت على شفاهك
لكنه يدرب البال على اقتناص فرصة الحياة
هكذا يصير الأحمر شفق النشوة
و الحياة بلون لا يؤمن بالحياد
لا يدخل مدن عينيك إلا خلسة
كي يترك السحرة ينشئون التعاويذ بكل عفوية
ليعرف المعنى الحقيقي للأمد
و يشرب كل أسئلة المحال
كيف لك أن تعرفي
يا عشتارية النسب
يا سليلة الليمون و الضوء و العجب
يا من على أغصانها ينموا الفراش كزهرة نيسانية
و على صدرها سهلا قصب
يغازلان ريح الأماني
يميلان يختل رشد القصائد
يرفرفان يبتلّ ريق الغيم بالصخب
تمشي فيرجع الشغب خطوتين
أليس رأس السهم من يُصب
تقف يقف المساء على يديه
بهلوان يمازح الأفق
كيف لك أن تعرفي
أن الريفي حين يحب
تأكله القصائد
و ينهبه اللهب

يزن السقار 10-19-2020 11:40 AM

كيف لكِ أن تكوني هكذا
كثيرة خفيفة شقية شهية
ندية مورقة ناعمة لاسعة
بهية جميلة لاهبة واسعة
مجبولة بمزاجات الريح و المطر
مشبوبة على لحن الغواية و صلاة العبق
فاتنة ماهرة دافئة شامخة
جنية النكهة ملائكية خرير
تواربين صبح النسيم و تفكين جدائل اللهب
تعلنين مملكة الأنوثة
و تقولين ها أنا

يزن السقار 10-20-2020 12:24 PM

يؤرجحني القلق
بعمق اللاشيء ورهان الوصايا على العاقّين
بعشر جذور في تربة باردة
بلون أحادي يفقد شهية الاتجاه
و عبق منذور لنوايا الريح
من أين تأتي الأسئلة
و كل المجاهيل بلا نكهة زعفرانية
من أين هذا الاهتزاز
و أرض المعاني ثابتة لا تحتمل التأويل
من أين تبدأ المشاوير
و الدرب رمية نرد بيد الصدى
هذا صوتي يزحف صوب الصومعة
هذا صوتي و كل صغاره و قططه و ناياته و دفأه السحيق
في جيبه نداء و آنية
و على ظهره ارتعاشه البصيص
يا الهناك
يا المحشو في لذة الذاكرة
يا المغموس بالنشوة الماكرة
يا الغارق في سماوات اللحن المشتهى
من أنت
ما أنت
كيف استطعت بلغزك الفتيّ
أن تشعل كل فوانيس القلق
لا ريح تعصفك
لا ماء يطفئ فكرتك
و لا خيال يوازي رمقك
قلق على ريح
عطش على بلل
نهم على سفر
ويدي المبتورة تلوّح بسرها
و لا عين للطريق
ليستريح القلق

يزن السقار 10-22-2020 08:59 PM

غيرت كل عاداتي الليلة
بعد أن كنت أفتح الحلم على مصراعيه لأجدكِ
صرتُ أغزل منكِ غابات الأحلام
بعد أن كنت أعلق ملامحك على جدران لهفتي
صرتُ أغرف لهفتي من سماء عينيكِ
بعد أن كنت أقصص للنجم عنكِ انتهاباتي
صرتُ أراقبه يربي دهشتكِ بريقا بريقا
بعد أن كنت أذوب في تفاصيلك حتى الفجر
صار الفجر يذوب في تفاصيلك حتى انتهائي

يزن السقار 10-22-2020 09:00 PM

كيف لك أن تخبئي الصبح و لهفتي
في جيب عطرك
و خيول هوسي البري
في خوابي شفاهك الغجرية
كيف لك أن تخلطي معاجين الجان و تعاويذ الزنبق
في تفاصيلك الصغيرة
و أن تحيطي بأسرار القمح و صلاة الحرير
أن تلمي كل نداوة الأحلام و الماء
على تلال صدرك
تفركي الوهج الفطري بشغب حافياتكِ
و تتركي عشب الدرب يصيح وحيدا
( ما الذي حصل)
كيف لك أن تسجني أبجديات الشغف في طلّتكِ
و تتركي القصائد تهزم صاحبها

يزن السقار 10-23-2020 02:55 PM

ما مرّ على لهفتي سوى عينيكِ و كمشة عطر
فلماذا كل هذا الانحناء في ظهر المدى
و كأنه يحمل خاطرا لغد الاحتمال
وهذه التجاعيد على جبين المساء
استحالت فراشات تحمل ذاكرة اللهيب
و استقامت في نشوة المغامرة
لماذا انتابني خيل و مطر و شرود
سهول و عنادل و خضرة و تقاسيم عود
تغيرت فكرة البحر في ذهن السفر
و حجم رئة النسيم و حرّاسه


يزن السقار 10-25-2020 08:53 PM

لم أعرف الروايات
إلا في واحات عينيكِ
رأيت الأبطال يسقطون تباعا
و الأحداث تموج سحرها لتغرق ليل الساهرين
لم أعرف الألغاز إلا على شفتيكِ
فاكهة من جنة العشق
تُثمل نوايا اللاثمين
تُعجّل مذابح الخيال
و تفتح شهية الخمر على النحيب
لم أعرف الشعر إلا في مدائنكِ
بلاغة التل
مجاز الخرير
نبض الطريق الطويل
شعوذة اللغات في التفاصيل الماكرة
حدس اللهيب في الصور العالقة
و حواس الليل العشر الضائعات

يزن السقار 10-28-2020 03:14 PM

صُدفة تكفي
لتحبل اللغات
لتنهض القطوف في صباحات الدالية
ويحكي النعناع قصته للهفة المجنونة
ليتكور صوت العنادل مثل نهد القصيدة
و يرف نبض الليل قمرا قمرا
صدفة تكفي
لتبسط البهارات أصابعها على حواس السفر
و يأتي الهناك خفيفا خفيفا إلى صدر الهنا
لتورق في حدائق العيون كمشة سوسن
و على شفاة اللحن يحتفل البحر بالجنين

يزن السقار 10-28-2020 09:08 PM

بإزميل من خيال
أنحت نهرا
أهذب غابة
أصنع إطارا
أدعو الألوان من كل صوب
ارسم قصيدة و امرأة
اركض مثل شجرة في الماء صوب نشوة الحياة
أقشّر جسد البرتقال و الناردين و اللهب
أقرأ تفاصليها شهوة شهوة
أهزّ روح الفكرة
و أنسى رأسي في اللوحة

يزن السقار 10-30-2020 11:45 PM

ظللتُ أوسوس لي بكِ
حتى رأيتكِ الليل و النجمات
و سجائري المشتعلات و ضوء القمر
حتى شممتكِ في نشوة الهواء و لذة الخيال
و في فم زهرة النرجس و على أغصان السهر
حتى لمستك في النبوءات و ارتعاشة لوني
و في جسد القصيدة و ما فاض و ما انحسر

يزن السقار 11-01-2020 02:31 PM

مناسب جدا هذا المساء
للسقوط الحر نحو الأعلى
الطقس عيناكِ
و الرياح عطرية شرسة
هات يا حب ما عندك
القلب مواتيا لكل الهجمات
و النبض كأنه لحن
ولد الآن
رضيع لا يعرف إلا الحس الزلال
أين اتجهت رآك
و اتبع خطاك
تعال يا حب
و أعطنا درسك
من ألفك
إلى ياء يمّك
اليتركنا غرقى فرحين
أخمش الوقت حتى ننز من جسد الهوى
مثل دم الأغنيات
جرح يغني
انهزام فَرِحٌ بانتصاره الضمني
الدخول في معاركك
انتصار
أينك يا حب
هات خرائط لنضيع
نتعلم الفرق بين النهد و التل
بين البحر و الأسرار اللازوردية
بين الاستوائية و حرارة القبلة قبل المساء و بعده
بين النهر و ملمس الحرير
بين الدراية بالأشياء و اكتشافها
من أنت يا حب
حتى نقضي ألاف القصائد و السهر
نعبث بمفهوم المطر
نقصقص ريش العمر حتى نطير
و نقامر من أجله القدر
الطقس مناسب
و الرياح أنت يا حب

يزن السقار 11-02-2020 01:59 PM

مطر يتمتم باسمكِ
منذ عطشين و حلم سحيق
ينقر فوق الشبابيك
يوقظها
يهزّ ضوء الشوارع
يبلل خاطره
يراقص تراب الأغنيات
يستدرج بكر العبق للصراخ
يشدّ الذواكر من ذؤابتها
و ينبش طعم الغد في جسد الأمس
يعبث بوجوه العابرين
يدغدغ حواس المدى
و يتركني بذرة في أرض القصيدة

يزن السقار 11-02-2020 05:51 PM

ينام ليلي على أطراف فجركِ
فيقسط نجم في بحر المدى
فيطلع قلب في حدائقي
هكذا يولد الحب
تلمسك الأشياء فتستحيل غيما
السماء مثلا
هكذا يولد الشتاء
أشعل كل قناديل الخيال
يتفرّس الظل بنور تفاصيلكِ
وتلتهب حواس أمدي
هكذا يولد الشغف
اشرب وجهك في فناجين الوله
أفتح بوابات عطرك على شرفة البال
أتغرغر بالنشوات
هكذا تولد القصيدة
يغمض المطر و اللهيب
تختبئ الصدفة في بردها
يغيب طعم الوقت و الأغنيات
هكذا يولد الشوق
يقول العارف بالأسرار
لا تراهن على الشمس
مهما اتسعت
لن تحوزها
هي ليست لك

يزن السقار 11-03-2020 07:37 PM

أحب الزعفران
حين يمشي سعيدا في حواس القصيدة
يحرك مراكب الشاعر
و يتواطأ مع الموج
يقض مضاجع المجاز
و يخمش ليل الخيال
يفتح شهية البلاغة
و يكسر الشبابيك على جسارتها
و أحب امتلاء التفاصيل بكِ
يا ربة النبيذ و الزعفران
طقس محمل بأي احتمال
نسيم خفيف
قطاف ورد و برد
زئير عطر
وشوشة حساسين
و هاوية
حديث تل
تحليق بحجم السهر
نشيد فجر
صعود
قعود
غواية
صدود
عفاريت نهد
و حنطة بألف بيدر سخي
لحن طري
ناي عطوف
شهوة عشب خلف حافيات الغنج
و صهيل حرون
طقس معبأ بالندى و الجنون
يشيع اللهيب في ربى الإجابة
و يترك الأسئلة تقاسمني الفنجان و فيروز


الساعة الآن 09:41 AM

تصحيح تعريب Powered by vBulletin® Copyright ©2016 - 2021 

vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010