الإهداءات

« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: قراءة في نص سقوط للمبدعة القديرة فاطمة الزهراء العلوي / عايده بدر (آخر رد :عايده بدر)       :: سقط سهواً ... / إصدار جديد د.عايده بدر (آخر رد :عايده بدر)       :: همساااات /عايده بدر (آخر رد :عايده بدر)       :: الرحيل! (آخر رد :محمود أبو فنه)       :: ما بعد الثانية عشرة جحيمًا.....! / عايده بدر (آخر رد :عايده بدر)       :: إلى رجل آخر / عايده بدر (آخر رد :عايده بدر)       :: صباحك/ مساك ورد ... (آخر رد :عايده بدر)       :: التعبير الكتابيّ مهارة مكتسبة! (آخر رد :محمود أبو فنه)       :: ألذّ وجبة في حياتي! (آخر رد :محمود أبو فنه)       :: أدب الأطفال الجيّد (نثرًا وشعرًا) (آخر رد :محمود أبو فنه)      




تعويذة الجديلة

قناديل قصائد النثر


إضافة رد
قديم 07-21-2021, 09:19 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو جديد

الصورة الرمزية نوري دومي
إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 
0 مـا أجمـلك
0 تعويذة الجديلة
0 لا أبتسم لغيرك

نوري دومي is on a distinguished road

نوري دومي غير متواجد حالياً

 


المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي تعويذة الجديلة

كــحبّة قمح عارية
يتأملها بدفء يليق بشتاء
جديلتها تعويذة لمساء لا ينام
وبقبلة تسقط سهوا بينهما
يتعلم فكّ الأحجية
وينتظر موته كي يعيش .

الأسماء لا تعني له شيئا ما لم تكن حروفها ناعمة
ربما تعثرت خطاه التائهة بإحداهن وهو يعبر نحو الفراغ
حياته أشبه بقطرة ماء
صفاؤها لا يدوم .

لا نحتاج إلى لغة جديدة كي يشتاق الحبر إلى البياض
وحدها لغة المكان ما يجعلنا أكثر نضجا مما ينبغي
وحين تنفيك امرأة بلا مقدمات
فلأنّك ..ربما...من يكتب القصيدة الأخيره
حين يموت كل الشعراء

وذات اشتهاء
رقصت السنبلة في حقلها
حبّاتها تحمل أسماء مستعارة
يمحوها الماء وقت المطر
فتصبح الأحجية ناعمة كخدها
وتنفلتُ الجديله .






رد مع اقتباس
قديم 07-22-2021, 12:06 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
رئيس قسم قصيدة النثر

الصورة الرمزية جوتيار تمر
إحصائية العضو







اخر مواضيعي
 
0 هذيان الشتاء ممزوجاً بقوانين عشقي

جوتيار تمر is on a distinguished road

جوتيار تمر غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

التشبيهات اخذت مساحة واسعة من حركية النص مما اعتقد بانها ستجبر المتلقي للاعتماد على مخيلته التصويرية للاستسقاء من معينها وذلك ليكون بمقدوره مواكبة حركية الكلمات.

محبتي وتقديري
جوتار







رد مع اقتباس
قديم 07-25-2021, 06:37 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو جديد

الصورة الرمزية نوري دومي
إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 
0 مـا أجمـلك
0 تعويذة الجديلة
0 لا أبتسم لغيرك

نوري دومي is on a distinguished road

نوري دومي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر [ مشاهدة المشاركة ]
التشبيهات اخذت مساحة واسعة من حركية النص مما اعتقد بانها ستجبر المتلقي للاعتماد على مخيلته التصويرية للاستسقاء من معينها وذلك ليكون بمقدوره مواكبة حركية الكلمات.

محبتي وتقديري
جوتار

الناقد والشاعر الاسناذ جوتيار :

سعدت بتعقيبك وما حوى ..
ورؤيتك نافذة نحتاجها لنعرف ما يجعل نصوصنا اقرب الينا و أننا دائما ما يشاركنا من نثق في ذوقه و فهمه لمفردات النقد ومبتغى الفكرة .

شكرا بما يليق ويزيد ويبقى .






رد مع اقتباس
قديم 07-29-2021, 08:31 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أديبة و شاعرة

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي
كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

راقت لي حبكة الصورة على مخيال جميل

تحيتي سيدي







رد مع اقتباس
قديم 07-30-2021, 08:17 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو جديد

الصورة الرمزية نوري دومي
إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 
0 مـا أجمـلك
0 لا أبتسم لغيرك
0 تعويذة الجديلة

نوري دومي is on a distinguished road

نوري دومي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي [ مشاهدة المشاركة ]
راقت لي حبكة الصورة على مخيال جميل

تحيتي سيدي

الشاعرة فاطمة الزهراء علوي

يسعدني ان اعجبك النص فتركتِ تعقيبا لطيفا .

الف شكر و أكثر






رد مع اقتباس
قديم 08-16-2021, 04:05 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
شاعرة و ناقدة

الصورة الرمزية جهاد بدران
إحصائية العضو







اخر مواضيعي

جهاد بدران is on a distinguished road

جهاد بدران غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوري دومي [ مشاهدة المشاركة ]
كــحبّة قمح عارية
يتأملها بدفء يليق بشتاء
جديلتها تعويذة لمساء لا ينام
وبقبلة تسقط سهوا بينهما
يتعلم فكّ الأحجية
وينتظر موته كي يعيش .

الأسماء لا تعني له شيئا ما لم تكن حروفها ناعمة
ربما تعثرت خطاه التائهة بإحداهن وهو يعبر نحو الفراغ
حياته أشبه بقطرة ماء
صفاؤها لا يدوم .

لا نحتاج إلى لغة جديدة كي يشتاق الحبر إلى البياض
وحدها لغة المكان ما يجعلنا أكثر نضجا مما ينبغي
وحين تنفيك امرأة بلا مقدمات
فلأنّك ..ربما...من يكتب القصيدة الأخيره
حين يموت كل الشعراء

وذات اشتهاء
رقصت السنبلة في حقلها
حبّاتها تحمل أسماء مستعارة
يمحوها الماء وقت المطر
فتصبح الأحجية ناعمة كخدها
وتنفلتُ الجديله .

يا لروعة هذه الكلمات وما تحمل من أسرار الكلام، وما تحمل من إيحاءات مذهلة،
تأخذنا عبر الخيال نحو أفق السماء، لتغرف منها الجمال والنقاء..
صور متقنة، لتدوير الحياة على خدّ سنبلة قد محت حبات المطر تلك الأسماء المستعارة التي نبضت بين حباتها وانمحت سرابًا مع أول المطر..
فيا للصور المستقاة من عمق الخيال، كيف تدحرجت بجمالها نحو ذائقة المتلقي،
فكانت عذبة من فرات نقي الألوان..
الشاعر هنا وظّف حرفه باتكائه على الخيال كوقود يشتعل جمالًا وبراعة في تكوين محطات الجمال، ليستريح عبرها المتلقي وهو باطمئنان وراحة من خلال تكوين سلاسل جمالية من حروف اغتسلت بالكوثر لتروي من اقترب منها وهو يتحسس ويربت على كتف هذه اللغة المذهلة..
وما بين الشاعر والمتلقي حلقة وصل كبيرة المعالم، يشتركان في الخيال والتشويق، فالشاعر بخياله استحوذ على المتلقي لتتفتح مغاليق خياله، وبالتشويق استطاع الكاتب بلغته الغنية أن يثير حاسة التشويق ويتذوقها المتلقي بتأكيده على جمال النص...
لهذه اللغة نوافذ عديدة يدخلها الخيال والفكر ، ليتنعّم بها من يستشعر بعذوبتها، ويصفق بحرارة لهذا التألق والبراعة..

الشاعر الراقي المبدع القدير
أ.نوري دومي
لهذه القطعة الفنية تأويلات عدة مما تمنح الفكر يسبح بين أغوار النص ليستخرج كنوزها ودررها الثمينة..
هنيئًا للأدب هذه اللوحة الفاتنة والخريدة البارعة..
رعاكم الله
.
.
.
جهاد بدران
فلسطينية






رد مع اقتباس
قديم 09-21-2021, 06:14 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عضو جديد

الصورة الرمزية نوري دومي
إحصائية العضو






اخر مواضيعي
 
0 لا أبتسم لغيرك
0 مـا أجمـلك
0 تعويذة الجديلة

نوري دومي is on a distinguished road

نوري دومي غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : نوري دومي المنتدى : قناديل قصائد النثر
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد بدران [ مشاهدة المشاركة ]
يا لروعة هذه الكلمات وما تحمل من أسرار الكلام، وما تحمل من إيحاءات مذهلة،
تأخذنا عبر الخيال نحو أفق السماء، لتغرف منها الجمال والنقاء..
صور متقنة، لتدوير الحياة على خدّ سنبلة قد محت حبات المطر تلك الأسماء المستعارة التي نبضت بين حباتها وانمحت سرابًا مع أول المطر..
فيا للصور المستقاة من عمق الخيال، كيف تدحرجت بجمالها نحو ذائقة المتلقي،
فكانت عذبة من فرات نقي الألوان..
الشاعر هنا وظّف حرفه باتكائه على الخيال كوقود يشتعل جمالًا وبراعة في تكوين محطات الجمال، ليستريح عبرها المتلقي وهو باطمئنان وراحة من خلال تكوين سلاسل جمالية من حروف اغتسلت بالكوثر لتروي من اقترب منها وهو يتحسس ويربت على كتف هذه اللغة المذهلة..
وما بين الشاعر والمتلقي حلقة وصل كبيرة المعالم، يشتركان في الخيال والتشويق، فالشاعر بخياله استحوذ على المتلقي لتتفتح مغاليق خياله، وبالتشويق استطاع الكاتب بلغته الغنية أن يثير حاسة التشويق ويتذوقها المتلقي بتأكيده على جمال النص...
لهذه اللغة نوافذ عديدة يدخلها الخيال والفكر ، ليتنعّم بها من يستشعر بعذوبتها، ويصفق بحرارة لهذا التألق والبراعة..

الشاعر الراقي المبدع القدير
أ.نوري دومي
لهذه القطعة الفنية تأويلات عدة مما تمنح الفكر يسبح بين أغوار النص ليستخرج كنوزها ودررها الثمينة..
هنيئًا للأدب هذه اللوحة الفاتنة والخريدة البارعة..
رعاكم الله
.
.
.
جهاد بدران
فلسطينية

الأديبة والناقدة : جهاد بدران

و لنصي ان ينتشي بهكذا قراءة .
اسعدني ان تعجبك القصيدة فتنثرين في حقها قراءة يتمناها كل شاعر ..

هنيئا لنصي هذا المرور
ولك بكل حرف الف شكر و يزيد .







رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


تصحيح تعريب Powered by vBulletin® Copyright ©2016 - 2021 
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010