الإهداءات

« آخـــر الـــمــواضيـع »
         :: فاصلة ,, (آخر رد :كمال أبوسلمى)       :: أفكاري (آخر رد :فاطمة أحمد)       :: شركة تنظيف ومكافحة حشرات (آخر رد :شيماء أسامة)       :: ربمــــــا..!// أحلام المصري (آخر رد :فاتن دراوشة)       :: كانَ بالإمكانِ (آخر رد :فاتن دراوشة)       :: مُواءُ اللَّيْل (1) شيرين (آخر رد :محمد عبد الحفيظ القصاب)       :: النكبة هي ان ننسى (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: هذيان الشتاء ممزوجاً بقوانين عشقي (آخر رد :فاتن دراوشة)       :: لا فرق (آخر رد :جوتيار تمر)       :: سيناريو جدري القرده (آخر رد :اعزاز العدناني)      




ألنقد والناقد

قناديل الدراسات النقدية


إضافة رد
قديم 07-03-2021, 08:07 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو
المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي ألنقد والناقد

ألنقد والناقد

يتولد النقد بانطباع يتركه النص بالنفس، وينتهي بحكم..
إذ هو دراسة وتقييم، ابتداءً من السؤال عن المعنى، ومروراً بالتعبير، وكيفية التعبير.. أي التفسير والتحليل والتقييم، بعد تناول الشكل والمضمون.
وهذا يحتاج إلى كم معلوماتي، وثقافة واسعة، قد لايحتاجها المبدع في اختصاصه..
ومن اشتراطات الناقد الإلمام باللغة وعلم النفس وعلم الإجتماع والاستطيقيا واللغة وإنشاء الجملة وكم هائل من المعلومات العامة وبعض المعاف، وكل أسس واشتراطات الجنس المنقود.
أما التذوق، فهو وسيلة للإدراك، ويبقى عنصر شخصي.. إذ هو ليس وسيلة للمعرفة، ولا تنقله إلى العموم إلا مَلَكَة المعرفة.
ويبقى الأديب الفاحص الرصين.. ناقداً قبل نشوء النقد، لأنه أول من ينقد عمله، ويؤشر محاسنه، ويعَدِّل مساوئه.
وكما لايخفى على الجميع أن المناهج النقدية العربية هي نفسية واجتماعية وفنية، تليها الإنطباعية والأخلاقية..
وتبقى المذاهب الغربية المؤسِسة هي الكلاسيكية والرومانتيكية والواقعية والرمزية.. ومانتج عنها، وما تلاها من أساليب.
لكن النقد الآن هو منفلت نوعاما عن هذه الربقة، ولا يخضع لقوانين ثابتة، وإنما يتناول زوايا النص، والكامن بين ثناياه، ويشتغل على فلسفة النص وأبعاده الجمالية وصوره المبتكرة.. لا على قانون الوحدت أو النسق أو النظام الثابت.
ويبقى مفهوم النقد - حسب اعتقادي - مرهون بمعناه القاموسي إذ انه يميز بين الدراهم، ويفرز الزائف منها، وبذا فهو يستهدف النص كاشفاً نبراته وخصائصه من أوجه شتى..
كمغزى الصورة، والإيحاءات، والمَجاز، والتراكيب الفنية.. إضافة إلى دلالة الصوت والإيقاع.
والأسئلة التي يطرحها النقاد هي واحدة، وإن تعددت الأساليب.. لكن سر اختلافها يكمن باختلاف فلسفة الناقد، وثقافته، وباهتمامه بجوانب معينة في النص..
كأن يهتم بالبناء أكثر من المضمون، أو العكس أو كليهما.
فهناك نقاد ينطلقون من فكرة أن العمل الفني هو صورة لِمُنْشِئه، وهذا ما اعتمده المنهج النفسي.
وهناك من يعتقد أن العمل الأدبي أو الفني هو صورة للواقع المُعاش من قِبَل الأديب أو الفنان، ومن هنا قام المنهج الإجتماعي.
ويرى آخرون أن النص وجوداً مستقلاً عن الأديب المُنْشئ، وعن مجتمعه، وهنا قام المنهج الفني.
أما المناهج الغربية فلها أسسها، ولا مجال للدخول بحيثياتها الآن، بقدر ما يسمح لي أن أقول
أن الناقد الناجح هو من يزاوج ما يمكن مزاوجته والاشتغال عليه، بعيداً عن التوعير الاصطلاحي، وأن يبتعد عن الشخصنة، والعدائية..
بل ينظر إلى العمل على أنه جهد استثنائي، ويؤشر إخفاقاته بلطف، بعد أن يُشبع الجانب المضيئ من العمل.. قراءةً وتأويلاً.
وعليه أن يتناوله تناولاً نفسياً واجتماعياً ومنهجياً، بعد التأكد من امتلاك الناص لأدواته كاللغة والصورة والأسلوب وكيفية التعبير عن أفكاره وعواطفه أي القالب الذي تُفرغ فيه المادة.
وعلى أدعياء النقد أو المتفيقهين وساديي التفكير عدم الولوج هذا العالم خشية عليهم من مطب كبير.







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 08:32 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أديبة

الصورة الرمزية فاطمة أحمد
إحصائية العضو






اخر مواضيعي

فاطمة أحمد is on a distinguished road

فاطمة أحمد غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

مقال نقدي قيم بما قل ودل وأتمنى أن يحظى بحظ وافر من القراءة
ربما هناك هفوة رقنية هنا "نوعاما عن هذه الربقة" نوعا ما عن هذه الطريقىة قصدت؟ تقديري لك.







رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 09:55 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو







اخر مواضيعي

عمر مصلح is on a distinguished road

عمر مصلح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة أحمد [ مشاهدة المشاركة ]
مقال نقدي قيم بما قل ودل وأتمنى أن يحظى بحظ وافر من القراءة
ربما هناك هفوة رقنية هنا "نوعاما عن هذه الربقة" نوعا ما عن هذه الطريقىة قصدت؟ تقديري لك.

مرحبا أستاذتنا الموقرة.
شكراً لتعطيرك أجوائي بمروركم الكريم، وتعاطفك مع القراءة.
آما الربقة فهي المجموعة أو المنظومة.
لك عظيم تقديري واعتزازي.






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 12:01 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
شيندال ( شاعر و ناقد )

الصورة الرمزية شاكر دماج
كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

الواضح أن هنالك مدارس متعددة للنقد تدرّس هنا وهناك
كما إنه منحى ديناميكي قابل للتطوير
القارئ العادي له ذائقة تساعده على انتخاب ما يستسيغه حسه من أثر النص والإشتغال عليه حيث تتكفل كيمياء اللغة والفكر والفهم بذالك
وغالبا ما يقوم الأثر الوجداني بارتدادات ذات أبعاد حتى عندما تتكلم اللغة ولا تقول شيئاً

فأنت أحيانا كثيرة تقرأ لأحلام المصري جملا مفيدة تستهويك وأحيانا أخرى كثير تقرأ لغة متينة ولكنها منغلقة تجد نفسك مشدودا إلى إيجاد مفاتيحها وإن لم يكن ثمة مفاتيح..

المهم أنك تستمتع بالقراء وتود أحيانا أن تترك أدوات النقد في بطون الكتب.

المنتديات بحاجة ماسة إلى نقاد بمعنى الكلمة

وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم


شيندال - مبتكر مقياس شيندال الأدبي للإرتداد الوجداني (يستعمله عموما في النقد الذاتي البناء)

سعداء بالمواكبة
شكراً للإفادة أ. عمر







رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 01:07 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عضو
كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيندال [ مشاهدة المشاركة ]
الواضح أن هنالك مدارس متعددة للنقد تدرّس هنا وهناك
كما إنه منحى ديناميكي قابل للتطوير
القارئ العادي له ذائقة تساعده على انتخاب ما يستسيغه حسه من أثر النص والإشتغال عليه حيث تتكفل كيمياء اللغة والفكر والفهم بذالك
وغالبا ما يقوم الأثر الوجداني بارتدادات ذات أبعاد حتى عندما تتكلم اللغة ولا تقول شيئاً

فأنت أحيانا كثيرة تقرأ لأحلام المصري جملا مفيدة تستهويك وأحيانا أخرى كثير تقرأ لغة متينة ولكنهاث منغلقة تجد نفسك مشدودا إلى إيجاد مفاتيحها وإن لم يكن ثمة مفاتيح..

المهم أنك تستمتع بالقراء وتود أحيانا أن تترك أدوات النقد في بطون الكتب.

المنتديات بحاجة ماسة إلى نقاد بمعنى الكلمة

وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم


شيندال - مبتكر مقياس شيندال الأدبي للإرتداد الوجداني (يستعمله عموما في النقد الذاتي البناء)

سعداء بالمواكبة
شكراً للإفادة أ. عمر

نعم ا. شيندال الموقر
هناك عدة اتجاهات منها الكلاسيكية وتحتوي على سبعة اتجاهات، ولها مداخل خمسة رئيسية، وكذلك المدارس الحديثة مثل التفكيكية والبنيوية والسيميائية والتاولية.. إلخ.
وهناك مابعد الحداثة.
ولكل نص له أدوات اشتغال ومداخل.
اما نصوص الأستاذة أحلام المصري، فلها إيقاع خاص، ومفردات وصور وتراكيب وانتقالات عجيبة، وتشتغل ايضا على عدة محاور.
لذلك أتابع أعمالها باستمرار.
ألنص الجميل هو من يفرض نفسه، ويجبر الناقد على تناوله.
والغاية هي إغناء التجربة المستقبلية وكشف جوانيات النص، التي قد تكون عصية على المتلقي البسيط.
وكذلك إظهار فلسفة النص وإلى أي فكر ينتمي.
نسأل الله أن يمنحنا القدرة على تناول أغلب النصوص والأعمال الفنية.
وقد اكتشفت طاقات ممتازة، يمكن الاشتغال عليها كتشذيب ونقود.
هذا بشكل عام المفهوم العام للنقد.
وسأحاول قراءة اشتغالاتكم، وربما تكون فرصة عمل مشترك.
لك وافر التقدير أيها الكريم.






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 01:26 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
شيندال ( شاعر و ناقد )

الصورة الرمزية شاكر دماج
كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر مصلح [ مشاهدة المشاركة ]
نعم ا. شيندال الموقر
هناك عدة اتجاهات منها الكلاسيكية وتحتوي على سبعة اتجاهات، ولها مداخل خمسة رئيسية، وكذلك المدارس الحديثة مثل التفكيكية والبنيوية والسيميائية والتاولية….
ولكل نص له أدوات اشتغال ومداخل.
اما نصوص الأستاذة أحلام المصري، …
وقد اكتشفت طاقات ممتازة، يمكن الاشتغال عليها كتشذيب ونقود.
هذا بشكل عام المفهوم العام للنقد.
وسأحاول قراءة اشتغالاتكم، وربما تكون فرصة عمل مشترك.
لك وافر التقدير أيها الكريم.




أعجبني مصطلح النقد والنقود
شخصيا أرحب بكل مشروع إنتاجي يؤدي إلى مكاسب
معنوية ولم لا مادية

أمّا أحلام المصري صاحبة الجلالة (شجرة الدر سابقا) ففي تقديري أنها ترحب بالنقد ولا تلتفت للنقود..

بدأت أتنسم ربيعا قناديليا غاية في الرقي والإبداع المتزن والباعث


ما أحوجنا إلى محرك أدبي كأنت أ. عمر أعمر الله ديارك






رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 01:27 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الإدارة ( شجرة الدر )

الصورة الرمزية أحلام المصري
كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر مصلح [ مشاهدة المشاركة ]
ألنقد والناقد

يتولد النقد بانطباع يتركه النص بالنفس، وينتهي بحكم..
إذ هو دراسة وتقييم، ابتداءً من السؤال عن المعنى، ومروراً بالتعبير، وكيفية التعبير.. أي التفسير والتحليل والتقييم، بعد تناول الشكل والمضمون.
وهذا يحتاج إلى كم معلوماتي، وثقافة واسعة، قد لايحتاجها المبدع في اختصاصه..
ومن اشتراطات الناقد الإلمام باللغة وعلم النفس وعلم الإجتماع والاستطيقيا واللغة وإنشاء الجملة وكم هائل من المعلومات العامة وبعض المعاف، وكل أسس واشتراطات الجنس المنقود.
أما التذوق، فهو وسيلة للإدراك، ويبقى عنصر شخصي.. إذ هو ليس وسيلة للمعرفة، ولا تنقله إلى العموم إلا مَلَكَة المعرفة.
ويبقى الأديب الفاحص الرصين.. ناقداً قبل نشوء النقد، لأنه أول من ينقد عمله، ويؤشر محاسنه، ويعَدِّل مساوئه.
وكما لايخفى على الجميع أن المناهج النقدية العربية هي نفسية واجتماعية وفنية، تليها الإنطباعية والأخلاقية..
وتبقى المذاهب الغربية المؤسِسة هي الكلاسيكية والرومانتيكية والواقعية والرمزية.. ومانتج عنها، وما تلاها من أساليب.
لكن النقد الآن هو منفلت نوعاما عن هذه الربقة، ولا يخضع لقوانين ثابتة، وإنما يتناول زوايا النص، والكامن بين ثناياه، ويشتغل على فلسفة النص وأبعاده الجمالية وصوره المبتكرة.. لا على قانون الوحدت أو النسق أو النظام الثابت.
ويبقى مفهوم النقد - حسب اعتقادي - مرهون بمعناه القاموسي إذ انه يميز بين الدراهم، ويفرز الزائف منها، وبذا فهو يستهدف النص كاشفاً نبراته وخصائصه من أوجه شتى..
كمغزى الصورة، والإيحاءات، والمَجاز، والتراكيب الفنية.. إضافة إلى دلالة الصوت والإيقاع.
والأسئلة التي يطرحها النقاد هي واحدة، وإن تعددت الأساليب.. لكن سر اختلافها يكمن باختلاف فلسفة الناقد، وثقافته، وباهتمامه بجوانب معينة في النص..
كأن يهتم بالبناء أكثر من المضمون، أو العكس أو كليهما.
فهناك نقاد ينطلقون من فكرة أن العمل الفني هو صورة لِمُنْشِئه، وهذا ما اعتمده المنهج النفسي.
وهناك من يعتقد أن العمل الأدبي أو الفني هو صورة للواقع المُعاش من قِبَل الأديب أو الفنان، ومن هنا قام المنهج الإجتماعي.
ويرى آخرون أن النص وجوداً مستقلاً عن الأديب المُنْشئ، وعن مجتمعه، وهنا قام المنهج الفني.
أما المناهج الغربية فلها أسسها، ولا مجال للدخول بحيثياتها الآن، بقدر ما يسمح لي أن أقول
أن الناقد الناجح هو من يزاوج ما يمكن مزاوجته والاشتغال عليه، بعيداً عن التوعير الاصطلاحي، وأن يبتعد عن الشخصنة، والعدائية..
بل ينظر إلى العمل على أنه جهد استثنائي، ويؤشر إخفاقاته بلطف، بعد أن يُشبع الجانب المضيئ من العمل.. قراءةً وتأويلاً.
وعليه أن يتناوله تناولاً نفسياً واجتماعياً ومنهجياً، بعد التأكد من امتلاك الناص لأدواته كاللغة والصورة والأسلوب وكيفية التعبير عن أفكاره وعواطفه أي القالب الذي تُفرغ فيه المادة.
وعلى أدعياء النقد أو المتفيقهين وساديي التفكير عدم الولوج هذا العالم خشية عليهم من مطب كبير.


مرحبا بك شاعرنا القدير،
الناقد لا بد أن يكون إنسانا في كل المراحل،
و إن لم يُطلب منه التخلي عن الموضوعية أبدا.
.
.
مقال هام جدا، و ما نزال ننهل منه و من معارفكم قديرنا

تقبل احترامي و تقديري






رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 01:30 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
نائب رئيس مجلس الإدارة ( شجرة الدر )

الصورة الرمزية أحلام المصري
كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيندال [ مشاهدة المشاركة ]
الواضح أن هنالك مدارس متعددة للنقد تدرّس هنا وهناك
كما إنه منحى ديناميكي قابل للتطوير
القارئ العادي له ذائقة تساعده على انتخاب ما يستسيغه حسه من أثر النص والإشتغال عليه حيث تتكفل كيمياء اللغة والفكر والفهم بذالك
وغالبا ما يقوم الأثر الوجداني بارتدادات ذات أبعاد حتى عندما تتكلم اللغة ولا تقول شيئاً


فأنت أحيانا كثيرة تقرأ لأحلام المصري جملا مفيدة تستهويك وأحيانا أخرى كثير تقرأ لغة متينة ولكنها منغلقة تجد نفسك مشدودا إلى إيجاد مفاتيحها وإن لم يكن ثمة مفاتيح..

المهم أنك تستمتع بالقراء وتود أحيانا أن تترك أدوات النقد في بطون الكتب.

المنتديات بحاجة ماسة إلى نقاد بمعنى الكلمة

وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم


شيندال - مبتكر مقياس شيندال الأدبي للإرتداد الوجداني (يستعمله عموما في النقد الذاتي البناء)

سعداء بالمواكبة
شكراً للإفادة أ. عمر

بعد إذن قديرنا، أ/ عمر مصلح،
أسمح لنفسي بالتفاعل مع رد قديرنا شيندال،
دكتورنا المكرم،
ما لونته بالأحمر هنا هو تماما ما أتبناه أنا إذا ما قرأت نصا ما، و هو ما أطلق أنا عليه (لحظة عناق القراءةِ و الوجدان) .
شكرا لك د/ شاكر المكرم
و شكرا لأستاذنا القدير عمر مصلح.
.
.
لي عودة إن شاء الله






رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 03:13 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو







اخر مواضيعي

عمر مصلح is on a distinguished road

عمر مصلح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيندال [ مشاهدة المشاركة ]
أعجبني مصطلح النقد والنقود
شخصيا أرحب بكل مشروع إنتاجي يؤدي إلى مكاسب
معنوية ولم لا مادية

أمّا أحلام المصري صاحبة الجلالة (شجرة الدر سابقا) ففي تقديري أنها ترحب بالنقد ولا تلتفت للنقود..

بدأت أتنسم ربيعا قناديليا غاية في الرقي والإبداع المتزن والباعث


ما أحوجنا إلى محرك أدبي كأنت أ. عمر أعمر الله ديارك

سيدي الكريم.. طبت منى
ليست هناك ثمة مكاسب مادية من النقد، لكن مصطلح النقد مأخوذ من النقود لفرز المزيف عن الحقيقي.
أما ماذكرتم بخصوص الأستاذة المصري، فهو يشمل كل الأدباء والفنانين الحقيقيين، حيث أن النقد هو إثراء للتجربة المستقبلية، وتقويم قبل أن يكون تقييماً، وليس هناك أديب او فنان لا يتقبل النقد، كونه تصحيح وليس انتقاداً، أو تسفيهاً، او تسقيطا.
والناقد الحقيقي هو الذي يسلط الضوء على الجوانب المضيئة في العمل والتركيز عليها، وذكر الهنات البسيطة من الجانب المعتم، مع النصح ببعض البدائل، بتجرد عن الأنوية والعلاقات الشخصية.
لذا يكون على الناقد أن يكون انسكلوبيدي المعرفة ومهذب المفردات، ويشتغل على النص لا على الناص.
فهناك بعض أدعياء النقد الفيسبوكيين، والنقاد الإستمنائيين ينظرون على شكل الناصة على شكل ومضمون النص.
وأرجو من الأخوة والأخوات عدم مؤاخذتي عن المفردة الآنفة، من باب لا حياء في العلم.
وهذه حقيقة علينا التسليم بها شئنا أم أبينا.
تقبل تحياتي واحترامي سيدي.






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 07-03-2021, 03:24 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عضو
إحصائية العضو







اخر مواضيعي

عمر مصلح is on a distinguished road

عمر مصلح غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : عمر مصلح المنتدى : قناديل الدراسات النقدية
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري [ مشاهدة المشاركة ]
مرحبا بك شاعرنا القدير،
الناقد لا بد أن يكون إنسانا في كل المراحل،
و إن لم يُطلب منه التخلي عن الموضوعية أبدا.
.
.
مقال هام جدا، و ما نزال ننهل منه و من معارفكم قديرنا

تقبل احترامي و تقديري

ألأستاذة أحلام المصري الموقرة.. تحية وتقدير.
نعم كما تفضلتم، هذه من أخلاقيات الناقد، وقد لا أضيف لمعارفكم كونكم أساتذة مهمين.
وممتن لكرم أخلاقكم وحسن ضيافتكم.
دمتم بألق.






التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


تصحيح تعريب Powered by vBulletin® Copyright ©2016 - 2022 
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010